syria-news.com
syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
لا "مدعوم" ولا "غيرو" الحكومة تترك المواطنين يواجهون "هدى" بدون مازوت ..
تحقيقات

لا

الاثاث وعلب الكرتون والبلاستيك باتت اليوم مصادر طاقة في سوريا

لم تقتصر معاناة السوريين على سكان المخيمات خارج الحدود والمناطق المحاصرة ، فالكثير من الاحياء في المدن الرئيسية عاش سكانها المعاناة من البرد القارص في مواجهة اسوء شتاء يمر على المنطقة منذ سنوات.
 


حيث تشهد المنطقة منذ نحو اسبوع عاصفة ثلجية شديدة البرودة ادت الى تساقط كميات كبيرة من الثلوج تجاوزت في بعض المناطق 200 سم, فيما نخفضت درجات الحرارة بنحو 9 درجات دون المعدل لتصل في بعض المناطق الى 8 تحت الصفر.
لا الجهات الرسمية لم تؤمن مخصصات الشتاء
في هذه الظروف الجوية السيئة والوضع المعاشي المتدني للمواطن السوري بسبب امتداد امد الحرب ، لم تقم الجهات الرسمية بتوزيع 400 لتر من مادة المازوت التي اعتادت ان توزعها كل شتاء في كثير من المناطق، ومناطق اخرى تم توزيع كميات قليلة تراوحت بين 50 و100 لتر، كما ان مادة الغاز المنزلي غير متوفرة ويتم توزيع عبوة واحدة فقط شهريا, وهي غير كافية للاحتياجات المنزلية, فضلا عن انقطاع التيار الكهربائي لساعات طويلة, يحرم المواطنين من الاستفادة منه في التدفئة.

وتعليقا على النقص الحاد في وسائل التدفئة، يقول أحد الأشخاص عبر صفحات التواصل الاجتماعي، "عم نشم المازوت شم وعم نلمح الكهربا لمح.. اما الغاز فحدث ولا حرج جرة الغاز عروس".

 

وشهدت البلاد ازمات متواصلة في تامين حوامل الطاقة كالمازوت والبنزين والغاز المنزلي جراء الاحداث التي تشهدها البلاد والعقوبات المفروضة عليها, كما عمدت الحكومة الى مضاعفة اسعارها عدة مرات ليصل سعر لتر المازوت الى 80 ليرة للتدفئة والنقل و140 ليرة للقطاعات الاخرى والبنزين الى 135 ليرة واسطوانة الغاز المنزلي الى 1100 ليرة.

 

لا المحروقات متوفرة في السوق السوداء باسعار عالية.. والفقير هو الضحية

على الرغم من نقص في المحروقات, الا انه يمكن الحصول على تلك المواد باسعار مرتفعة في السوق السوداء حيث يترواح سعر المازوت فيها ما بين 200 الى 250 ليرة في الاحوال العادية, وارتفع سعر الليتر في العاصفة الى 350 ليرة جراء زيادة الطلب عليه, كما يمكن الحصول على الغاز المنزلي بدءا من 2500 ليرة وما فوق, وهذا جعل من شبه المستحيل ان يقوم المواطن العادي بتامين هذه المواد للتدفئة".

 

وقال محمد, موظف حكومي, لسيريانيوز "انا غير قادر على شراء المازوت من السوق السوداء لارتفاع اسعارها الكبير, خاصة مع تدني مستويات المعيشة... وانا بالكاد استطيع تامين اساسيات الطعام والشراب لاسرتي...", مضيفا ان "القدرة الشرائية للعاملين في الدولة وسواها اصبحت ضعيفة... الله يعين الفقير".

 

وكان تقرير صدر عن اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي اسيا (الاسكوا) في ايلول الماضي اشار الى نسبة السكان في سورية الذين يعيشون تحت خط الفقر شهدت ارتفاعا كبيرا من 18 في المئة في 2010 لتصل في عام 2015 الى حوالي 90 في المئة من السوريين في حال استمرت الازمة.

 

اللجوء إلى علب الكرتون والبلاستيك والثياب القديمة للتدفئة بدائل للسوريين
مع نقص مواد التدفئة, لجأ العديد من المواطنين الى التكيف مع هذا الأمر, من خلال اعتماد على بدائل يمكن أن تكون مضرة بالصحة, منها حرق العبوات البلاستيكية والكرتونية والثياب القديمة والاثاث المتهالك, ومنهم من قام بالتحطيب بشكل مخالف لكي يقي أسرته برد الشتاء.

 

وقال علاء وهو رب لأسرة مكونة من 3 أطفال وأمهم، لم أستطيع تأمين مادة المازوت بسبب ارتفاع سعرها، كما أنني لم أستطع شراء الحطب الذي وصل سعر الطن الواحد منه في بداية الشتاء إلى 25 ألف ليرة، في وقت تزيد ساعات تقنين الكهرباء على  12 ساعة، لذلك لجأت كما العديد العائلات إلى جمع بعض علب الكرتون والبلاستيك وبقايا القمامة والثياب القديمة لاستخدامها في إشعال مدافئ بسيطة علها تقي أجساد أطفالنا ذلك البرد.

 

من جهته، قال حسام ان الكثير من ابناء منطقته يقومون بالتحطيب من الحرش المجاور  لقريتهم ليقوا برد الشتاء، وان هناك تعد على هذه الثروة منذ بدء الأزمة، بسبب تراجع متابعة الجهات الرسمية لهذا الموضوع، ولعدم توفر المازوت والغاز للتدفئة.

 

لا المدافىء تتحول إلى ديكور.. وحال السوريين في الداخل ليس بافضل من اللاجئين

وهكذا تحولت المدافئ في الكثير من بيوت السوريين الى قطع ديكور لا اكثر، حيث تقول تغريد، طالبة جامعية, إن "المدفأة في زاوية المنزل باتت قطعة ديكور تغطي فراغاً لا أكثر، لم تعد للاشتعال في أيام الشتاء القاسية، وخزان المنزل لم "يذق طعم المازوت" منذ سنتين فأعوض ذلك بارتداء 3 أو 4 معاطف ليلاً، وأحياناً تتحوّل قدماي لقطع جليدية، فترتدي حذاءها عند النوم كما أخوتها".

 

من جهته, قال احد المواطنين على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي, ان وضع السوريين في الداخل جراء العاصفة التي شهدتها البلاد، كحال اللاجئين في الدول المجاورة سوا انهم يعيشون في منازلهم....، وعلى رغم فرحة الاولاد باللعب على الثلج كان الهم يثقل اهلهم بتامين الدفء لهم......".

 

وعانى اللاجئون في دول الجوار والمواطنون في المناطق الساخنة من العاصفة بشكل كبير حيث قضى العديد من الاشخاص  معظمهم من الاطفال جراء الظروف المعيشة المزرية التي يعيشونها.

بامتداد عمر الازمة التي مر عليها اربع سنوات يزداد عجز الحكومة عن تامين المستلزمات الاساسية لمعيشة المواطن السوري الذي تنخفض قدرته الشرائية مع انخفاض قيمة العملة المحلية باستمرار ، وهذا يبقي سؤالا واحدا مفزعا في بال معظم السوريين .. "ماذا عن العام القادم" ؟

 

ع ج

سيريانيوز


2015-01-14 02:03:35
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق
ابوعمار2015-01-15 13:35:56
ماهو الحل
- حمله لتامين المتطلبات الضروريه من خلال الاعلام ومن خلال موقعكم المهني - سواءا على مستوى الافراد او الشركات او الجهات الرسميه او غيرها - تقارير عن الجهات التي لها علاقه بالموضوع - نشر وتوعية الكل بمخاطر ذلك وكيفية معالجتها بكل الطرق والوسائل - تشخيص المشكله بشكل دقيق وموضوعي ومهني وليس كلام عام - هل المشكله ماليه او اداريه اومناخيه او او او او كلهم
سوريا
Mr.HG2015-01-15 12:18:13
اضحك مع مهرجي الفورة السورية!
طلع النظام السوري عصابة و ما كنا عارفين! ولكن حتى هذه اللحظة لا نعرف عدد العصابات في الفورة السورية !. اذا بلشنا بس بعصابة داعش و النصرة و الجيش الحر فصاروا 3 عصابات! و رح نتغاضى النظر عن العصابات الصغيرة الاخرى!. يللي بدو ينقد عيوب غيره فلازم ينقد و يرى عيوبه اولا لحتى يوصل الى الهدف السليم الذي يكافح من اجله!
-سوريا
واحد فهمان شوي2015-01-15 10:11:07
معليش
المهم القائيد بخير
-سوريا
وحيد القرن2015-01-15 08:34:48
إلى قارئ سوري
ولاد البلد مو زعران ... والثوار مو هنن اللي دمروا البلد ... نظامك المعفن هو اللي عندو الدبابات و الطيارات والمدافع والصواريخ ... هو اللي دمر البلد و هجر أهلها ... بتعرف أنا ليش بحترم كل الشبيحة الالكترونيين ؟؟؟ لأنه دمهن خفيف وأكيد مو جايين تضحكوا علينا بهالكلمتين ...إنتوا عم تضحكوا على حالكن ... حبيبي سماع مني مستحيل تقدر تقنع معارض واحد أو رمادي واحد بشوية خزعبلات و أكاذيب ... روح لعاب بعيد من هون ... كل الناس صارت تعرف مين هو بشار و مين هو نضام بشار وين هو (الجيش العربي السوري ))
-سوريا
منطقي2015-01-15 04:40:50
حكم العصابة
استغرب من التعليقات التي تطلق اسم "حكومة" على العصابة الحاكمة، أو تلك التي تلقي اللوم على ما يسمى بالـ "الثوار"... أياً كان الموقف سواء مع الثورة أو ضدها بالمطلق، فإن الملام الأول والأخير والذي دمر البلد وسحقها بالكامل هو العصابة التي تحتل سورية عبر ما يعرف بالنظام، فلو فرضنا أن الكرة الأرضية بأكملها تأمرت على سورية، فإن المنطق يقول بأن عصابة النظام أثبتت فشلاً ذريعاً دمر سورية أشد تدمير...
-سوريا
بوط عسكري2015-01-15 01:21:58
منداوي جراحك
ما شفنا دبابة مقطوعة من المازوط شفنا رئيس يدخل لمكتبه مبتسما ويلعب بالثلج مع عائلته. وما داوى جراحنا كما هو مذكور باإعلانات،
سوريا
قارئ سوري2015-01-14 14:59:47
مين دمر آبار النفط؟
اجوا زعران العالم كله لسوريا و سموهم "ثوار" حطموا البنية التحتية كلها للبلد باسم "الثورة" و تقريبا كل آبار النفط صارت بيد داعش و المشكلة من الحكومة؟ على مين هي؟ شو ما منعرف مين وراء المشاكل يعني؟ حاجتكم استغباء للعالم! العمى عالوقاحة!
-سوريا
رامي2015-01-14 14:31:35
معليش
كلو بيهون من اجل الثورة... الموت ولا المزلة. ثورجي قمن دولة اوربية دفيان و معبي بطنو
-سوريا
Mr.HG2015-01-14 13:16:25
.
امريكا تقصف ابار النفط من جيه تحت اسم محاربة داعش ,الارهاب! و الفورجية يقصفون ابار النفط من جيهة اخرى تحت اسم محاربة الدكتاتورية,حرية!.
-سوريا
رعد سوريا2015-01-14 11:59:49
حكومة بلا شرف و اخلاق و ضمير
حكومة بلا شرف واخلاق و ضمير البلد صارت سرقة ونهب اكتر من قبل و الحرمية صارو اضعاف والفقر انتشر اكتر من قبل ولسا منحكي عن الصمود و الممانعة والمقاوقة حكي كلو فاضي لحتى يكملو سرقة الشعب
-سوريا
alber2015-01-14 11:19:41
الحل بيدكم
طلعوا مسيرة مؤيدة لجلالته .. عقدوا حلقات الدبكة فرحاً بممانعته و صفقوا و اهتفوا ملئ الحناجر هيك بتشعروا بالدفء
-سوريا
ابو عمر2015-01-14 10:55:07
لعنهم الله
الثوار الذين دمروا حقول النفط وانبايب نقلها وقصفوا المصافي ومحطات الكهرباء هم المسؤول الاول والأخير عن هذا الخراب عليهم ما يستحقون من الله
-سوريا
الأزعر2015-01-14 10:51:01
ماساة مبكية
يا حوينة بلدي. لو قامت ثورةمن 2008 وقت الدردري رفع سعر المازوت من 6 الى 25 لكانت فعلا ثورة حقيقية على الاوضاع. ولكن يللي صار ما هو ثورة و انما خطة ممنهجة لافناء لشي اسمه سوريا بمفهومها الحالي سواء من خلال التحكم بالمعارضة المرتوقة او. من خلال دعم النظام يللي احب على قلبه يشرد و يهجر شعبه لحتى ما يوقف بوش جشع جماعته شي. و يمكرون و يمكر الله و الله خير الماكرين
-سوريا
خــنفور المتيـــس2015-01-14 09:04:47
شعب بيستاهل
معليـــش صحتيـــن لهيـــك شـــعب..هيك شـــعب شبيح بلا كـــرامة..و ما بيهون عليه حدا يطالب بالحق إنشالله تمـــوتوا من البرد..طلعــــولكم شي مســـيرة تأييــد و صفقـــوا..يمكــن تدفوا..هيــك شـــعب بيســــتاهل هيك حكــــومة و قال تشـــرشـــل: الشـــعوب تســتحق حكــامها
-سوريا
Prof. Ala2015-01-14 03:31:09
McGill University/Montreal-Canada
ولك لسع تسموها حكومة000سموا الاشياء كما هي انها عصابة مجرمة تتحكم بالبلد والشعب..... والله ثم والله لو كانت هذه *** في بلد محترم لكان كل اعضائها بالسجون من زمان وعلى رئسهم القايد المفدى000اللهم ارحم اهلنا في بلدنا الام سوريا من عصابة *** تللك عفوا اقصد "القيادة الحكيمة وحكمتها الجهنمية"
سوريا