syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
المساهمات في هذا الباب لاتعبر بالضرورة عن رأي المركز
حوار صريح بين رجل شرقي وامرأة... بقلم : خالد العقاد
مساهمات القراء

أدم يجيب عن بعض تساؤلات حواء وبيريحها لتعرف نوعا ما كيف بيفكر أدم ...بدون ما تتورط مع بعض الأوادم المتخفيين برداء الحملان


حواء: أنا بصراحة مالي قدرانه أفهم ، يعني كيف الرجل بيحب حب حقيقي ..؟؟؟وبنفس الوقت بيئدر يبصبص على وحدة تانية ، أو ينشغل بوحدة تانية أو يعرف وحدة تانية ، أو تثيره إمرأة أخرى ، أو تكون له صديقة ؟

أدم: لأنك انت أمرأة بعدين مو المرأة عم تشجع على هل شي بدك حبيبك كول كثير و أجتماعي ومودرن ومتحرر ويكون اله صديقات والك أصدقاء ..يعني الله وكيلك هن بعض البنات عم يتحركشوا بالواحد ويخلوه يبصبص.
حواء : والله مالي فهمانه عليك
أدم: حب المرأة يختلف عن حب الرجل ، يعني المرأة لو بتحب بجد ما بتشوف في الدنيا غير حبيبها ، وأي حدا تاني يظهر أمامها مجرد التفكير فيه بتعتبره خيانة ، المرأة بتحب بكل مشاعرها وطاقتها وبتوجهه لشخص واحد هو حبيبها.
يعني المرأة أذا خانت مصيبه لأنه قلبها بيصير مع غير زوجها.
بس الرجل مهما خان بيرجع لزوجته بالنهايه لانه خيانته جسدية مالها عاطفيه مثل المرأة.
حواء: هذا الشيئ في صالح المرأة لكن مو هي كمان طريقة حب الرجل ؟

أدم: الرجل ممكن يحب حب حقيقي .. لكن هل شيئ ما بيمنعه إنه يفكر في إمرأة عابرة ، أو يحاول يلفت نظر إمرأة أخرى زميلته مثلا ، فهو بالرغم من أنه واقع في قصة حب إلا أنه يهمه أن يبدو جذاباً في عيون الأخريات ، لذلك يهتم بنفسه أمامهن ويحرص على التفاعل معهن دون أن يعتبر ذلك إنتقاصاً من حبه لحبيبته ، ولكي أن تستمعي إلى حوار الرجال وحتى العاشق منهم داخل المجتمع الذكوري لتدركي ما أعنيه ودقته..
يعني حتى الملتزم منا نحن الرجال اذا ما خان بالجسد او حتى بالكلام ممكن يخون بالنظر.هيك تركيبته حتى بعالم الحيوان الذكر بيحب التعدد ..حتى بكل الاديان كان في تعدد..حتى عند أغلب الأنبياء..
مشا ن هيك خليكي دايرة بالك ..ولا تعملي متحررة ومتطورة ..وتقبلي بصداقات زوجك مع الجنس الأخر عملي عليه حصار..وألا ممكن يروح من أيدك..وممكن لأقرب صديقاتك من خلال خلافات مع زوجك رح تدخل أنثى ممكن تكون قريبه منك جدا وتلدغك في مقتل من خلال زوجك ..وهذا الشيئ كثير صار وأكيد سمعانه فيه..(لا تحطي أبنك على الحيطان وتقولي هي فعايل الشيطان_والطاقه اللي بيجيك منها ريح سدها واستريح_المال السايب بيعلم الناس السرقه) فديري بالك عزيزتي

وعنا تعدد زوجات.ممكن يوصل لأربع زيجات مع انو نادر بوقتنا (مين قدران يصرف على وحدة اصلا)..بس بالغرب كسروا الدف واستعاضوا عن أربع زوجات بالعشيقات اللي تجاوزا الأربعه لعدد لا متناهي اذا حسبتيه بطريقه رياضيه بده اله حاسبه بس صعب يبين الرقم معك..مشان هيك دوري على المتدين والملتزم والمربى أبن العيله..

حواء: يعني بدي أفهم شو الفرق بين حب الرجل وحب المرأة ؟
أدم: طبعا .. المرأة ما بتحب بسهولة وبتكون حذرة عندما تشك في بداية علاقة حب ، وبتحتفظ بحبها لفترة بداخلها دون ما تصرح فيه ، وعندما يتحدد الشكل النهائي للعلاقة تنقلب حياتها بالكامل ويطغى فيض المشاعر عليها ليتملكها ، وعندها ترى في حبيبها صفات الكمال وتتحول صفاته السلبية إلى صفات حميدة بل وتصبح إحدى علامات جاذبيته وتميزه، وتتبدل عيوبه الخلقية إلى جمال جذاب لا يكتشفه إلا هي ... فهي لديها القدرة أن تكتشف مواطن الجمال الدفينة وتتغاضى عن مظاهر القبح فيه .. المرأة عندما تحب .. تفكر وتطلب وتبحث عن المشاعر والإحتواء والحنان والرجولة والأمان .. في الحضن وفي التواصل بالإقتراب ، ومنها تتولد الرغبة الجنسية, لم يكن جسد الرجل يوماً سبباً في إثارة المرأة عاطفياً ، وقد إكتشف الرجل ذلك مبكراً فلا يحرص على إبراز جماله بقدر إهتمامه بإبراز صفاته الذكورية من الشجاعة وحسن الخلق والثقافة والجرأة والغيرة والحنان بإعتباره واحة الأمان.
وكل شي عم تشوفيه هلاء لما بنت بتدور على الشكل الخارجي ..هي بنت بتكون غير مكتملة النضوج عم تعيش مراهقه متأخرة متأثرة بالاعلام والفنانين والصور المفبركة والشخصيات الخياليه ..او مراهقه صغيرة لساها بتنظر للرجل من خلال تفكيرها الطفولي (ياي حبيبي بيشبه راغب علامة يؤبرني_ والتانيه حبيبها بيشبه عمرو دياب- والتالته عم تدور على حبيبها اللي بيشبه تامر حسني مع انو صار عمرها 40 سنة بس لا حياة مع اليأس عم تدور)..فكثير بنات حبوا الرجل لشكله ..واكتشفوا شخصيته التافهة فيما بعد, فتحولت شخصيته الخارجية للقبح والكراهية وكانت النهاية الطلاق المحتم.
فالحب من اول نظرة هو في الحقيقة ما يسمى استلطاف و أعجاب غير مكتمل المعالم وبس الكثير بيظنوا انه الحب من اول نظرة هو حب حقيقي بس هم مخطئين جدا.. لانه هذا الحب اللي بيقولوا عنه حب من أول نظرة ما اكتشف ذات الرجل وشخصيته الداخليه بس ممكن هذا الأعجاب أن يتحول لحب حقيقي بس بده وقت ..والحب الحقيقي يحتاج لايقل عن سنة ليتبلور في قلب الفتاة ووجدانها وعقلها اذا استعملته.و حتى الرجل الناضج بينطبق عليه هذا الحب اللي بيأخذ وقته...( دراسة من جامعات امريكيه على 12000 شخص كيف تبلور الحب معاهم بعد اكثر من سنة)
حواء: طيب الرجل؟

أدم: الرجل بيحب بسهولة وبسرعة ولا يستطيع التفريق بين الحب الحقيقي والوهمي ... فالرجل دون أن يشعر أو دون أن يُقر يبحث عن الحب في كل إمراة تظهر له حتى لو كان يعيش قصة حب حقيقية ... لذلك الرجل عُرضة للإستجابة لأي علاقة حب عند أول محطة تُظهر فيها المرأة بوادر علاقة عاطفية ، ولكنه لا يستطيع أن يُكملها بالشكل التي تريده المرأة لأن طريقة الحب تختلف ، وهو لا يقلق من الإنسحاب في منتصف الطريق في أوج إنطلاق مشاعر المرأة العاطفية فهو لم يدرس الموضوع بنفس جدية المرأة في البداية (المرأة الناضجة )، أيضاً الجنس والجسد جزء لا يتجزأ من علاقة الرجل العاطفية حتى وإن لم يظهر ذلك ، فجاذبية المرأة الجسدية وجمالها عامل أساسي ولكنه ليس وحيد في نمو مشاعر الرجل العاطفية بالنسبة للمرأة ، ولقد أدركت المرأة أيضاً ذلك فكان إهتمامها بنفسها دائماً ما يحتل المكانة الأولى في قائمة أولوياتها.
الرجل يميل أكثر لإبراز مشاعره العاطفية بالأمور الحسية من لمس وأحضان وقبلات ، في حين أن المرأة دائماً تُفضل كلمات الحب والعشق والإعجاب ، وعندما تحتويها تماماً تلك المشاعر بعاطفة الحب .. تبدأ لديها الرغبة في الأمور الحسية وبقوة أكثر من الرجل ، لذلك يبدو الرجل في البداية دائما متعجلاً وتبدو المرأة أكثر تحفظاً
المرأة لا تستطيع أن تعاشر جنسياً رجلاً لا تحبه ، لذلك ينتفض جسدها عندما يلمسها رجل لا تحبه حتى لو كان زوجها ، في حين أن الرجل لا ينتفض أبداً من ذلك بل تكفي لمسه عليه لأن يُثار جنسياً حتى ولو لم تكن هناك أي عاطفة ، لذلك هناك إمرأة داعرة ولكن لا يوجد رجل داعر يبيع جسده ، ليس لأن هذا الرجل غير موجود ولكن لعدم وجود سوق يطلبه

حواء: هذا بيناقض كلامك ... فالمرأة الداعرة تعاشر كثيرين .. كيف إذن لا تعاشر المرأة إلا الرجل الذي تحبه ؟

هو : لقد أجبتي على نفسك بنفسك .. تقولين إمراة داعرة .. هي تمارس مهنة وليست علاقة عاطفية ، تؤديها مثل أي وظيفة أخرى مهمتها أن تنجزها ، بل وأحيانا تحاول إجادتها ببعض الكلمات والتأوهات المزيفة حتى تضمن العلاوة أو الحلاوة .. لا يهم واكبر دليل أن المرأة دوما تتعرض من الرجل للتحرشات والأغرءات وهي تتمنع حتى في الغرب بلاد المساواة على حد قولهم ..هذا يدل ان الرجل دوما يحب التعدد..لو المرأة بتحب التعدد كالرجل كنت شفتيها عم تعاكس وتتحرش وتحاول تغتصب ..طبعا في حالات أستثنائية..سببها مرضي نفسي يقال عنه الشبق أو الغلمة الأنثوية ..او سبب مكتسب من خلال تقليد الرجل لتعويض النقص الناتج عن شعور المرأة بأنها غير متساوية مع الرجل في الحقوق..وهذا بدء يظهر من خلال التحرشات من قبل بعض النساء لمرؤسيهم..
حواء : والخيانه ؟
أدم: شبها؟
حواء: بتختلف من رجل لإمرأة ؟

أدم : الرجل ممكن أن يَخون وهو في علاقة حب حقيقية معتبراً ذلك تجربة ذكورية تأخذ وقتها وتنتهي بإنتهاء الممارسة دون أن تؤثر على علاقته بمحبوبته ، لذلك المرأة الناضجة لا تقلق من حبيبها متعدد العلاقات قصيرة المدة ويدفعها حبها لأن تتغاضى عن ذلك فهي تعرف أن حبه الحقيقي لها سوف يعود به إليها في نهاية اليوم ، بعكس علاقة واحدة خاصة طويلة الأمد تقلقها وتعتبرها المرأة نهاية حبه لها وهي على حق في ذلك ، أما المرأة التي تحب فهي لا تخون حبيبها أبداً ، وعندما تخونه هنا يجب أن تتأكد أنها فقدت حبها تماماً لمحبوبها ، لذلك لاتقع المرأة في بئر الخيانة بسهولة وقوع الرجل فيه.لكنها اذا وقعت تعني انها نهاية الزواج وان زوجها خسرها للابد بعكس الرجل الذي يعود بعد أنتهاء نزوته..

حواء : وهل ممكن أن يتولد الحب بين إثنين كانت بينما علاقة جنسية مسبقة ؟

ادم : بالنسبة للرجل .. لازم تتمتع تلك المرأة بصفات خاصة جداً تأسر الرجل بعد أن أنهى الرجل علاقته الجنسية معها تجعله يرى فيها جمالاً وجاذبية تدفعه لحبها بعيداً عن الجنس ، أما بالنسبة للمرأة فهي لابد وأن تكون داعرة من البداية ، فقد إتفقنا على أن المرأة لا تعاشر جنسياً إلا من تحبه والرجل لايدرك ذلك في غالب الأمر ، وطالما تسألين عن الحب بعد المعاشرة فمعنى ذلك أنها عاشرته دون حب فلابد وأن تكون فتاة ليل ، ولكن عموماً ممكن وطبيعي أن تحب شخص ما بعد العلاقة ولاتختلف في حبها عن المرأة العادية.
حواء: كيف ممكن خلي الرجل يثق فيني..؟؟

أدم: اصحك تحكي له عن تجاربك السابقه أو حبيبك المختفي..أو تظني حالك متطورة وتقوليله انو الك أصدقاء شباب لانه ممكن يسايرك ليسحب منك معلومات..وبعدين بيهجرك..أو ممكن يتقبل هذه الصداقات بس بعمره بعد الزواج مارح يثق فيكي..او ممكن يكون أنسان عديم الغيرة (ماسوشي) يتعارض مع فطرة الذكر الغيور بكل المجتمعات ويعتبر هذا الشيئ شغله ممتعه اله بس رح ينزل من عينك لانه صدقيني انت رح تحبي الرجل الغيور الشهم أكيد ماقصدت الشكاك..ورح تتأكدي انو مافي شي اسمه صداقه بين شاب وبنت..لانه المفروض زوجك هو حبيبك وصديقك ورفيق عمرك..
واي صديقه لزوجك حسب المفهوم الغربي بلحظة أي خلاف بينكم ممكن تأثر على مشاعره وتخليه ينفر منك وخاصة اذا كانت عم تلعب دور الصديقه المهذبه بس تذكري نحنا مالنا انبياء وممكن نلدغ من ناس كثير كنا نثق فيهم ووقتنا بيخوف ولا تقوليلي ثقه وحكي فاضي.
بس تتزوجي وتشوفي زوجك عم يلاطف زميلته بالعمل رح تتمني تخنقيه وتخنقيها رح يدخل الشك لا تقوليلي بثق فيه موظابطة... فما بالك عم تتصل فيه على الموبايل خارج أوقات العمل (هه قال زميله عمل).وانت نفس الشي اذا اجاك انسان على اساس صديق بتثقي فيه بس ممكن يكون ذئب ويستغل نقاط خلاف بينك وبين زوجك ليدخل سمه وينفرك منه...فبلاها هل فزلكة ارضي بماقسمه الله لك وأتقي الله في زوجك وفي نفسك وبلاها هل العلاقات اللي مالها طعمة وخلي زوجك هو رفيقك وديري بالك عليه..لانه شو الفائدة من هذه العلاقات التافهة وانت متزوجة..بدك تفشي خلقك فشيه للفهمان زوجك او اخوك او اختك او امك او أبوك..وبدك تكوني متحضرة تحضري بشغلك وبتعليم اطفالك وبتنظيم بيتك ..مو بنفس اركيله مع صديق العمل..والعلاك المصدي
حواء: طيب أنت حبيت من قبل ؟
أدم : أنا ؟ .... لأ ... لشو هل سؤال؟
حواء: لكن من وين جبت هل كلام كله ؟
أدم : ههههه من الحياة .. من الناس ... وإنتي ... حبيتي من قبل ؟
حواء: أنا .... ايه .... بحبك
أدم : شوووووووووووووووو .... أنا ؟؟؟ سلاموووو عليكووووو)
حواء : إستنى وينك.. مو إنت بتقول إن الرجل بيستجيب بسهولة لأي مشروع علاقة خاصة
أدم: إمممم ... ومين قالك إني رجال ... كلام بينه وبين نفسه( وهو فيه رجال ممكن يقول الكلام هاد لوحدة ممكن يفكر يرتبط فيها)


2008-11-21 13:00:38
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق
غيمة ماطرة بيضاء2008-11-25 11:53:17
أؤيدك
أريد أن أؤيدك بشدة أن الحرية ليست بالخروج مع شاب ومحاولة كسر التقاليد وليست بقضاء وقت بعكس عاداتناومحاولة السير عكس التيار أؤيدك بشدة على هذه النقطةولكن تحفظي على النظرة الخاطئة لأنثى تخرج مع شاب فلكل قاعدة شواذ وظرف وطريقة تفكير القصد أنا ضد التعميم شكرالكتاباتك
سوريا
غيمة ماطرة بيضاء2008-11-25 11:51:07
خبرتك كبيرة
أولا أشكرك على كتاباتك فأنا من المتتبعين لك وهذا المقال يعكس تعمقك بالعلاقات الاجتماعية الحالية وأستطيع أن أؤيدك فيما كتبت مع تحفظي على أنه لكل قاعدة شواذ وأشكرك مجددا
سوريا
فتاةسوريةجدا2008-11-24 22:39:09
احلى تحية لساينس
استفقدت لتعيقاتك بمساهمتي الحالية,والتي تدورحول نفس المحور..هو اختلاف كبير الذي يجمعنا مع السيد الكاتب,ودائما ليس مهما ان نتفق ,بل المهم ان نفسح المجال لبعضنا ولجميعنابالعيش بسلام دون طعن ,تجريح او ازدراء,لاختلاف وجهات النظر.تحياتي
-سوريا
science, logic & belief2008-11-24 09:26:17
تحية وشكر للكاتب
وتحية وشكر لأحلى خيتوٍS فتاة سورية جداً وsally! فلقد قلتما ما أريد قوله ويبقى مجرد إختلاف يجمعنا مع السيد الكاتب ولا يفرقنا! هو ومن معه من نساء ورجال أحرار برؤيتهم للرجولة والأنوثة! نحن نراها دعارة لا حجة لأحد لممارستها سواء كان رجل أو إمرأة وطبعاً سواء كانت تحت ما يُسمى حلال أو حرام! الرجل والمرأة خيانتهما هي ذاتها تبقى خيانة رخيصة حلّها ليس بإخراس المرأة وطلب منها أن تنحني أكثر للرجل الذي يحاول إيصال فكرة "كوني مثل ما أريد, ياإما......"
-سوريا
فتاةسوريةجدا2008-11-21 23:47:00
اهانةللرجل
اذابدي علق عكلشي بهلمقال مابنخلص لبكرا..لهيك رح اكتفي بفكرةوحدة.الرجل اللي وصفتوالمقالةاولايسعى وراءاي غريزةدون اكتراث لاي قيمةانسانيةكالخيانةوالاخلاص,وهذاطبعاهوتعريف العهر.فبرايي اهون ان تتاجر بجسدك بسبب حاجةمن ان ترخصه بسبب غريزةثانياهورجل مريض يحب من حواء ان تخدعه حتى تكسب ثقته,ثالثاوبالمحصلةهورجل فاسدالاخلاق لايصلح لان يكون رب اسرةواب بنفس الوقت الذي يلهث فيه للتعدد..هذاوصفك ياسيدي والذي ظلمت فيه كثيرمن الرجال.ان كانت هذه رؤيتك للرجل في مجتمعنافارحومنك عدم التعميم حتى لاتهين من هوارقى من هذا
-سوريا
أخ خالد شكرا2008-11-21 23:18:13
نستفيد من تجاربك الخاصة
أعذرني أحسست أنك تكتب مساهمات شخصية محضة , وتخصك تحديدا , سأقول لك شيئا ( البئر ينضح بما فيه ) وأسف إن قلت لك كلامك غلط بغلط , لاتزعل مني ياصديقي صحيح أننا نريد أن نقرا بعض التجارب الشخصية لنأخذ منها العبر لكن على أن لايجعلها صاحبها قاعدة ويعممها فهذا لايجوزفقد تحدث أمور كثيرة مما ذكرت لكنها تبقى أخطاء شخصية وتبقى الطهارة موجودة والصداقة والعفة والحب والصدق والأمان عند الأغلبية , وأخيرا أرجوكم اتركوا المرأة بحالها وهي بألف خير من الله .
-سوريا
Sally2008-11-21 18:45:06
?
لقد قللت كثيرا من شأن ابناء جنسك فيما كتبت فهل هذه غايتك؟أنالا اقبل ما تم ذكره واعتبره تعميم صفات\"العهروصغر العقل والانانية\"على كائن حي عاقل هو الرجل!وهذا ظلم بحقه! الرجولةليست كما ترى انت,يحق لك ان تضع معاييرالرجولة التي تخصك لكن لاتفرضهاعلى الآخرين وكذلك الحال بالنسبة للأنوثة,ارى ان ما ذكرته عن الرجل يناقض الرجولة التي لن تكون دون الارادة والعقل الراجح والنفس السامية والاخلاص الذي سيعصم صاحبه من التصرف كطفل عابث يركض لاهثاوراء قطعة(او قطع)! الحلوى(الانثى في عقله القاصر)!وماأقل الرجال!
-سوريا
بسام البني2008-11-21 15:07:20
لا تنكر عهر الرجال
سأسلط الضوء على نقطة باطلة حين قلت سيدي أنه توجد نساء عاهرات ولا يوجد رجال مثلها ، في الحقيقة هناك رجال يمارسون العهر بالمعنى الحقيقي وإلا ماذا تعني كلمة (الفونس)؟؟ وللعلم هناك رجال يمارسون العهر السلبي ورجال يمارسون العهر الإيجابي ،كالشواذ جنسياً يمارسون العهر السلبي والرجال الذين يبيعون أجسادهم للنساء مقابل المال لليلة واحدة،فيكون عهرهم إيجابي، لا تظلم النساء يا أخي وإن قلت فقل الحقيقة كاملة فالصامت عن الحق شيطان أخرس ..شكراً للسيد العقاد على هذه المساهمة المميزة ..تحياتي..
روسيا الاتحادية
falcon2008-11-20 22:26:20
for arabian girl's
قال صديــق لصديقـه: ما هي أخبارك الجديدة..؟ فأجابه صاحبه بحزن: اسكت لقد اكتشفت أن زوجتي تخونني. فــــــقــــــــال لــــــــه: إنني أسألك عن أخبارك الجديدة!! وقال فيلسوف:لم تنه المرأة عن شئ قط إلا فعلته. عار النساء باق. لأن يدير الرجل مملكة أيسر عليه من أن يدير امرأة. استشر زوجتك دائما ثم نفذ ما تراه أنت.
سوريا
فتون من الدنمارك2008-11-20 19:13:06
قصة واقعيه
شكرا لك سيدي كاتب هذه المساهمة فعلا كل ماذكرته من الواقع ونعايشه دوما.فعلا هذه طبائع الذكر مع اختلاف أنماطه وثقافاته وبيئاته وحتى عقائده الذكر ذكر اينما حل في الغرب اوفي الشرق وهذه طبيعه الانثى تشعر حتى وأن استلمت مكان قيادي بحاجتها لرجل تشعر بكنفه وتشعر بالامان معه.انا اعيش في الدنمارك من 20عاما الرجل رجل اينما حل والحريه الموجودة هنا ليست حريه انما أنسلاخ عن الطبيعه البشريه العلاقات الاجتماعيه هنا مزريه وحقيرة .وانا لا اتمنى ان تقلد بنات وشباب وطني الحرية بمنحاها السلبي الذي يعيشوه هنا.
-سوريا
أبن دمشق2008-11-20 17:57:38
الى جودي وسلمى
الحرية بالمطالبه بالضمان الاجتماعي والصحي للارمله والمطلقه.حق الانتخاب وحقوق الميراث ففي كثير من مناطق بلادنا تحرم المرأة من الميراث لايتقيدوا بالشرع الاسلامي والقوانين الوضعيه.أنا احزن من سيدات مثلكن بهذه الرؤية السطحية لحرية المرأة.والتي لاتفهم ألا من خلال الخروج مع شاب غريب تحديا كا قلت للاخلاق والفطرة السوية.ولا اعرف كيف زوجة ممكن ان تقبل من زوجها ان يسر لانثى غيرها.اني احترم الخاروف الذي يحمي نعجته.شاهدت في أنكلترا الرجل عندما يكون في البار مع عاهرة واذا استلطفهاغيره يضربه بقنينة الشمبانيا.
-سوريا
أبن دمشق2008-11-20 17:50:01
الى الاخت جودي والخت سلمى
عزيزاتي ليس كل أفرادالمجتمع كما تظنون.هناك شباب وبنات لايتقبلوا ما تدعونه أنه حريه عندما تسر الزوجة أسرارها لغير زوجهالشاب غريب عنها وأعتقد المجتمع السوري هو نتاج بيئات مختلفه.فلا للتعميم.ولا اعتقد ان رجل يحترم نفسه ورجولته وزوجته يقبل ان تخرج مع شاب غريب لتشرب معه فنجان فهوة فهذا سلوك غير سوي.عزيزتي الحرية ليست بخروج الزوجة مع رجل غريب تحديا للأخلاق ولا بخروج الزوج مع فتاه غريبه.لا اعرف ماذا تفهمون عن الحرية عزيزاتي الحرية التي من المفروض ان تطالبوا بها هي حقوق الميراث والتعليم وضمان أجتماعي
-سوريا
judi2008-11-20 13:12:36
قصة منرفزة
أناأستغرب من كلام الكاتب ان الرجل بوقتنا هذا لايقبل العلاقات السابقه لحبيبته هذا غير صحيح.انا خطيبي يعرف اني كنت على علاقه حب مع صديق لنا بالجامعه وانتهت هذه العلاقه ويعرف ان لي اصدقاء شباب وفي كثير من الاوقات اذهب معهم لمقهى بدون خطيبي وكثير من صديقاتي تزوجوا ولهم من الاصدقاء الشباب بعلم أزواجهم ولم يهرب الزوج اوالخطيب كما أدعيت يا خالد أفندي فالمرأة أحيانا تحب ان تأتمن سرها عند صديق ذكر والزوج المحترم يحترم خصوصية هذه الصداقه ولايتدخل بها.فالشاب في وقتنا هذالا يحمل هذه الافكارالرجعيه المتخلفة
-سوريا
سلمى2008-11-20 12:52:59
السيد خالد أنت معضله
أنا بشوف بمقالاتك نوع من المغالاة ضد المرأة..وبصراحة مبين انك صاحب علاقات كثيرة وصاحب تجارب..حتى حامل كل هذه الفلسفه الغريبه عن العلاقه بين الجنسين..ومبين من أفكارك أنها افكار من باب الحارة..وأكيد ومبين انك دمشقي معتق يعني من افكارك وكنيتك..وهي الافكار راحت وانتهت ومابعتقد في بنت ساذجة مثل مالك مصورها بمساهمتك البنت بهذا الوقت بتضحك على الف شاب وهي اللي بتقله السلامووووووووووووو عليكم يا شاطر..
سوريا