syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
البنتاغون: نعمل ما بوسعنا لعدم الاصطدام مع الروس في الأجواء السورية
الاخبار المحلية

 التحالف الدولي: نواصل العمل مع الأكراد لإشراكهم في عملية الرقة

 

أكد المتحدث الرسمي باسم التحالف الدولي ضد "داعش" العقيد جون دوريان, يوم الأربعاء, أن العسكريين الأمريكيين والروس في سوريا يقعون في نطاق رؤية بعضهم البعض ويسعيان لعدم الاصطدام في الأجواء السورية.


 

ونقلت وسائل اعلام عن دوريان قوله، في مؤتمر صحفي ردا على سؤال حول ما هي المسافة التي تفصل بين الجانبين قرب مدينة منبج شمال غرب سوريا, "عناصر قواتنا وقوات الروس يستطيعون رؤية بعضهم البعض، لكنهم لا يتواصلون".

 

تابع تفاصيل هذا الخبر واقسام سيريانيوز الاعتيادية واقسام جديدة اخرى فيها كل المتعة والفائدة على موقع سيريانيوز الجديد .. اضغط هنا ..


 

وأضاف دوريان مشددا "نفعل كل ما بوسعنا للبقاء على مسافة بين بعضنا البعض".

 

وكانت وزارة الدفاع الامريكية (البنتاغون) اعلنت, يوم الاثنين, ان واشنطن على علم بالعمليات العسكرية الروسية في مدينة منبج بريف حلب, مع استمرار التنسيق بين البلدين تفادياَ لوقوع حوادث, لكنها وصفت الاتصالات بين الجانبين بأنها ليست "وثيقة جدا".

 

كما اعلنت ، الأسبوع الماضي، عن نشر قوات عسكرية أمريكية قرب منبج لتفادي الصدام بين الأطراف العاملة هناك، ما عدا تنظيم "داعش".

 

وفي سياق متصل,  أشار العقيد الأمريكي إلى أن روسيا والولايات المتحدة  تواصلان استخدام القناة الخاصة لتفادي وقوع حوادث جوية خلال العمليات العسكرية في أجواء سوريا، موضحا "هم يبلغوننا بالمناطق التي سيعملون فيها، ونحن نبلغهم بالمناطق التي سنعمل فيها".

 

وجاء ذلك بعد نحو اسبوع على عقد اجتماع روسي تركي امريكي في مدينة انطاليا التركية, حيث تم الاتفاق على إمكانية اتخاذ تدابير إضافية لمنع وقوع أحداث غير مرغوب بها بين قواتهم في سوريا.

 

 

 

واجرى مسؤولون روس وامريكيون مراراً مناقشات, حول تجنب الحوادث العسكرية وتفادي وقوع أية اشتباكات غير مقصودة في الأجواء السورية,  في اطار مذكرة التفاهم التي تم  التوصل اليها عام 2016.

 

وتقود روسيا بالإضافة لقوات التحالف, بقيادة واشنطن, عمليات عسكرية في العديد من المناطق السورية, بهدف القضاء على "تنظيمات ارهابية" كتنظيمي "داعش" و "النصرة".

 

من جانب آخر أكد دوريان، أن "البنتاغون" ما زال يأمل في مشاركة "قوات سوريا الديمقراطية" في عملية تحرير الرقة.

 

وأوضح دوريان "أما بخصوص ما يتعلق بالأكراد ومشاركتهم في تحرير الرقة، فنتوقع ذلك على مستوى معين، ونواصل العمل مع قوات سوريا الديمقراطية".

 

وشدد دوريان على أن التحالف الدولي "منفتح أمام مشاركة تركيا في محاربة تنظيم داعش شمال سوريا".

 

جاء ذلك عقب أيام على نقل وكالة روسية عن مصدر في وزارة الخارجية الأمريكية لم تسمه، قوله إن واشنطن تعتزم شن عملية الرقة بمشاركة تركيا وحلفائها في التحالف الدولي.

 

وكانت تركيا أعلنت في عدة مناسبات, ان واشنطن لم تحسم قرارها بشأن عملية استعادة الرقة, مبدية رغبتها في المشاركة بالعملية, لكنها لوحت بعدم المشاركة بالعملية في حال اشراك واشنطن المقاتلين الاكراد فيها.

 

وتدرس وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) خطة تقضي بتوسيع المشاركة العسكرية الأمريكية في عملية الرقة وتقديم الدعم اللازم لقوات "سوريا الديمقراطية في هذه العملية, في وقت كشف قائد قوات التحالف الدولي ضد "داعش" في سوريا والعراق ستيفن تاونسيند عن مناقشات جارية بين واشنطن وانقرة بخصوص الدور الذي يمكن ان تلعبه الأخيرة في هذه العملية.

 

وأطلق تحالف "قوات سوريا الديمقراطية", الذي تدعمه الولايات المتحدة الأمريكية، مؤخرا  المرحلة الثالثة من عملية "غضب الفرات", في الرقة الخاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش), بهدف اكمال عزل المدينة واستعادة السيطرة على المنطقة, حيث تمكن من التقدم والسيطرة على قرى ونقاط كانت بيد "داعش".

 

 سيريانيوز


2017-03-16 02:24:52
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق