syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
وحدات "حماية الشعب" تتوقع اندلاع نزاع مع تركيا قريباَ بشمال غرب سوريا
الاخبار المحلية

رجحت وحدات "حماية الشعب" الكردية السورية, يوم الأربعاء, اندلاع نزاع مع الأتراك بشمال غرب سوريا خلال الايام المقبلة, في حين ردت تركيا أنها لا تعلن الحرب, لكتها سترد على أي تحرك عدائي.


 

ونقلت وكالة الانباء (رويترز) عن قائد الوحدات سيبان حمو قوله ان  الانتشار العسكري التركي قرب مناطق يسيطر عليها الأكراد شمال غرب سوريا يصل إلى "مستوى إعلان حرب", وقد تفضي إلى اندلاع اشتباكات فعلية في الأيام القادمة.

تابع تفاصيل هذا الخبر واقسام سيريانيوز الاعتيادية واقسام جديدة اخرى فيها كل المتعة والفائدة على موقع سيريانيوز الجديد .. اضغط هنا .


 

 

وأشار المسؤول الكردي إلى أن الوحدات "لن تقف مكتوفة الايدي امام العدوان التركي المحتمل", متهما تركيا "بالإعداد لحملة عسكرية في منطقة حلب وعفرين".

بالمقابل, رد نائب رئيس الوزراء التركي نعمان قورتولموش، بأن بلاده "لا تعلن الحرب, لكن قواتها سترد على أي تحرك عدائي من وحدات "حماية الشعب" التي وصفها بأنها "جيش صغير شكلته الولايات المتحدة".

كما حذر قورتولموش الوحدات من "محاولة طرد السكان العرب أو التركمان من مدينة تل رفعت القريبة من عفرين والتي تسيطر عليها الوحدات".

وكان وزير الدفاع التركي فكري إشيق قال, يوم الثلاثاء, ان بلاده لن تتردد في شن عملية عسكرية في عفرين شمال سوريا, إذا اقتضت الضرورة.

وأرسلت تركيا, في شهر حزيران, تعزيزات عسكرية جديدة تشمل قوات ومركبات وعتادا إلى شمال سوريا, تحضيرا للهجوم على عفرين وتل رفعت والشيخ عيسى، التي يسيطر عليها الأكراد منذ العام الماضي.

وتتبادل تركيا و قوات "سوريا الديمقراطية", في الفترة الاخيرة, التهديدات باستهداف بعضهما في سوريا, والرد على أي قصف صادر من قبلهما.

وأرسلت تركيا قوات إلى سوريا العام الماضي لدعم مقاتلي "الجيش الحر" الذين يقاتلون (داعش) وقوات كردية تسيطر على شطر واسع من المنطقة الحدودية الشمالية السورية، وتم تنفيذ حملة "درع الفرات" التي أنهت تواجد التنظيم على الحدود التركية، لتعلن تركيا أنها سترد على أي تهديد لأمنها من قبل الأكراد، عقب انتهاء الحملة.

سيريانيوز


2017-07-06 12:04:59
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق