syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
التعليم العالي: تشكيل فرق علمية لإعداد وترجمة كتب مرجعية للامتحان الطبي الموحد
الاخبار المحلية

أصدر وزير التعليم العالي عاطف نداف، يوم الأحد، قراراً يقضي بتأليف فرق علمية لإعداد وترجمة كتب مرجعية للامتحان الطبي الموحد.


 

 

لتصفح أفضل  لسيريانيوز الرجاء زيارة الموقع في حلته الجديدة

اضـغـط هـنا

 

ونشرت وكالة (سانا) الرسمية نص القرار الذي نص على تشكيل فرق  قطاعية في اختصاصات الأمراض الباطنة وطب الأطفال والجراحة والأذنية والعينية والأمراض النسائية والتوليد والأمراض الجلدية لإعداد وترجمة كتب مرجعية للامتحان الطبي الموحد.

ويهدف القرار الى وضع كتب مرجعية تتضمن جميع الكفاءات الأساسية المطلوبة التي تساعد طلاب كليات الطب في التحضير للامتحان الطبي الموحد، إضافة إلى معلومات تدعم المسيرة المهنية للطبيب بعد التخرج، بما يضمن قياس مخرجات التعليم العالي في اختصاص الطب البشري وفق المعايير الوطنية ومنظمة الصحة العالمية.

وحدد القرار موعد تسليم هذه الكتب إلى مركز القياس والتقويم في 1-6-2018 حيث سيقدم المركز الدعم العلمي واللوجستي والفني للفرق القطاعية، من خلال تأمين المراجع العلمية الحديثة بصيغتها الإلكترونية أو الورقية، دون أن تتحمل اللجان العلمية المشاركة أي مسؤولية مادية أو نفقات لقاء ذلك.

كما يضمن القرار الحصول على حقوق الملكية الفكرية في حال الترجمة والاعداد وتنفيذ الإخراج الفني والطباعي للأعمال الفكرية المنتجة، وطباعتها وفق معايير الجودة العالمية، ونشرها وتوزيعها على الجهات المعنية داخل وخارج سوريا.

وتبنت وزارة التعليم العالي سلسلة إجراءات بهدف إغناء المكتبة العربية الطبية بالمحتوى العلمي الحديث وضمن مهام مركز القياس والتقويم في ضمان جودة مخرجات التعليم العالي لكليات الطب البشري والتحقق من امتلاك الخريجين الكفاءات الأساسية قبل ممارسة المهنة.

ويهدف مركز القياس والتقويم الذي أحدث عام 2012 إلى قياس مخرجات التعليم العالي لطلاب الجامعات في عدة اختصاصات منها الطب البشري وطب الأسنان والصيدلة والتمريض والهندسة المعمارية والمعلوماتية لتطوير عملية التعليم والتعلم واستثمار وتوظيف القوى البشرية والارتقاء بمخرجات التعليم العالي قبل ممارستها المهام المختلفة في المجتمع.

وكانت حملات طلابية عديدة طالبت وزارة التعليم العالي بإلغاء الامتحان الوطني الموحد، إثر عدم وجود مراجع موحدة للطلاب، وورود اسئلة تحتمل أكثر من اجابة صحيحة أو خاطئة، وذلك نتيجة الفروقات بين مناهج الكليات في الجامعات السورية.

سيريانيوز


2018-01-07 18:50:58
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق