syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
ماتيس: نتطلع لتجنب أي تصعيد قد يخرج عن السيطرة اثناء دراسة عمل عسكري في سوريا
الاخبار السياسية

قال وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس أن واشنطن أثناء دراستها لمسألة توجيه ضربة عسكرية إلى سوريا، تتطلع لتجنب أي تصعيد قد يخرج عن السيطرة.


 

 

لتصفح أفضل  لسيريانيوز الرجاء زيارة الموقع في حلته الجديدة

اضـغـط هـنا

 

 

وتعهد ماتيس بالتواصل مع قادة الكونغرس قبل أي عمل عسكري ضد سوريا، مشيرا إلى انه واثق من وقوع الهجوم بالسلاح الكيميائي، وأن الولايات المتحدة تبحث عن الأدلة على ذلك.

وتابع ماتيس، إن بلاده لن تتدخل في الحرب الأهلية في سوريا، مشيرا إلى أن هدفها هو هزيمة تنظيم "داعش" الإرهابي.

وأضاف وزير الدفاع الامريكي  "أعتقد أن هجوما كيماويا وقع في سوريا وأمريكا تبحث عن دليل"، لافتا إلى أن البنتاغون لا يملك أدلة على استخدام غاز السارين أو الكلور في مدينة دوما السورية.

واوضح ان "الولايات المتحدة تنتظر الأدلة على استخدام الأسلحة الكيميائية في دوما من قبل خبراء منظمة حظر انتشار الأسلحة الكيميائية".

وأعلن الرئيس الامريكي دونالد ترامب، في وقت سابق اليوم، ان موعد شن الضربات على سوريا قد يكون قريب جداُ أو بعيد.

وهدد ترامب سابقاً بمعاقبة النظام عبر شن ضربات على سوريا، ردا على استهداف يشتبه انه كيماوي في دوما بريف دمشق، فيما  توعدت موسكو باسقاط أي صاروخ يطلق على سوريا.

لكن البيت الأبيض أعلن، يوم الاربعاء، انه لم يتم بعد اتخاذ قرار نهائي بتوجيه ضربة عسكرية على سوريا، الا ان الخيارات لا تزال مطروحة.

واتهمت مصادر معارضة، يوم السبت، الجيش النظامي باستخدام مواد سامة خلال هجومه على مدينة دوما، والذي أدى إلى مقتل وإصابة العشرات بحالات اختناق، في حين نفى النظام هذه الاتهامات، واعتبرها "فبركات"، داعيا الى ارسال محققين الى مكان الهجوم، الأمر الذي أيدته روسيا مؤكدة عدم صحة تلك التقارير.

 

ولقي الهجوم على مدينة دوما إدانات وغضب دولي واسع ، وسط دعوات إلى فتح تحقيق ومحاسبة مرتكبي الهجوم، حيث اعربت كل من فرنسا وبريطانيا وألمانيا و استراليا عن تأييدهم الضربة الأمريكية .

 

سيريانيوز


2018-04-12 14:44:39
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق