syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
الحكومة تسمح للصناعيين باستيراد حاجتهم من المحروقات عبر البر والبحر
الاخبار الاقتصادية

سمح مجلس الوزراء، يوم الثلاثاء، للصناعيين باستيراد المشتقات النفطية اللازمة لاستمرار عمل منشآتهم بشكل مباشر عبر المنافذ البحرية والبرية، كما خصص مبلغ مليار ليرة سورية لإعادة إعمار البنية التحتية الرئيسية في مدينة داريا بريف دمشق.


ووافقت الحكومة في جلستها الأسبوعية، على السماح للصناعيين باستيراد المشتقات النفطية اللازمة لاستمرار منشاتهم بالإنتاج بشكل مباشر عبر المنافذ البرية والبحرية وتم تكليف وزارتي النفط والثروة المعدنية والاقتصاد والتجارة الخارجية بوضع ضوابط محددة لهذا الإجراء.

تابع تفاصيل هذا الخبر واقسام سيريانيوز الاعتيادية واقسام جديدة اخرى فيها كل المتعة والفائدة على موقع سيريانيوز الجديد .. اضغط هنا .


 

وكان مجلس الوزراء قرر في جلسته الماضية على توسيع قائمة المستوردات وخاصة المواد الأولية اللازمة لقطاع الصناعة.

وكان رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها سامر الدبس كشف مؤخراً عن مقترح لتأسيس شركة من قبل اتحاد غرف الصناعة يقع على عاتقها استيراد مادة المازوت للمنشآت الصناعية، وذلك في ظل انخفاض الكميات التي تؤمنها شركة سادكوب من 30% من حاجة القطاع الصناعي من المحروقات إلى 10% فقط، مبيناً إن الاستيراد عن طريق البر يسمح للصناعي باستيراد كميات صغيرة تتناسب مع حاجة منشآته الصناعية بينما عن طريق البحر ينحصر الاستيراد بكميات كبيرة ضمن البواخر لا تقل عن 5 آلاف طن.

وكان وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية همام الجزائري أصدر قرارا في تشرين الثاني 2014 يسمح بموجبه للقطاع الخاص باستيراد مادتي الفيول والمازوت عبر المنافذ البحرية حصراً، لصالح المنشآت الصناعية في المدن والمناطق الصناعية والمنشآت الصناعية المرخصة.

وفي سياق آخر، وافق مجلس الوزراء على مشروع قانون إعفاء أصحاب الأعمال المشتركين لدى المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية من الفوائد والمبالغ الإضافية المترتبة عليهم وكل الفئات المدينة للمؤسسة والمشمولة بأحكامه لغاية 5/1/2018 وذلك بغية تخفيف الأعباء عن المتضررين من أصحاب المنشآت والفعاليات ومساعدتهم على تسديد الالتزامات المترتبة عليهم لمصلحة المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية وتشجيعهم على العودة للعمل والإنتاج نظرا للظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد، وفقا للوكالة.

وفيما يخص ملف إعادة الإعمار، قالت (سانا) إنه بناء على توصية لجنة إعادة الإعمار خصص مجلس الوزراء مبلغ مليار ليرة سورية لإعادة إعمار البنية التحتية الرئيسية في مدينة داريا، موزعا على تأهيل مجلس المدينة ومديرية الخدمات الفنية وتأهيل مركز داريا الصحي وشبكات ومراكز تحويل الطاقة الكهربائية وإصلاح شبكات مياه الشرب والصرف الصحي وفتح الطرق وترحيل الأنقاض وإجراء أعمال الصيانة إضافة إلى تأهيل مركز الاتصالات والمركز الثقافي.

وكان الجيش النظامي استعاد السيطرة على مدينة داريا في ريف دمشق في آب الماضي، حيث تم التوصل لاتفاق مع فصائل المعارضة المسلحة في المدينة على يقضي بخروج آمن لمقاتلي المعارضة من المدينة إلى مدينة إدلب في الشمال السوري.

وكان  مجلس الوزراء، وافق في جلسة ماضية على تقديم حوافز جديدة لذوي الشهداء تتعلق بالرواتب وفرص العمل، من حيث زيادة نسبة تعويض ذوي الشهيد الأعزب، اضافة لتقديم فرص عمل لعائلة الشهيد المتزوج.

سيريانيوز


2017-01-31 19:36:21
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق