syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
ارتفاع أسعار الخضار.. الكوسا فوق الـ 1000.. والمياه الأكثر شراء في الأسواق
الاخبار الاقتصادية

 تركز الشراء للمواطنين خلال الأسبوع الماضي على المياه, فيما استقرت أسعار معظم المواد الغذائية في الأسواق، في حين واصلت أسعار الخضار ارتفاعها نتيجة تراجع الإنتاج الذي ينحصر ضمن البيوت البلاستيكية، حيث وصل سعر كيلو الكوسا إلى أكثر من 1000 ليرة.


 

 

وبحسب موقع “الاقتصادي” السوري, فإن "الشراء للمواطنين تركز على المياه بشكل رئيسي، حيث يباع الصندوق عبر سيارات مؤسسات التدخل الإيجابي بـ650 ليرة ويصل السعر لأكثر من الضعف لدى المحلات التجارية، ويضطر المواطنين للشراء من المحلات لعدم إمكانية الحصول على المياه بالسعر الرسمي غالبية الأحيان".

 

تابع تفاصيل هذا الخبر واقسام سيريانيوز الاعتيادية واقسام جديدة اخرى فيها كل المتعة والفائدة على موقع سيريانيوز الجديد .. اضغط هنا .


 

وانخفضت أسعار الرز خلال هذا الأسبوع، حيث تراجع سعر كيلو الرز الاسباني الفرط إلى 500 ليرة والمغلف 525 ليرة، وبلغ سعر سمنة الريف المحلية 2كغ 1900 ليرة, سمنة أصيل الإماراتية 2كغ 4200 ليرة، وبلغ سعر لتر زيت صويا بروتينا 700 ليرة وزيت دوار الشمس طيبة 800 ليرة، ووصل سعر لتر زيت الزيتون إلى 1800 ليرة.

 

 

وبقيت أسعار الخضار مرتفعة، حيث تراوح سعر كيلو البندورة الساحلية بين 200 إلى ليرة وكيلو البطاطا سبونتا 250 إلى 300 ليرة، وكيلو الخيار 300 ليرة, والبصل 200 ليرة والزهرة 150 ليرة، أما الموز فبقيت أسعاره مقبولة وتراوح سعر الكيلو بين 300 إلى 350 ليرة وكيلو البرتقال من 100 إلى 150 ليرة.

 

كما واصل سعر السكر ارتفاعه , حيث بلغ سعر الكيلو الفرط 375 ليرة والمغلف 400 ليرة.

 

أما أسعار البن, قبقيت مستقرة حيث بلغ سعر الكيلو من النوع الجيد 3000 ليرة، وتراوح سعر كيس البن المغلف وزن 500غ هيل اكسترا بين 1600 إلى 1800 ليرة، وبلغ سعر علبة الشاي سوبر بيكو وزن 450غ نحو 1800 ليرة.

 

وفيما يتعلق بالفروج, فقد بقيت أسعاره مستقرة، حيث بلغ سعر كيلو الفروج الني 1150 ليرة وسعر كيلو الدبوس 1250 ليرة، ووصل سعر كيلو الشرحات إلى 1900 ليرة أما الفروج المشوي فيختلف سعره من محل لآخر حيث تراوح بين 2800 إلى 3300 ليرة.

 

وارتفعت أسعار الخضار والفواكه والسكر بشكل ملحوظ في أسواق دمشق ,خلال الأسبوعين الماضيين,فيما شهدت فيه أسعار السلع الغذائية استقرارا في الأسواق, مع استقرار أسعار صرف الليرة السورية مقابل الدولار.

 

وارجع معاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك جمال الدين الشعيب سبب ارتفاع الأسعار حينها الى "انخفاض إنتاج الخضار محلياً في هذه الفترة، وعدم الاستيراد من الأردن، فضلاً عن قطع الطريق من درعا باتجاه العاصمة، وارتفاع أجور النقل".

 

فيما أشار مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في دمشق عدي الشبلي, في وقت سابق, الى أن "موضوع تخفيض الأسعار يتعلق بالعرض والطلب على المواد".

 

وكانت مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بدمشق اعلنت, أواخر الشهر الماضي, عن انخفاض اسعار عدد من المواد الأساسية خلال الشهر في أسواق دمشق، أبرزها انخفاض بنسبة 12.5% لسعر السمن النباتي، وكذلك انخفض سعر السكر 10%  والزيت النباتي بنسبة 3%.

 

ويشار الى أن السلع والمواد الغذائية في الأسواق المحلية شهدت في الفترات الأخيرة, ارتفاعات كبيرة متأثرة بارتفاع سعر الصرف.

 

 

سيريانيوز


2017-01-14 16:33:54
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق