syria-news.com
syria-news.comi
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
الرئاسة التركية: قواتنا ستواصل مهماتها في منبج لضمان وحدة أراضي سوريا
الاخبار السياسية

أعلنت الرئاسة التركية الاثنين أن القوات المسلحة لتركيا المنتشرة في مدينة منبج ستواصل تنفيذ مهماتها في المنطقة من أجل ضمان وحدة أراضي سوريا.


 

 

لتصفح أفضل  لسيريانيوز الرجاء زيارة الموقع في حلته الجديدة

اضـغـط هـنا

 

 

وقال المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، في تغريدة نشرها على حسابه الرسمي في موقع "تويترتعليقا على الخبر حول بدء تطبيق الاتفاق التركي الأمريكي في منبج وإطلاق القوات التركية دورياتها في المدينة: "سيجري تنفيذ هذه المهمات في المنطقة بدقة وحزم من أجل ضمان أمن تركيا ووحدة أراضي سوريا".

وأوضحت رئاسة الأركان العامة للجيش التركي في بيان لها أن العسكريين الأتراك والأمريكيين أطلقوا اعتبارا من اليوم دوريات مستقلة على الخط الفاصل بين منطقة درع الفرات الخاضعة لسيطرة أنقرة والفصائل المتحالفة معها والمدينة الحدودية التي أصبحت سبب التوتر الملموس بين الطرفين في السنوات الأخيرة.

 أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في وقت سابق الإثنين، أن "وحدات حماية الشعب" بدأت الانسحاب من منبج بريف حلب إلى شرقي الفرات".

وتم التوصل لاتفاق بين المسؤولين العسكريين الأتراك والأمريكيين حول خطة منبج ، وذلك خلال اجتماع عقد يومي 12 و13 حزيران، في شتوتغارت في مقر قيادة القوات الأمريكية في أوروبا.

 

ويتضمن اتفاق منبج  تشكيل دوريات أميركية ــ تركية، وخروج "وحدات حماية الشعب" الكردية إلى شرق الفرات،  وتشكيل مجلس مدني.

 

وبحسب التصريحات التركية، فان الجدول الزمني حيال خارطة طريق منبج سينفذ خلال 90 يوم، مشيرة الى انه  سيتم نزع سلاح مقاتلي (وحدات حماية الشعب الكردية) لدى مغادراتهم المدينة منبج، في إطار خارطة طريق متفق عليها مع الولايات المتحدة.

 

 وبدأت وحدات "حماية الشعب الكردية" السورية  مؤخرا بسحب مستشاريها العسكريين من منبج، وذلك بعد إعلان تركيا والولايات المتحدة الاتفاق على خطة للمنطقة تتضمن انسحاب الوحدات.

 

وتعتبر منبج من أبرز الخلافات التي كانت بين واشنطن وأنقرة، حيث تطالب الأخيرة أميركا بوقف الدعم للمقاتلين الأكراد، وفرض الأمن والاستقرار في مدينة منبج بإخراج القوات الكردية.

 

سيريانيوز

 


2018-06-18 18:03:23
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق