syria-news.com
syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
هل تعلم أن هاتفك الذكي يحمل بكتريا وجراثيم أكثر من مقعد المرحاض؟
علوم وتكنولوجيا

أكدت عدة دراسات حديثة، أن سطح وشاشة الهاتف الذكي، تحمل جراثيماً كثر مما قد يوجد على مقعد المرحاض.


وبحسب "سكاي نيوز"، فإن بعض البكتيريا التي وجدت على الهواتف الذكية لجولة كانت مصدراً للعدوى الخطيرة مثل الإنفلونزا والرمد الساري، وأمراض أخرى معظمها لها أعراض مؤلمة، ومن أكثرها شيوعاً بكتيريا "الزائفة الزنجارية"، وهي منتشرة عادة في معدات المشافي والأجهزة المحمولة. ولها قدرة فائقة على مقاومة العلاج وتنتشر خصوصا في مناطق العناية المركزة، لذا يحرص الأطباء على إخلاء هذه المناطق من الأجهزة المحمولة.

 

ومن هذه البكتريا أيضاً، "إي كولاي"، وتعرف أيضا ببكتيريا القولون البرازية، وهي عادة توجد في أمعاء الإنسان. والإصابة بها تؤدي إلى تقلصات شديدة، وإسهال، وقيء، وربما أعراض أشد قسوة، وهناك أيضا بكتريا "المكورات العنقودية الذهبية"، وهي نوع شائع من البكتيريا، وقد تسبب التهابات جلدية خطيرة ومؤلمة، وتنتشر عادة في مرافق الرعاية الصحية. وتنتقل عن طريق ملامسة الجلد أو الهواتف المحمولة الملوثة.

 

 ومن البكتريا الموجودة على الهواتف، بكريا "المكور العقدي" ولها نموذجين الأول A  يصيب الأطفال ويسبب التهاب الحلق، والحمى القرمزية، ومتلازمة الصدمة السامة، وانتفاخ الجلد، ومرض تآكل اللحم، أما النموذج الثاني من بكتيريا المكور العقدي فيرمز له بحرفي BB وهو يسبب التهاب الرئة وكذلك المسالك البولية والدم أو عدوى الجلد.

 

 وهناك أيضا بكتيريا "القولونيات" التي تتواجد في فضلات البشر والحيوانات، كما أنها توجد في التربة و النباتات. وطالما بقيت كمياتها قليلة ربما لا تؤدي لعواقب خطيرة، ومن بين أنواع الملوثات على الهواتف الذكية هناك أيضا بكتيريا العفن، التي تؤثر على الجهاز التنفسي و تؤدي إلى ضيق في التنفس، واحتقان الأنف، والحمى، وفي حالات نادرة عدوى الرئة.

 

وتنتشر على الأجهزة أيضا بكتيريا الخمائر، وهي نوع من الفطريات التي تعيش في أي مكان على الجسم. مع أنها مفيدة لصحة الجهاز الهضمي؛ وتدخل في صنع البيتزا، لكنها قد تسبب الحكة الحادة على الجلد، وأيضا الإفرازات المهبلية.
 

أما بكتيريا الوتدية فهي جرثومة تتسبب بداء الدفتيريا القاتل. من أعراضها صعوبة التنفس، ومن ثم الحمى الباردة وربما النوبة القلبية.


2017-07-03 01:59:30
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق