syria-news.com
syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
قطر تقول إن قائمة الإرهاب الجديدة هي "مفاجأة مخيبة للآمال"
الاخبار السياسية

علقت قطر يوم الأربعاء، على قرار إضافة 18 شخصاً وكياناً على صلات بها إلى قوائم الإرهاب التي اصدرتها دول المقاطعة، بأنه "مفاجأة مخيبة للآمال" وإنها ستبذل ما في وسعها لمحاربة التطرف.


وذكرت وكالة (رويترز) أن مدير مكتب الاتصال الحكومي القطري الشيخ سيف بن أحمد آل ثاني، أوضح في بيان، أن القائمة الجديدة "تأتي كمفاجأة مخيبة للآمال بأن دول الحصار لا تزال تواصل هذه القصة في إطار حملتها لتشويه قطر".

وأضاف "القائمة الجديدة تقدم أدلة أخرى على أن دول الحصار غير ملتزمة بمكافحة الإرهاب. كما قلنا من قبل، كل الأفراد الذين لهم صلات بالإرهاب في قطر حوكموا".

وقال الشيخ سيف إن قطر تراجع باستمرار قوانينها المتعلقة بمكافحة الإرهاب "لتظل في صدارة المعركة ضد التطرف وتمويل الإرهاب".

وكانت الدول المقاطعة لقطر "السعودية ومصر والإمارات والبحرين" أعلنت يوم الثلاثاء، تصنيف 9 كيانات و9 أفراد تُضاف إلى قوائم الإرهاب المحظورة لديها، التي تتهم الدوحة بدعمها.

وقالت الدول الأربع في بيان مشترك إن "النشاطات الإرهابية لهذه الكيانات والأفراد ذات ارتباط مباشر أو غير مباشر بالسلطات القطرية"، مشيرة إلى أن ثلاثة قطريين وكويتي مدرجون في القائمة لهم نشاط في حملات جمع الأموال لدعم "جبهة النصرة" وغيرها من الجماعات الإرهابية في سوريا.

وأضاف البيان أن ثلاثة يمنيين وثلاث منظمات في اليمن "أسهموا بدعم تنظيم القاعدة"، والقيام بأعمال نيابة عنها اعتمادا على دعم كبير من مؤسسات قطرية خيرية مصنفة "إرهابيا" لدى الدول الأربع.

وتابع البيان أن ليبيين وست منظمات إرهابية "مرتبطون" بمجموعات إرهابية في ليبيا تلقت دعم جوهريا وماليا من السلطات القطرية، ولعبوا دورا فاعلا في نشر الفوضى والخراب في ليبيا.

وكانت الدول الأربع أصدرت في 8 حزيران الماضي بيانا أعلنت فيه قائمة إرهاب مشتركة مرتبطة بقطر تضمنت 59 فردا و12 كيانا.

يذكر أن السعودية والإمارات ومصر والبحرين قطعت علاقاتها مع قطر وفرضت مقاطعة اقتصادية عليها الشهر الماضي متهمة إياها بتمويل جماعات متطرفة ودعم الإرهاب وهي اتهامات نفتها الدوحة مرارا.


2017-07-26 17:01:02
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق
لعبة الخاسر الشعب السوري 2017-07-27 08:48:32
قطر وأمريكا وأيران صنعوا الأرهاب
في بداية الأزمة السورية سمعنا أصوات من النظام يقول أن قطر متورطة بدعم الفتنه في سوريا , ولكن الأن وبعد أن قامت أربع دول عربية بمحاسبة قطر على جرائمها نتفاجأ أن أيران والنظام صامتين ولم نسمع أي أتهام لقطر وكأن الفتنهكان متفق عليها بين قطر وأمريكا وأيران على تدمير سورثيا وتفكيكها,الجميع في صمت والسبب أن أيران تريدالجميع الصمت لأن قطر كانت تنفذ تعليمات أيران وأمريكا وكانت قطر الممول لدخول الأرهابين لسوريا ليكون مبرر لأيران الدخول في حرب طائفية في سوريا أيران وقطر والنظام وأمريكا متفقين على أبادة
سوريا