syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
المندوب الروسي: حذرنا مراراً واشنطن من عواقب هجومها على سوريا إذا مس ذلك جنودنا
الاخبار السياسية

أعلن المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة، فاسيلي نيبينزيا، ان موسكو حذرت مراراً الولايات المتحدة الأمريكية من استهدافها سوريا، اذا مس ذلك عسكرييها الروس، واصفاً مشروع القرار الامريكي بشان الكيماوي السوري بأنه "سيئ " و"غير مقبول".


صفحة جديدة 1

 

 

 

لتصفح أفضل  لسيريانيوز الرجاء زيارة الموقع في حلته الجديدة

اضـغـط هـنا

 

 

ونقلت وكالة (تاس) عن نيبينزيا قوله، في تصريح للصحفيين، بعد انتهاء جلسة مجلس الأمن، يوم الاثنين، "حذرنا مرارا الجانب الأمريكي من العواقب السلبية جدا المحتملة لإمكانية استخدامهم السلاح ضد الحكومة السورية الشرعية، حيث يوجد هناك عسكريون روس على أساس قانوني.".

وأضاف المندوب الروسي "ما نسمعه الآن، يدل على سيناريو عسكري يجري النظر فيه، وهذا خطر للغاية، ونحن نحاول التشديد على ذلك، ويبدو لي أنهم يجتازون النقطة الخطرة في الخط، وهذا في حد ذاته خطر حتى على العالم".

وتوعد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب باتخاذ إجراءات قاسية ضد الحكومة السورية، دون أن يستبعد احتمال توجيه ضربة عسكرية، ردا على تقارير اتهمت  النظام السوري باستخدام أسلحة كيميائية في دوما بالغوطة الشرقية.

وكان المندوب الروسي نفى، الاثنين خلال جلسة لمجلس الامن، وقوع أي هجوم كيماوي في دوما،  ودعا  خبراء منظمة "حظر الكيميائي" للتوجه إلى دمشق للتحقيق في الحادثة.

وحول مشروع القرار الذي اقترحته واشنطن بشأن سوريا، أشار نيبينزيا إلى أن المشروع "يتضمن عددا من البنود غير المقبولة"، فيما التعديلات التي أدخلها الجانب الأمريكي "تجعله أكثر سوءا".

ووزعت الولايات المتحدة الأمريكية، الاثنين، على مجلس الامن، مشروع قرار معدل، يقضي بإنشاء آلية تحقيق مستقلة في استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا، لمدة عام، مع إمكانية تمديد مهامها، وذلك قبيل عقد مجلس الامن اجتماع لبحث ملف استخدام الكيماوي السوري..

ويعمل مجلس الأمن على إعداد مشروع قرار بشأن استخدام الكيميائي في سوريا، على خلفية الأنباء حول استهداف بلدة دوما بريف دمشق بمواد سامة السبت الماضي

 

واتهمت مصادر معارضة، يوم السبت، الجيش النظامي باستخدام مواد سامة خلال هجومه على مدينة دوما،  والذي ادى الى مقتل واصابة العشرات بحالات اختناق، في حين نفى النظام هذه الاتهامات، واعتبرها "فبركات"، واعرب عن استعداه  لتسهيل وصول مفتشي منظمة "حظر الكيماوي" إلى الغوطة الشرقية للتحقيق في هذه المزاعم.

ولقي الهجوم على مدينة دوما إدانات وغضب دولي واسع ، وسط دعوات إلى فتح تحقيق ومحاسبة مرتكبي الهجوم، حيث تتواصل المشاروات الامريكية الفرنسية بخصوص الرد على الهجوم، كما أعلنت لندن عن بحث خيارات للرد ايضا على الحادثة،  فيما اعلنت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بدء التحقيق بشأن هجوم محتمل في البلدة.

 

سيريانيوز

 


2018-04-10 09:21:23
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق