syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
ألمانيا: مصير الأسد يجب أن يطرح على أجندة مفاوضات آستانة
الاخبار السياسية

شددت وزارة الخارجية الألمانية, يوم الاثنين, على أهمية أن يكون ملف مصير الرئيس بشار الأسد ضمن أجندة المحادثات السورية المزمع عقدها في العاصمة الكازاخستانية آستانة.


 

ونقلت وسائل إعلام عن المتحدث باسم الخارجية الألمانية مارتن شيفر قوله إن "أجندة المفاوضات يجب أن تشمل مسألة المستقبل السياسي للرئيس شار الأسد ودور الفصائل المعارضة في تشكيل مؤسسات حكم انتقالية، على حد سواء".

تابع تفاصيل هذا الخبر واقسام سيريانيوز الاعتيادية واقسام جديدة اخرى فيها كل المتعة والفائدة على موقع سيريانيوز الجديد .. اضغط هنا ..


 

 

وأبدت كازاخستان استعدادها استضافة المفاوضات السورية في العاصمة آستانة, لكنها اشترطت التزام جميع الأطراف باتفاق الهدنة مقابل إجراء المفاوضات.

واقترح الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان على الأطراف المتنازعة في سوريا، استئناف الحوار السياسي فيما بينها في منصة جديدة، معتبرين أن العاصمة الكازاخستانية أستانا قد تكون منصة محايدة جيدة، في حين اشترطت هيئة التفاوض أن تكون المفاوضات هدفها تشكيل حكومة انتقالية, فيما طالب النظام   الجماعات المسلحة بالنأي عن " النصرة" و "داعش", من اجل ضمان نجاح المفاوضات.

وأكد المسؤول الأماني على ثبات موقف بلاده المتمثل برفض وجود الأسد ضمن مستقبل سوريا", مشددا على انه  "لا يمكن التوصل إلى حل سياسي في سوريا إلا في حال تقليص صلاحيات الأسد إلى حد كبير".

وتسارعت وتيرة التسوية السياسية بعد التطورات التي أفضت إلى استعادة الجيش النظامي حلب, حيث عقدت إيران وروسيا وتركيا محادثات في موسكو, في وقت سابق من الشهر الماضي, وأصدرت بيانا مشتركا من عدة بنود تخص الأزمة السورية, تلا ذلك اتفاق الهدنة بدعم روسي تركي, وسط الحديث عن امكانية اجراء مفاوضات بجنيف في شباط المقبل.

سيريانيوز


2017-01-02 19:04:59
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق