syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
الذهب يرتفع مسجلا 18 الف ليرة لغرام 21.. ومواطنون يشتكون عدم التزام الصياغ بالتسعيرة
الاخبار الاقتصادية

ارتفعت اسعار الذهب، يوم الاربعاء، حيث سجل غرام الذهب عيار 21 نحو 18000 ليرة سورية بارتفاع قدره الف ليرة مقارنة بسعره يوم امس, في وقت اشتكى مواطنون من عدم التزام تجار الذهب بأسعار جمعية الصاغة.


وحددت جمعية الصاغة في دمشق سعر الذهب عيار 21 بـ 18000 ليرة مرتفعا 1000 ليرة عن سعره يوم الثلاثاء, في حين سجل غرام 18 نحو 15429 ليرة.

تابع تفاصيل هذا الخبر واقسام سيريانيوز الاعتيادية واقسام جديدة اخرى فيها كل المتعة والفائدة على موقع سيريانيوز الجديد .. اضغط هنا ..

وأرجعت جمعية الصاغة ارتفاع سعر الذهب محلياً إلى ارتفاع أسعاره عالميا، حيث ارتفعت الأونصة العالمية اليوم من 1240 إلى 1254 دولار، حيث وصل سعر الليرة الذهبية السورية إلى 153 ألف ليرة و الأونصة السورية الى 655 ألف ليرة.

وكانت جمعية الصاغة حددت يوم الثلاثاء، سعر غرام 21 بـ 17000ليرة سورية مقابل 14571 ليرة سورية لغرام الذهب من عيار 18 قيراطا، في حين سجلت الليرة الذهبية الانكليزية من عيار 22 قيراطا سعر 145000ليرة سورية مقابل 140000 ليرة سورية للذهبية الانكليزية من عيار 21 قيراطا في حين سجلت الأونصة الذهبية السورية سعر 607000 ليرة سورية.

وفي سياق اخر, اشتكى عدد من المواطنين عن عدم التزام تجار الذهب باسعار جمعية الصاغة بفارق كبير.

وقال احد المواطنين انه حاول شراء ليرة ذهبية عيار 21 وان الصائغ احتسب سعر الغرام بنحو 22000 ليرة للغرام علما ان الغرام بسعر 18000 ليرة, واصفا ما يحدث بانه عملية "نصب واحتيال".

بدوره, قال مواطن اخر, ان "معظم تجار الذهب غير ملتزمين بالتسعيرة كما انهم غير ملتزمين بالرسوم المفروضة على تصنيع الذهب وهذا يرفع اسعاره بشكل كبير ".

من جهته قال مصدر في جمعية الصاغة بدمشق، فضل عدم ذكر اسمه، لسيريانيوز ان السعر محدد وفي حال ورود أي شكوى من قبل اي مواطن،  يتم التواصل مع الصائغ بهدف إعادة حق الزبون مباشرة، وفي حال امتناع الأول يتخذ بحقه إجراءات قد تصل لحد الإغلاق.

وكشف المصدر إن عدة حالات حصلت في وقت سابق، تم تقاضي مبالغ زائدة من الزبائن، وتم التواصل مع الصياغ لإعادة الأموال مباشرة، الأمر الذي تم فعلياً، منوهاً إلى عدم انتشار هذه الإشكالية في الوقت الحالي وخاصة مع تدخل المركزي وإتاحة الدولار بشكل واسع وبسعر مغر يصل الى 470 ليرة.

وأكد المصدر إن بيع القطع الذهبية أو الليرات بسعر مخالف لسعر الجمعية، يعتبر أمراً مخالفاً، يستوجب العقوبة.

وتابع المصدر، ان السوق يمر بحالة ركود، مع بدء شهر رمضان، حيث لا تتجاوز المبيعات يومياً النصف كيلو، متوقعاً عودة الحركة مع اقتراب العيد.

وكان سعر الذهب استقر خلال الايام القليلة الماضية على سعر 15000 ليرة للغرام من عيار 21 قيراطا، بعد سلسلة من الانخفاض بدأها قبل أكثر من اسبوع بعد ان حقق الشهر الماضي أعلى سعر في تاريخه عند 23 ألف، ضمن سلسلة ارتفاعات سجلها المعدن الثمين في السوق المحلية.

ويسعر الذهب في سوريا يومياً بالنظر إلى السعر العالمي للأونصة في البورصات العالمية، محسوباً بسعر الدولار بالسوق السوداء مقابل الليرة في اليوم نفسه، ليصار إلى تعميم السعر على جميع الصياغ الذين يبيعونه بسعر موحد لجميع فئاته وعياراته، ثم يضيف البائع على السعر هامش ربح يقدر بنحو 10% من سعر القطعة حسب تعقيد تشكيلها.

سيريانيوز


2016-06-08 16:28:12
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق