syria-news.com
syria-news.comi
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
موسكو: عملية النظام لمحاربة الإرهاب في الغوطة لا تتعارض مع القرار 2401
الاخبار السياسية

 أعلن مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا ،الاثنين، أن عملية الجيش النظامي لمحاربة الإرهاب في الغوطة الشرقية لا تتعارض مع القرار الأممي رقم 2401 حول وقف إطلاق النار في سوريا.

 


 

 

لتصفح أفضل  لسيريانيوز الرجاء زيارة الموقع في حلته الجديدة

اضـغـط هـنا

 

 

ونقلت وسائل إعلامية، عن المندوب نيبينزيا خلال جلسة مجلس الأمن الدولي حول الوضع في سوريا ،قوله أن "عملية مكافحة الإرهاب التي يواصلها العسكريون السوريون لا تتعارض مع القرار 2401، ولدى السلطات السورية الحق الكامل في السعي إلى القضاء على الأخطار الأمنية التي تهدد المواطنين، ولا يمكن لضواحي دمشق أن تبقى بؤرة للإرهابيين ".

واعتمد مجلس الأمن بالإجماع في 24 شباط الماضي مشروع قرار , نص على وقف إطلاق النار في سوريا, لمدة 30 يوم, باستثناء تنظيمي "داعش" و "النصرة" وإيصال مساعدات إنسانية للمحاصرين وتأمين الإجلاء الطبي.

 وشدد المندوب الروسي على أن "استمرار الإرهابيين بمحاولات إحباط نظام وقف إطلاق النار يبقي حالة التوتر في سوريا"، مشيرا إلى أن "الغوطة الشرقية هي المنطقة الأكثر توترا".

ولفت الدبلوماسي إلى أن "القرار رقم 2401 لا ينص على وقف إطلاق النار فورا، ما يعتبر أمرا مستحيلا، بل عن التوصل إلى اتفاق أولي بين الأطراف، على اعتبار أن ذلك شرط ضروري لتثبيت وقف إطلاق النار في كافة المناطق السورية"، مؤكدا أن "القرار الأممي لا يقتصر على الغوطة الشرقية، بل يشمل سريانه كافة الأراضي السورية".

وذكر أن مسلحي "جبهة النصرة" استخدموا يوم 5 آذار الكلور في الغوطة الشرقية، ما أسفر عن إصابة 30 مدنيا، مضيفا أن "كل ذلك يأتي من أجل تمهيد الأرضية لخطوات أحادية الجانب باستخدام القوة ضد سوريا ذات السيادة".

ونوه بأن الدول الغربية لا تقوم بأي خطوات من أجل تسوية الوضع في الغوطة الشرقية، بل "تستمر بإلقاء اللوم على روسيا"، موضحا أن "هذا موقف سياسي، وليس قلقا على الاحتياجات الإنسانية للسوريين ".

وأكد أن روسيا "ستواصل الهجود من أجل تنفيذ القرار رقم 2401"، مضيفا "ولكننا نطالب بعض زملائنا بأن يقطعوا شوطهم من الطريق ويمارسوا التأثير الحقيقي على الجماعات التي يدعمونها ويرعونها، بدلا من استمرار توجيه الدعوات إلى روسيا، كأن القرار الأممي يخصنا بشكل استثنائي ".

ووضعت روسيا, بعد اعتماد القرار الاممي, هدنة إنسانية يومية في الغوطة لمدة 5 ساعات تبدأ من الساعة 9 صباحاً وتنتهي حتى 2 ظهراً,  بهدف تخفيف القصف على المنطقة وإفساح المجال للمدنيين الراغبين بالخروج منها وإفساح المجال لإدخال المعونات.

 وكان مجلس الأمن الدولي دعا, يوم الأربعاء الماضي, إلى تطبيق قراره الذي اعتمده مؤخرا بشأن وقف إطلاق النار في سوريا وإيصال المساعدات للغوطة الشرقية بريف دمشق.

 

سيريانيوز


2018-03-12 16:39:31
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق