syria-news.com
syria-news.comi
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
مسؤول اممي: من المبكر الحديث عن عودة اللاجئين الى سورية لان الوضع "غير آمن"
الاخبار المحلية

"الكثير من الناس يخشون التجنيد الإجباري في الجيش والاضطرار للقتال ولذلك نحن في حاجة للتفاوض على إعفاءات واستثناءات"

قال المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو جراندي يوم الجمعة إن من "المبكر جدا" الحديث عن عودة اللاجئين إلى سوريا لأن الوضع هناك ما زال غير آمن ومحفوفا بالمخاطر.


 

 

لتصفح أفضل  لسيريانيوز الرجاء زيارة الموقع في حلته الجديدة

اضـغـط هـنا

 

 

وقال جراندي في مؤتمر بالعاصمة اللبنانية بيروت, نقلته رويترز, ”89 بالمئة من السوريين الذين سألناهم في لبنان يقولون إنهم يريدون العودة إلى سوريا في نهاية المطاف لكن كلهم تقريبا قالوا ليس الآن", مضيفا أن على الرغم من أن بعض مناطق سوريا أكثر استقرارا من غيرها إلا أن الحديث عن عودة اللاجئين الآن "سابق لأوانه جدا".

وفر أكثر من مليون سوري إلى لبنان المجاور منذ اندلاع الحرب في 2011 ويشكلون الآن نحو ربع عدد سكان لبنان.

ودعا سياسيون لبنانيون إلى عودة اللاجئين لبلادهم, وذلك مع استعادة الحكومة السورية مزيدا من المناطق وانتهاء المعارك في بعض أنحاء البلاد.

وتابع المسؤول الاممي أن اللاجئين "يراقبون ما يحدث الآن ويفكرون فيما سيحدث مستقبلا؟ ما الذي سيحدث في إدلب؟ ما الذي سيحدث في الجنوب... ما الذي سيحدث في عفرين؟ ما الذي سيحدث في المناطق الكردية", موضحا "الأمر غامض جدا ولذلك الناس ينتظرون".

وأشار جراندي إلى أن المفوضية تقوم باستعدادات لعودة اللاجئين في نهاية المطاف من خلال العمل في سوريا على الإسكان والخدمات والحماية القانونية", لافتا الى ان "الكثير من الناس يخشون التجنيد الإجباري في الجيش والاضطرار للقتال ولذلك نحن في حاجة للتفاوض على إعفاءات واستثناءات".

واستضافت دول الجوار السوري وهي الأردن وتركيا والعراق ولبنان أغلب اللاجئين السوريين وعددهم 5.6 مليون سوري فروا من بلادهم بسبب الحرب التي توشك على دخول عامها الثامن.

سيريانيوز


2018-03-09 16:05:36
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق