syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
واشنطن: "جبهة النصرة" ستتحمل العواقب الوخيمة اذا هيمنت على ادلب
الاخبار المحلية

قال المبعوث الامريكي الى سورية مايكل راتني ان عصابة الجولاني هي من ستتحمل مسؤولية العواقب الوخيمة التي ستلحق بادلب جراء اعتدائها على المدنيين والفصائل.






وقال راتني في بيان له نشر على صفحة وزارة الخارجية الامريكية على توتير ان الشمال السوري شهد الاسبوع الماضي احدى اكبر ماسيه حيث شنت هيئة تحرير الشام وعصابة الجولاني على وجه الخصوص احدث عدوان على الشعب السوري وعلى الفصائل", مضيفا ان اقدام القاعدة على القيام بهذه الخطوة يضع مستقبل الشمال في خطر كبير لخدمة اهدافهم الشخصية والحزبية الضيقة, ويتعين على الجميع ان يعرف ان الجولاني وعصابته هم من يتحملون مسؤولية العواقب الوخيمة التي ستلحق بادلب".

وتابع راتني ان ما تسرب من فتاوى من شرعيي الجولاني حول قتل الاطراف الاخرى واستباحة الدماء والممتلكات يدل على ان فكر القاعدة مازال مترسخا في عقلية التنظيم وان تغير اسم الجماعة لا يغير من هذه الحقيقة", موضحا ان جبهة النصرة وقياداتها المبايعة للقاعدة سيبقون هدفا للولايات المتحدة ايا كان الفصيل الذي يعملون تحته وهذا التصنيف يشمل الجماعة والافراد وان هيئة تحرير الشام هي كيان اندماجي وكل من ينضم ضمنها يصبح جزءا من شبكة القاعدة في سورية".

و أعلن أبو محمد الجولاني زعيم جبهة النصرة جناح تنظيم القاعدة في سوريا في تسجيل فيديو بثته قناة الجزيرة القطرية في حزيران عام 2016 إلغاء العمل باسم جبهة النصرة وتشكيل كيان جديد يحمل اسم جبهة فتح الشام.

واردف المبعوث الامريكي ان خطة النصرة الاختباء وراء ادارة مدنية مزعومة هي مجرد اساليب مراوغة مكشوفة وعقيمة هدفها الالتفاف على التصنيف والاهم من ذلك هي محاولة لخديعة الشعب السوري, ونحن نعتبر هذه الادارة مجرد واجهة زائفة".

واختتم راتني بيانه بانه في حال تحققت هيمنة جبهة النصرة على ادلب سيصبح من الصعب على الولايات المتحدة اقناع الاطراف الدولية بعدم اتخاذ الاجراءات العسكرية المطلوبة", مضيفا "ننصح الجميع في الشمال المحرر باتخاذ ما يلزم للابتعاد عن هذه العصابة ورفض هذا الارهاب".

يشار الى انه اندلعت في الاونة الاخيرة مواجهات بين "هيئة تحرير الشام" التي تضم فصائل بينها "فتح الشام" (جبهة النصرة سابقا) من جهة و"حركة أحرار الشام".



سيريانيوز


2017-08-02 17:02:09
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق