syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
وزير لبناني يدعو للتحقيق في وفاة سوريين قضوا في سجون الجيش اللبناني
الاخبار المحلية

دعا وزير حقوق الإنسان اللبناني أيمن شقير، يوم الخميس، إلى فتح تحقيق في وفاة أربعة سوريين وهم رهن الاحتجاز لدى الجيش اللبناني، وسط اتهامات للجيش بتعذيب المعتقلين.


وقال شقير في بيان "حفاظا على صورة الجيش ومنعا لأي شائعات قد تكون مغرضة نطلب من القيادة والقضاء المختص فتح تحقيق شفاف في كل ما تم تناوله مؤخرا من صور وأخبار حول عملية التوقيف الأخيرة في عرسال وعن الأسباب التي أدت إلى وفاة عدد من الموقوفين".

وكانت منظمة هيومن رايتس ووتش طالبت يوم الأربعاء بفتح تحقيق مستقل في الوفيات ودعت لمحاسبة أي شخص يثبت ضلوعه في ارتكاب أي مخالفة.

كما قال المركز اللبناني لحقوق الإنسان إن التعذيب أدى إلى وفاة أربعة معتقلين على الأقل، في حين قال "الائتلاف الوطني" المعارض، إن عشرة أشخاص توفوا وهم رهن الاحتجاز في حين قتل 19 آخرون أثناء مداهمة مخيمات اللاجئين حول بلدة عرسال.

ونفى مصدر عسكري لبناني هذه المزاعم، حيث قال الجيش يوم الأربعاء، إن 4 معتقلين توفوا لأنهم كانوا يعانون من مشكلات صحية وساءت حالتهم بعد الاعتقال، مضيفاَ إنه افرج عن 15 محتجزا سورياً وأحال 85 آخرين إلى المديرية العامة للأمن العام "لتجولهم على الأراضي اللبنانية بصورة غير قانونية.

ويقول الجيش اللبناني إنه يشن بانتظام عمليات أمنية تستهدف مسلحين مرتبطين بتنظيمي "الدولة الإسلامية" و"القاعدة" في المنطقة الجبلية المتاخمة لعرسال على الحدود مع سوريا.

وكان الجيش اللبناني شن في اواخر حزيران الماضي عملية في عرسال، أسفرت عن مقتل عدد من جنوده وعدة مسلحين  وفتاة لاجئة، واعتقال مئات من المشتبه فيهم وإحالتهم للتحقيق.

سيريانيوز


2017-07-06 19:49:48
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق