syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
"ديلي ميل": حملة بريطانية سرية لقتل نجل بن لادن في سوريا
الاخبار السياسية

كشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن حملة وصفتها "بالسرية" تخطط لها قوة بريطانية تستهدف قتل أو اسر حمزة بن لادن، نجل زعيم تنظيم "القاعدة" الراحل، المختبئ في سوريا, خشية تنفيذه سلسلة هجمات جديدة ضد الغرب.


 

وأوضحت الصحيفة, نقلا عن مصادر بريطانية, لم تسمها, أن "حمزة بن لادن المتواجد في سوريا أصبح هدفا أولويا  للقوات الجوية الخاصة (SAS)، وهي نخبة قوات خاصة في الجيش البريطاني، ولاسيما لعمليات قنص".

ووصفت الصحيفة الحملة البريطانية ضد بن لادن بأنها في غاية السرية، مؤكدة أن حمزة مطلوب حيا أو ميتا.

وأشارت الصحيفة الى  أن "حمزة بن لادن البالغ من العمر 28 عاما يختبئ في سوريا، التي وصل إليها قادما من باكستان".

وسافر 40 عنصرا على الأقل من القوات البريطانية الخاصة إلى سوريا في مهمة للمشاركة في ملاحقة حمزة والقياديين الآخرين في تنظيم "القاعدة", بحسب ما اعلنه مصدر رفيع المستوى للصحيفة.

ويعمل الكوماندوز البريطانيون بالتعاون مع القوات الأمريكية باستخدام طائرات تجسس مطورة وطائرات مسيرة وأنظمة في غاية الحداثة للتعرف على الأصوات من أجل تحديد مكان تواجد حمزة بغية قتله أو أسره, وفقا للصحيفة.

وتم إعداد عنصرين من عناصر "الجيش الحر" للحصول على المعلومات التي قد تقود القوات الأميركية والقوات البريطانية إلى موقع حمزة، كما أن هناك 3 فرق قناصة تابعة للقوات الخاصة الجوية البريطانية، مُجهزة بسيارات تويوتا عسكرية رباعية الدفع لتعقبه, حسب "الديلي ميل".

وذكرت الصحيفة أن الرسائل، التي تم العثور عليها في مخبأ أسامة بن لادن بباكستان، كشفت أنه كان يدرب ابنه ليكون خلفا له على رأس التنظيم, حيث نقلت "ديلي ميل" عن مصادر استخباراتية أن هذا هو "الهدف النهائي لحمزة."

وجاءت الحملة بعدما أطلق نجل أسامة بن لادن شريطا مصورا يدعو فيه المتعاطفين مع "القاعدة" إلى شن هجمات في الغرب, الامر الذي اثار قلقا  لدى الأجهزة الأمنية الغربية، إذ تم إدراجه على قائمة الأهداف الـ10 الأهم لعمليات التحالف الدولي.

وتواردت انباء بان حمزة يخطط ويتأهب لشن هجمات في الغرب بعد مقتل والده، والذي أردي قتيلاً على يد القوات الخاصة الأميركية عام 2011.

ويُعتقد أن حمزة كان يختبئ في باكستان، إلا أن معلومات استخباراتية جديدة تشير إلى أنه يتواجد حالياً في سوريا.

سيريانيوز

 

 


2017-10-02 14:36:31
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق