syria-news.com
syria-news.comi
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
النظامي يواصل عملياته العسكرية بالغوطة الشرقية.. و ضحايا بقصف على عدة مناطق
الاخبار المحلية

واصل الجيش النظامي عملياته العسكرية في الغوطة الشرقية بريف دمشق، وسط سقوط قتلى وجرحى من المدنيين في عدة مناطق جراء القصف الجوي والمدفعي والصاروخي.

 


 

 

لتصفح أفضل  لسيريانيوز الرجاء زيارة الموقع في حلته الجديدة

اضـغـط هـنا

 

 

وأفادت مصادر معارضة على مواقع التواصل الاجتماعي، أن غارات الطيران الحربي والقصف الصاروخي والمدفعي أدى إلى مقتل 4 أشخاص في مدينة سقبا و 3 في بلدة عين ترما و عشرات الجرحى في كفربطنا وحرستا و دوما و جسرين وحمورية وزملكا وعربين وحزة والريحان.

 وأضافت المصادر أن غارات المقاتلات الحربية أدت إلى مقتل شخص من عناصر الدفاع المدني وجرح 3 آخرين جراء استهداف مركز "103" للدفاع المدني وخروجه عن الخدمة بالكامل بعد دمار أصاب آلياته ومعداته.

من جهتها، أفادت مصادر موالية أن " الطيران المروحي وسلاح المدفعية استهدف تجمعات تابعة لتنظيمات مسلحة معارضة في عربين و زملكا بالقذائف المتفجرة".

وأضافت المصادر أن "الجيش النظامي عثر على معمل لتصنيع مواد كيميائية وسامة في الشيفونية كما ضبط خلال تمشيطه بلدة الأفتريس  معملاً يحتوي على المواد الكيميائية ومعملاً آخر لتصنيع العبوات الناسفة والقذائف الصاروخية والهاون".

ويواصل الجيش النظامي والقوات الحليفة تقدمه في الغوطة الشرقية، حيث تمكن من السيطرة على عدة قرى وبلدات آخرها مسرابا ومديرا وحقق تقدما في المزارع الواصلة بين دوما وحرستا .

كما تمكن الجيش النظامي في الأيام القليلة الماضية، من تقسيم الغوطة الشرقية إلى ثلاثة أقسام، القسم الأول هي مدينة دوما، والقسم الثاني هي عربين وحمورية وزملكا وحزة وعين ترما وجسرين وسقبا والأفتريس وحي جوبر، والقسم الثالث مدينة حرستا .

ووضعت روسيا هدنة إنسانية يومية في الغوطة لمدة 5 ساعات تبدأ من الساعة 9 صباحاً وتنتهي حتى 2 ظهراً،  بهدف تخفيف القصف على المنطقة وإفساح المجال للمدنيين الراغبين بالخروج منها وإفساح المجال لإدخال المعونات.

ويطالب قرار مجلس الأمن الدولي الذي اقر في 24 شباط الماضي كل الأطراف بوقف الأعمال القتالية دون تأخير لمدة 30 يوم.

سيريانيوز


2018-03-13 17:53:38
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق