syria-news.com
syria-news.comi
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
بحوادث منفصلة.. توقيف سوريين في لبنان بجرم الابتزاز والاتجار بالآثار ودخول البلاد خلسة
الحوادث

ألقت الجهات المختصة اللبنانية القبض على عدد من السوريين  في عدة مناطق بجرم دخول البلاد خلسة والابتزاز والاتجار بالآثار, ضمن حوادث منفصلة.


 

 

 

لتصفح أفضل  لسيريانيوز الرجاء زيارة الموقع في حلته الجديدة

اضـغـط هـنا

 

 

وأفاد بلاغ صادر عن المديرية العامة لقوى الامن  الداخلي  انه تم القاء القبض على سوري وشخصين لبنانيين بعد مداهمة احد المنازل  في بلدة غزة وجرى ضبط بداخله كمية كبيرة من الآثار، وهي عبارة عن فخاريات، ونحاسيات، وعملة معدنية قديمة العهد.

 من جهة اخرى, بينت المديرية العامة لقوى الامن انه تم توقيف 14 شخصا سوريا بينهم 7 اطفال دون العشر سنوات، في بلدة الصويري البقاعية، لمحاولتهم الدخول إلى الاراضي اللبنانية خلسة.

كما تم توقيف المدعو م. ق. (مواليد عام 1988، سوري)، بجرم تهريب وادخال اشخاص الى الاراضي اللبنانية خلسة, بحسب المديرية العامة.

وفي سياق اخر, اشار بلاغ صادر عن المديرية العامة لقوى الامن الى انه تم توقيف  في محلة وادي الزينة - اقليم الخروب, م. ع. (مواليد عام 1997، سوري< وبالتحقيق معه، اعترف بتهديد مواطنته مستخدما ارقاما خاصة به ورقم هاتف المدعو (م.ع.، مواليد عام 1992، سوري) لإرسال الفيديو الذي بحوزته لها، إضافة الى اعلام (م. خ.، مواليد عام 1997، سوري) بالموضوع، الذي بدوره قام بالتواصل مع الضحية بغية الضغط عليها.

وقدمت الموطنة السورية شكوى لمكتب مكافحة جرائم المعلوماتية وحماية الملكية الفكرية ضد مجهول بجرم ازعاج وتشهير بالسمعة وتهديد وابتزاز جنسي, بحسب البلاغ.

ومن خلال استماع الضحية، تبين ان المدعى عليه سوري الجنسية، وقد تواصل معها بالصوت والصورة عبر تطبيق "Whatsapp" واقدم على حفظ الفيديو الذي يظهرها بطريقة غير لائقة، ومن ثم بدأ بابتزازها عبر طلب الاموال وممارسة الجنس معها، فضلا عن تهديدها بفضح امرها ونشر الفيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي, وفقا للبلاغ.

وسبق أن ألقت السلطات الأمنية القبض على عدد من السوريين ومحاكمتهم بتهم مختلفة كالقتل والاغتصاب وتسهيل الدعارة و والسرقة وحيازة السلاح

ويعد لبنان من أكثر الدول استقبالا للاجئين السوريين، إذ تجاوزت أعدادهم أكثر من مليون، بحسب الأمم المتحدة, فيما يقول مسؤولون لبنانيون أنهم تجاوزا مليون ونصف, حيث يشكلون عامل ضغط اقتصادي واجتماعي على البلاد.

سيريانيوز

 


2018-01-06 11:06:16
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق