syria-news.com
syria-news.comi
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
إجلاء أول دفعة من مسلحي الغوطة وعائلاتهم إلى ادلب
الاخبار المحلية

خرجت امس الجمعة اول دفعة من المسلحين مع عائلاتهم من الغوطة الشرقية بريف دمشق, عبر ممر مخيم الوافدين متجهين الى محافظة ادلب.


 

 

 

لتصفح أفضل  لسيريانيوز الرجاء زيارة الموقع في حلته الجديدة

اضـغـط هـنا

 

 

وذكرت وكالة الانباء (سانا), ان "عدداً من المسلحين وصلوا إلى النقطة الأخيرة من ممر مخيم الوافدين على أطراف الغوطة حيث كانت في انتظارهم حافلة لنقلهم خارج المنطقة."

كما أكدت قناة "الإخبارية" السورية "خروج أول دفعة من المسلحين مع عائلاتهم وأمتعتهم من الغوطة إلى معبر مخيم الوافدين".

واشارت الى ان "عددهم بلغ 13 مسلحا وذلك في إحصائية أولية".

وعرض التلفزيون السوري لقطاتٍ قال إنها لثلاثة عشر مسلحاً وأسرهم، وهم يغادرون المنطقة .

من جهته, قال ت وكالة (سبونتيك) ان "عدد من المدنيين والمسلحين  بدأوا بالخروج من الغوطة الشرقية عبر معبر مخيم الوافدين بريف دمشق، متوجهين إلى إدلب"،

وتأتي عملية الاجلاء عقب اعلان  تنظيم "جيش الإسلام", موافقته على انسحاب عناصر تنظيم "جبهة النصرة" من منطقة الغوطة بريف دمشق إلى محافظة ادلب.

وكانت القافلة الإنسانية التابعة للمنظمات الدولية عادت الجمعة من الغوطة الشرقية إلى منطقة مخيم الوافدين، بعد تفريغ حمولتها بالكامل.

وتم مؤخرا اعداد ممر إنساني للخروج من الغوطة الشرقية إلى منطقة "مخيم الوافدين" بغية عبور المدنيين بمساعدة منظمة الهلال الأحمر السوري, بموجب الهدنة التي وضعتها روسيا ومدتها 5 ساعات, وسط أنباء عن استهداف الممر برصاص القنص والقذائف عدة مرات.

كما خصص الجيش النظامي, يوم الخميس, ممراً جديداً لإجلاء المدنيين من الغوطة الشرقية بريف دمشق عبر طريق جسرين المليحة.

ووضعت روسيا هدنة إنسانية يومية في الغوطة لمدة 5 ساعات تبدأ من الساعة 9 صباحاً وتنتهي حتى 2 ظهراً,  بهدف تخفيف القصف على المنطقة وإفساح المجال للمدنيين الراغبين بالخروج منها وإفساح المجال لإدخال المعونات.

ويطالب قرار مجلس الأمن الدولي الذي أقرَّ في 24 شباط الماضي, كل الأطراف بوقف الأعمال القتالية دون تأخير لمدة 30 يوم.

وتواجه منطقة الغوطة, الخاضعة تحت سيطرة الفصائل المسلحة, حملة قصف مكثفة يشنها الجيش النظامي على المنطقة, في ظل معارك عنيفة على عدة جبهات, الأمر الذي أدى إلى سقوط عشرات الضحايا في صفوف المدنيين , في حين تمكّن الجيش من تحقيق تقدم والسيطرة على عدة قرى ومزارع في الغوطة.

 

سيريانيوز


2018-03-10 06:48:40
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق