syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
"جيش الإسلام" : الضربات الجوية الغربية هراء طالما الأسد في السلطة
الاخبار المحلية

قال القيادي في "جيش الإسلام" المعارض محمد علوش ، يوم السبت، ان الضربات الجوية الغربية على مواقع تابعة للحكومة السورية "هراء"، طالما بقي الرئيس بشار الأسد في السلطة.


 

 

لتصفح أفضل  لسيريانيوز الرجاء زيارة الموقع في حلته الجديدة

اضـغـط هـنا

 

وأضاف علوش في تصريحات نشرتها هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) أنه" يتم معاقبة أداة الجريمة مع الإبقاء على المجرم".

وكان "جيش الإسلام" المعارض يسيطر على مدينة دوما بريف دمشق عندما تعرضت لهجوم كيميائي أدى لتنفيذ الغرب ضربات جوية على عدة مواقع في سوريا، قبل ان ينسحب مقاتليه من البلدة باتجاه جرابلس، بموجب اتفاق بوساطة تركية.

وشنت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا ضربات صاروخية، ليلة الجمعة، على مواقع تابعة للجيش النظامي في سوريا، مما أسفر عن سقوط جرحى، في هجمات جاءت رداً على هجوم يشتبه أنه شن بمواد سامة في مدينة دوما بريف دمشق، فيما أعلن النظام انه رد على تلك الاعتداءات.

واتهمت الولايات المتحدة الأمريكية مؤخرا النظام السوري بشن هجوم بالأسلحة الكيماوية في مدينة دوما بريف دمشق، أسفر عن سقوط ضحايا،، وتعهدت بالرد عليه بعد أن أجرت محادثات مع بريطانيا وفرنسا، في حين حذرت موسكو من عواقب وخيمة.

وواجه النظام السوري منذ نحو اسبوعين، اتهامات باستخدام مواد سامة خلال هجومه على مدينة دوما،  والذي ادى الى مقتل واصابة العشرات بحالات اختناق، في حين نفى النظام هذه الاتهامات، واعتبرها "فبركات"، مؤكدا استعداده تسهيل وصول مفتشين من منظمة "حظر الكيماوي" الى المنطقة للتحقق من الهجوم.

وجاء الهجوم الثلاثي قبيل بدء عمل فريق تابع لمنظمة "حظر الأسلحة الكيميائية" العمل في سوريا للتحقق في الهجوم  الكيماوي المزعوم الذي وقع في دوما.

سيريانيوز


2018-04-14 11:18:50
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق