syria-news.com
syria-news.comi
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
مسؤول إسرائيلي ينفي التوصل لاتفاق مع روسيا بشأن جنوب سوريا
الاخبار السياسية

نفى مسؤول إسرائيلي توصل بلاده إلى اتفاق وتفاهمات مع روسيا بشأن الوجود الإيراني في جنوب سوريا.


 

ونقلت صحيفة  "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية، مساء السبت، عن المسؤول الاسرائيلي، التي لم تكشف عن هويته، قوله ان " رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أكد خلال محادثاته مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في موسكو الأسبوع الماضي، ومع وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، ضرورة انسحاب القوات الإيرانية من كافة أنحاء سوريا".

ويتناقض ذلك مع تصريح السفير الروسي في الأمم المتحدة، فاسيلي نيبيزيا، يوم الجمعة، بأن موسكو وتل أبيب توصلتا إلى اتفاق حول الحدود السورية الجنوبية مع إسرائيل، بموافقة كل الأطراف المعنية.

كما كشفت مصادر سياسية إسرائيلية، منذ ايام لقناة (الحرة)، عن وجود تفاهمات بين روسيا وإسرائيل بخصوص الوضع الامني في سوريا والتواجد الإيراني هناك.

وكان وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم، أعلن خلال مؤتمر صحفي، أن بلاده تسعى لحل مسألة الجنوب السوري عن طريق المصالحات، نافياَ حدوث أي اتفاق بشأن المنطقة ، ما لم تنسحب القوات الأمريكية من منطقة التنف.

إلا أن قاعدة حميميم العسكرية، التابعة لوزارة الدفاع الروسية، أعلنت يوم السبت، على صفحتها الرسمية في موقع (فيس بوك) أن الاتفاق الخاص حول جنوب سوريا ينص بشكل واضح على انسحاب القوات الإيرانية المساندة للقوات الحكومية السورية في جنوب سوريا، وانتقالها إلى العمق السوري بعيداً عن الحدود الجنوبية للبلاد"، متوقعة تنفيذ ذلك "خلال أيام معدودة."

ويحظى الوضع جنوب سوريا باهتمام دولي مكثف في الفترة الأخيرة، عقب الأنباء عن تحضير النظامي لعملية عسكرية كبرى في المنطقة، حيث من المقرر عقد لقاء مزمع ثلاثي أردني روسي أميركي لبحث الوضع في جنوب سوريا، بحسب ما أعلنته الخارجية الروسية.

وتشدد موسكو على انسحاب القوات الأجنبية من الجنوب السوري وأن تكون تلك المنطقة تحت سيطرة الجيش النظامي وحده، فيما  تخشى إسرائيل التواجد الإيراني وتواجد "حزب الله" جنوب سوريا، في وقت نفت فيه طهران وجود قوات لها في الجنوب السوري.

وشدد المسؤول الإسرائيلي على أن نتنياهو أكد أن إسرائيل "ستحتفظ لنفسها بحق العمل بشكل حر ضد محاولات إيران ترسيخ وجودها في الأراضي السورية".

وتعارض إسرائيل مرارا الوجود الإيراني في سوريا، وتعتبره تهديدًا لها.

وشنت اسرائيل في الفترة الاخيرة سلسلة غارات على اهداف ومواقع عسكرية ايرانية في مناطق بسوريا، قتل فيها ضباط إيرانيون

وتعتبر ايران تواجد قواتها في سوريا امر شرعي، وجاء بطلب من دمشق، ولن تخرج منها، وذلك رداً على مطالبات دولية لاسيما اسرائيل و أميركا بإخراج القوات الإيرانية من سوريا.

سيريانيوز


2018-06-03 10:12:17
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق