syria-news.com
syria-news.comi
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
قائد روسي يكشف عن كيفية تجنيد المقاتلين الروس في سوريا وأهدافهم
الاخبار السياسية

كشف قائد روسي عن كيفية تجنيد مقاتلين روس لا ينتسبون للقوات العسكرية الروسية النظامية لدخول دائرة الحرب كقوة رديفة إلى جانب الجيش النظامي في سوريا , و الأهداف التي تسعى ورائها تلك المجموعات المقاتلة.


 

 

لتصفح أفضل  لسيريانيوز الرجاء زيارة الموقع في حلته الجديدة

اضـغـط هـنا

 

  ونشرت (فرانس 24) يوم السبت, شهادة بالصوت والصورة للقائد الروسي يقدم من خلالها نصائح للذين يرغبون في الرحيل للقتال في سوريا إلى جانب الجيش السوري و لحساب الشركة العسكرية الخاصة "فاغنر".  

وبحسب القائد فإن 150 مقاتلا روسيا قتلوا خلال قصف الجيش الأمريكي لقوات مساندة للنظام في دير الزور، في 7 شباط الحالي.

ويعمل القائد في إكاتيرنبورغ، في منطقة الأورال، لصالح منظمة تعنى بالمقاتلين المتطوعين في دونباس شرقي أوكرانيا.

ويتوجه المقاتلون في المنطقة إلى الرجل لكي يدلهم على طريقة للعمل لصالح شركة "فاغنر"، التي ترسل مقاتلين مرتزقة للمشاركة في الأعمال القتالية في سوريا.

وأكدّ القائد الروسي أنه "أستقبل من خمسة إلى ستة أشخاص أسبوعيا، منهم من يتصل بي ومنهم من يأتي إلي مباشرة, حاليا، هناك عدد كبير من الأشخاص يريدون الذهاب إلى سوريا ".

 وبعد القصف العسكري الأمريكي في محافظة ديرالزور في السابع من شباط، أعلنت وزارة الخارجية الروسية عن مقتل خمسة من الرعايا الروس خلال القصف، لكن وكالة الأنباء رويترز، أكدت مقتل حوالي مئة مقاتل روسي، نقلا عن مصادر عسكرية.

من جهته, قال القائد الروسي ان " 150 شخص يتواجدون حاليا في ثلاجات الموتى في مقر "فاغنر" بسوريا, هم عبارة عن لحم مفروم ، هي حالة جثثهم حاليا".

ويشار إلى أنه بعد أسبوعين من القصف الذي استهدف محافظة دير الزور، تجهل عائلات المقاتلين الروس أي خبر رسمي عنهم.

 وكان مسؤولون أمريكيون قالوا في وقت سابق من الشهر الجاري, بأن مئات المقاتلين الموالين للنظام السوري هاجموا مواقع وحدات تابعة لقوات سوريا الديمقراطية المدعومة أمريكيا قرب بلدة في محافظة دير الزور ,وردت الولايات المتحدة بقصف جوي ومدفعي في 7 شباط، لتحبط الهجوم وترد القوات الموالية على أعقابها.

وأفادت قناة (سي بي أس نيوز ) في 8 شباط، نقلا عن المسؤول الأمريكي  ديفيد مارتن أن قراصنة روس كانوا من بين القوات "الموالية للنظام" التي هاجمت قاعدة قوات سوريا الحرة, مضيفا أنه "إذا كان ثمة روس بين القتلى، سيؤشر ذلك، لأول مرة، أن الضربات الجوية الأمريكية قد قتلت روسا في سوريا ".

وأفادت معلومات حول ذلك بأن مقاتلين اثنين كانا يعملان لحساب شركة عسكرية خاصة تدعم القوات العسكرية النظامية في سوريا.

وكان متحدث باسم الرئاسة الروسية (الكرملين) قال مؤخرا انه لا يمكن استبعاد وجود مدنيين روس في سوريا، نافيا أن يكون لهما صلة بالجيش الروسي.

 وحول الدافع و الأهداف لتوجه المقاتلين الروس إلى سوريا للالتحاق بجبهات المعارك, قال القائد الروسي "هو الدفاع عن مصالح الحكومة التي لا تستطيع استخدام جيشها النظامي في ذلك.. الهدف هو المكاسب المالية بالإضافة إلى سيطرة بلدنا على سوق كبيرة جدا من الموارد النفطية.. وللوصول إلى ذلك هذا جيد بالنسبة لنا.. لسنا نحن من بدأنا الحرب لكن يجب علينا إتمام مهمتنا ".

 و تدخلت روسيا عسكريا في سوريا في 30 أيلول عام 2015, بشن غارات جوية استهدفت مواقع لـ "جبهة النصرة", وداعش, وقد أُكد رسميا مقتل أكثر من 45 من عديد القوات الروسية هناك منذ ذلك التاريخ , كما قتل عدد غير معروف من المتعاقدين مع الشركات العسكرية الخاصة أيضا.

 سيريانيوز


2018-02-24 12:48:50
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق