syria-news.com
syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
ألمانيا: الأسد مسؤول عن مقتل الآلاف بسوريا .. ولاحل سياسي مع بقائه
الاخبار السياسية

رفضت السلطات الألمانية, يوم الاثنين, بقاء الرئيس بشار الاسد في الحكم, محمله اياه مسؤولية مقتل حوالي 300 الف شخص في سوريا.


ونقلت  وسائل اعلام عن المتحدث باسم الحكومة الألمانية ستيفن سيبرت، قوله، إن الحكومة الألمانية ترى أن الأسد هو المسؤول الرئيسي عن الحرب في سوريا، وعن مقتل حوالي 300 ألف شخص، واضطرار أكثر من 5 ملايين شخص للجوء.

واعتبر المتحدث أن "الأسد لم يظهر حتى الآن أي استعداد للمشاركة في عملية سياسية، وإنما على العكس لا يزال يعتمد على الأسلوب العسكري، ويجب  وضع حد لذلك".

وجاء ذلك بعد يومين على تحذير وزير الخارجية الألماني، زيغمار غابرييل، من التصعيد في سوريا, على خلفية الضربات الأمريكية على البلاد, معتبراَ ان حل الأزمة السورية من دون مشاركة موسكو "شبه مستحيل".

وكانت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند, اتفقا يوم الجمعة, على مواصلة الجهود  من اجل تحميل الرئيس بشار الأسد مسؤولية "الأعمال الإجرامية", التي ارتكبت في سوريا, وذلك في اشارة للهجوم الذي استهدف بلدة خان شيخون بريف ادلب.

وصعدت العديد من الدول الغربية لاسيما بريطانيا فرنسا  والولايات المتحدة والمانيا, في الاونة الاخيرة, من لهجتها, داعية لمعاقبة النظام السوري, عقب هجوم على مدينة خان شيخون يرجح انه كيماوي, وتم تحميل طائرات الجيش النظامي مسؤولية عن ذلك, في حين نفى النظام الاتهامات, مؤكدا ان ما حصل هو قصف على مستودع ذخيرة لمسلحي "جبهة النصرة" توجد فيه اسلحة كيميائية.

وتواجه روسيا في الايام الماضية ضغوطات فيما يتعلق بدعمها للنظام السوري والدفاع عنه, وسط مطالبات دولية بعدم التمسك ببقاء الاسد والتخلي عن دعمه, وذلك في اشارة للهجوم الذي يرجح بانه كيماوي في خان شيخون, والتي رفضت موسكو تحميل دمشق أي مسؤولية.وسقط عشرات القتلى وأصيب العديد من الأشخاص بينهم نساء وأطفال بحالات اختناق, يوم الثلاثاء, جراء شن غارات محملة "بالغازات السامة" على مدينة خان شيخون في ريف إدلب, في حادثة وصفتها مصادر معارضة "بالمجزرة", متهمة طائرات الجيش النظامي بالمسؤولية عن ذلك.

وأثار الهجوم إدانات دولية واسعة, فيما صعّدت دول مثل  فرنسا والولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا لهجتها عقب الحادثة , محملة النظام السوري المسؤولية, في حين نفى الأخير ارتكاب هذا الهجوم, متهماَ "إرهابيين" بشنه.


2017-04-11 00:11:47
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق