syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
أبواب دمشق تروي قصة الحصار والحرب والمغامرة وصداقتها للكواكب السبعة ...
اخبار وصحف ايام زمان

أحد الحكام يأمر حراسه بإغلاق الأبواب عدة شهور كي لا يصاب أهل دمشق بالأمراض والأوبئة .....

كل ملوك الدنيا وأمرائها وسلاطينها وأباطرتها ومغامريها كانوا يتوقون إلى الاستيلاء على مدينة دمشق، وجعلها جزءاً من سلطانهم وممالكهم، وكان كل واحد منهم يغلف دمشق بسور عازل عن العالم الخارجي، كي يحظى وحده بشرف التأمل إلى تلك المدينة التي شغلت العالم من قبل التاريخ.


سبعة أبواب، وقصة طويلة من قصص العشق التي كانت بين دمشق ومختلف الملوك والأمراء الذين حكموها، من منا لايذكر خروج هرقل ملك الروم من دمشق بعد أن دخلها المسلمون وعينيه ذارفتان من البكاء وهو يقول: وداعاً يادمشق وداعاً لا لقاءَ بعدهُ ....

 

ذرفت الدموع والدماء من الملوك والأمراء لأجل دمشق، ولاتزال قصص خروجهم من أبوابها قصصٌ تحتكرها الأبواب نفسها لترويها لكل الأجيال الذين يعيشون في دمشق.

 

جاء في مجلة سورية العربية الصادرة في العام 1965 مقال جميل عن تاريخ أبواب دمشق، جاء فيه:

 

يبدو أن المخططين الذين وضعوا مشروع سور دمشق منذ القديم كانوا قد قرروا لأسباب اقتصادية وعسكرية أن يكون لدمشق أكثر من 12 باباً، ولكن الملوك والأمراء لم يأخذوا برأي هؤلاء المخططين لمصالحهم الخاصة ... فهم يرون أن كثرة الأبواب من شأنها أن تزيد الضغط على المدينة من الغزاة والفاتحين والطامعين وما أكثرهم.

 

لذلك وافقوا على عدد قليل من الأبواب، ثم استقر الرأي أخيراً أن يكون هذا العدد سبعة أبواب فقط وهي:

باب توما، والباب الشرقي، وباب السلام، والباب الصغير، وباب الفرج، وباب الجابية، وباب الفراديس.

 

وقد تم وضع نظام حراسة مشدد لهذه الأبواب، لدرجة أنه قد وصلت عقوبة الخارج والداخل من هذه الأبواب في غير الأوقات المحددة الإعدام خلال فترات الحرب.

 

وقيل أن الذي بنى دمشق بناها على الكواكب السبعة، وجعل لها سبعة أبواب وصور على كل باب أحد الكواكب السبعة.

 

فبباب توما تم ينسب لكوكب الزهرة، وينسب باب توما إلى كاهن من كبار الرومان يدعى توما، وقد دخل من هذا الباب عمرو بن العاص خلال الفتوحات الإسلامية، وأعاد بناءه الملك الناصر داوود، ومازالت قاعدته من الأحجار الرومانية الكبيرة قائمة، وهو يقع في شرقي دمشق إلى جهة الشمال.

 

أما باب شرقي فينسب لكوكب الشمس، وقد سمي بهذا الاسم لأنه يقع شرقي مدينة دمشق، وقد بني بعهد الرومان في أواخر القرن الثاني للميلاد، ودخل من هذا الباب القائد خالد بن الوليد خلال الفتوحات الإسلامية، كما دخل منه عبد الله بن علي العباس عندما سقطت الدولة الأموية وهو يتألف من ثلاثة أبواب كبير في الوسط وصغيران على جانبيه.

 

وباب السلام فينسب لكوكب زحل، وقد سمي بباب السلام تفاؤلاً لأن القتال مع الأعداء كان صعباً جداً فوراؤه يقع الكثير من الأشجار والأنهار والحقول، ويقال أن نور الدين محمود هو الذي بنى هذا الباب من جديد بعد أن هدم في حروب متعددة، ويقع هذا الباب في الجنوب الشرقي لمدينة.

 

باب صغير وينسب لكوكب المشتري، ويسمى كذلك لأنه أصغر الأبواب، وقد نزل عليه يزيد بن أبي سفيان بعد أن حاصر دمشق أياماً طويلة، كما دخل منه تيمور لنكك منذ حوالي 1200 سنة حيث قام بإحراق دمشق ونهب مساكنها.

 

باب الفرج ينسب لكوكب القمر، ويقع في الجهة الشمالية من دمشق، وسمي بباب الفرج لنه فتح دمشق وأنقذ سكانها من الغزاة والدخلاء، حيث وجد أهل دمشق بفتحه فرجاً كثيراً.

ويتألف من بابين باب داخلي وآخر خارجي بينهما تقع مطحنة لاتزال آثارها بادية إلى اليوم.

 

باب الجابية ينسب لكوكب المريخ، وهو ملاصق لقبر السيدة جابية، وينسب إلى قرية جابية لأن الخارج إليها كان يخرج منه، وقد دخل من هذا الباب أبي عبيدة الجراح عند فتح دمشق وهو كباب شرقي مؤلف من ثلاثة أبواب ويتصل به بثلاث طرق.

 

باب الفراديس وينسب لكوكب عطارد، ويقع في الجهة الشمالية من مدينة دمشق وهو نفسه باب العمارة، ويعتبر من أسوأ أبواب دمشق وأكثرها تهدماً وقد بنيت فوقه المساكن المتلاصقة وطمست معظم معالمه.

اما الحرس والرصد فإن كلمة باب التي تستخدم في الوقت الحاضر لاتنطبق على الأبواب السبعة لمدينة دمشق، فقد كان كل باب من هذه الأبواب يشكل حصناً ضخماً قائماً بذاته يحميه عدد كبير من الحراس، وتحيط به الدوريات المسلحة، بالإضافة إلى بعض الراصدين الذين كانوا يقبعون بالأبراج طيلة اليوم، وكان "الحارس الكبير" الذي يحمل معه مفاتيح الباب يحاط بالعدد الكافي من الحراس الأشداء الأقوياء خشية الخداع او التواطؤ أو المؤامرات التي قد تؤدي إلى انتزاع المفاتيح وتسليمها للأعداء أو الفاتحين، وكان انهيار أحد الأبواب معناه انهيار بقية الأبواب على الغالب، وانتشار الفوضى في المدينة.

 

بعد الغروب إن الملك أو الأمير أو السلطان كان على اتصال دائم بحامية أبواب المدينة يتلقى منها تحركات الجيوش أو الغزاة الذين كانوا يبتغون دخول المدينة، وكان عمل الحامية يضعف إلى حد ما في الليل بعد الغروب.

 

أحكام التموين ولعل من أطرف مايذكر عن أبواب دمشق هو أن إغلاقها يتم بمراسم وتفتح صباحاً بمراسم مماثلة تتجلى في الأوامر الرسمية التي يتلقاها الحراس من السلطات العليا لأن هذه السلطات قد تقرر استمرار اغلاق الأبواب لأسباب تتعلق بأمن المدينة أو بسلامة سكانها وفي إحدى الروايات ذكرت حادثة طريفة وهي أن أحد الأمراء الذين حكموا دمشق منذ حوالي ألف وخمسمائة عام قد استمر بإغلاق الأبواب خشية انتشار الأمراض والاوبئة، كما حاول أحد السلاطنة من الشعوبيين تجويع مدينة دمشق فحكم بإغلاق أبوابها عدة أسابيع، وإذا به يتفاجأ بأن أبناء هذه المدينة لم يتأثروا كما كان يتوقع، وتبين له بعد التدقيق والبحث أن أبناء دمش استطاعوا أن يؤمنوا احتياجاتهم من طريق باب السلام حيث دفعوا لحراسه شيئاً من المال لقاء إدخال المواد الغذائية إليهم خارج الأسوار.

 

ثراء الحراس أما موعد فتح الأبواب فهو بعد طلوع الفجر، وبعد أن تصدر الأوامر العليا حيث تصل تأكيدات بعدم وجود عدو او فاتح على بعد عشرات الكيلومترات عن المدينة، وكان "الحارس الكبير" لأحد الأبواب يتمتع بنفوذ واسع، وقد تبين أن حراس الأبواب وخاصة هؤلاء الذين كانوا يحملون المفاتيح يثرون بسرعة، كما أنهم كانوا يتلقون الهدايا الثمينة والتحف النفيسة باستمرار، ويبدو أن لذلك علاقة بالوصول لأسواق دمشق بسرعة لاحتلال المكان الملائم فيها.

 

سورية العربية – تشرين الثاني – 1965

 

بعد هذا التوسع العمراني الكبير الذي شهدته دمشق خارج أسوارها، ذهبت الغاية الرئيسية التي تأسست أبواب دمشق لأجلها، وبقيت هذه الأبواب كرمز شامخ على عراقة هذه المدينة التي مهما حاول السلاطين والأمراء والرؤساء على احتكارها لأنفسهم، ستبقى هي شامخة وسيذهبون هم بأعمالهم، فإما أن تذكر سيرهم مع سير عظماء التاريخ، وإما أن يذهبون مع أعمالهم إلى مزابل التاريخ.


2013-12-23 15:17:00
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق
غريب2015-04-07 07:47:21
كيف سنكون شركاء في الوطن
يؤسفني جداً ما وجدته من بعض المعلقين المسيحيين الذين يفترض أن يكونوا شركاء الوطن، فهم يرفضوننا ويرفضون آباءنا وأجدادنا على مر العصور، وجود المسيجي والمسلم في البلاد التي غالبيتها مسلمة يعكس صورة يجب أن يقف عندها المسيحي ويتذكر جملة التطهير الطائفي التي تمت على يد بعض رجال الكنيسة في محاكم التفتيش وغيرها. نحن كمسلمين لا نحكم على الدين المسيحي لأجل تصرف بعض رجاله وإن علو، لكن يؤسفني أن يحكم جاري المسيحي على كل المسلمين لأجل شيء في ذهنه وحده. لن يعاد إعمار سوريا طالما فيها عقلية كهذه.
-سوريا
مسيحي دمشقي2014-01-23 23:09:27
الى الواقعي
إدارة التعليقات في الموقع: سنتوقف عند هذا الحد، ونعتذر عن نشر التعليقات التي في هذا الاتجاه، من كل الأطراف، كل لا يتحول الأمر إلى إهانات دينية متبادلة، ليست ضمن مبادئ نشر التعليقات في موقعنا، وشكراً لتفهمكم.
-سوريا
واقعي2014-01-23 14:36:37
الى مسيحي
ناقضت نفسك عندما تكلمت عن الاضهاد وبنفس الوقت تكلمت عن مساهمت المسيحيين في الدولة الاسلامية وهذه حقيقة وهي تدل عن سماحة المسلمين وعدلهم ونقاء سريرتهم اما بالنسبة لليمن فانصحك بالا تضيع وقتك بمتابعة نبيل فياض وامثاله فما ان يكذبوا الكذبة حتى بفضح كذبهم بعد فترة بالدليل ةالحجة لا كما فعلتم بانجيل برنابا اما قطع الرؤوس فربما قرات تاربخ المهاجرين المسيحيين في امريكا وسلخهم لفروات رؤوس عشرات ملايين الهنود الحمر طبعا بمباركة الرب وخدمه
-سوريا
واقعي2014-01-23 14:24:11
الى مسيحي
للاسف انت لم تفهم دينك ولا الومك فمن المستحبل لاي شخص ان يقرا 500 انجيل بعضها يختلف عن بعض بشكل يثير الدهشة ولا ينكر الا جاهل او متجاهل ايات العنف في كلا العهدين وفي جميع النسخ وما اوردته سابقا غبض من فيض وذا احببت فانا مستعد لكتابة المزيد مما يشيب من هوله الولدان ******
-سوريا
مسيحي دمشقي2014-01-22 23:50:43
الى الواقعي
أما ما يتعلق بأجدادي ..فتأكد أن هذه النسبة هي التي بقيت جراء الاضطهادات الممنهجة على مدى العصور ..ولا تنسى خدمات المسيحيين في التاريخ الاسلامي وقيامهم بترجمة الكتب لبراعتهم في اللغات اليونانية والسريانية وغيرها .. مما ساعد في نقل الكثير من العلوم للعرب !!أما أيام العثمنانين فأعتقد أنك تعرف قصصهم في اضطهاد المسيحيين والتي تأرخت في كثير من العوائل السورية
-سوريا
مسيحي دمشقي2014-01-22 23:41:11
الى الواقعي
أسفي أنك لم تفهم الدين المسيحي ولم تفهم أنه لا يملك أي عنف وأن ماذكرته ينبع من تصوراتك وقلة فهمك للايات أو تجاهلك لفهمها!وتأكد أن ديننا لا يحوي أي تناقض ولا ناسخ ولا منسوخ! ولهذا لا نملك مشكلة في اليمن بكامل الكتاب! أما عن أيات كتابكم فلا تقل لي تفاسيرك أسباب النزول وقصص من هذا النوع ..فقط قلي كيف كانت تقوم الغزوات وكيف كانت تتقسم الغنائم!وكيف كانت تقطع الرؤوس؟وكيف كان الناس يتشاجرون على الحكم ويقتلون بسببه! هذا هو ما نعاني من ارثه اليوم تماماً!!
-سوريا
واقعي2014-01-22 11:40:41
الى مسيحي
اما بالنسبة للايات التي ذكرتها فهي دفاعية ضد المعتدين ومن يحاربون الدعوة بالقوة لا بالحوار ولتعلم ان الاسلام لم بنتشر بالسيف والقوة كما يفترى عليه انما بالاقناع والكلمة الطيبة ولولا هذا لكنت انت واجدادك من المسلمين ولكن انتبه وافهم هذه القواعد فب الاسلام لا اكراه بالدين وجادلهم بالتي هي احسن ولا ضرر ولا ضرار ولا عدوان الا على الظالمين وفبل ان تتعب نفسك بالنسخ يا حبذا لو قرات اسباب النزول
-سوريا
واقعي2014-01-22 11:04:26
الى مسيحي
ما اوردته حضرتك يكشف عن تناقض غريب وكأن هناك اكثر من مؤلف فتارة بريد قتلهم وتمزيفهم واخرى بتكلم عن المحبة مع ان المتكلم بزعمك هو المسيح والمخاطبون هم انفسهم وبراي هذا يثير شكوك كبيرة عن هوية المتحدث الحفيقي واسالك هل تنفذ تعاليم المسيح التب ذكرت انا بعضها ام تنكرها مع انها كلام الرب عندكم ام ان المسالة مزاجية يعني مرة هيك ومرة هيك
-سوريا
مسيحي دمشقي2014-01-22 02:20:47
شكر خاص لسيريانيوز
شكر خاص لسيريانيوز لتميزها في الحيادية بنقل الاراء وإفساح المجال للقراء بإبداء رأيهم بصراحة وحرية تامة فاقت الكثير من المواقع المعروفة ..تحياتي وتمنياتي بدوم التقدم
-سوريا
مسيحي دمشقي2014-01-22 02:09:59
الى الواقعي..فسر ؟
إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلَافٍ أَوْ يُنْفَوْا مِنَ الْأَرْضِ )(وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ وَمِنْ رِبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِنْ دُونِهِمْ لَا تَعْلَمُونَهُمُ)(كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِتَالُ وَهُوَ كُرْهٌ لَكُمْ)(قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللَّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ )
-سوريا
مسيحي دمشقي2014-01-22 02:05:20
الى الواقعي
بس من أجل العدل ياريت تفسرلي مايلي.(يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ حَرِّضِ الْمُؤْمِنِينَ عَلَى الْقِتَالِ إِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ عِشْرُونَ صَابِرُونَ يَغْلِبُوا مِائَتَيْنِ وَإِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ مِائَةٌ يَغْلِبُوا أَلْفًا مِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لَ يفقهون )وأيضاً( وَأَنْزَلَ الَّذِينَ ظَاهَرُوهُمْ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مِنْ صَيَاصِيهِمْ وَقَذَفَ فِي قُلُوبِهِمُ الرُّعْبَ فَرِيقًا تَقْتُلُونَ وَتَأْسِرُونَ فَرِيقً)(فَإِذَا انْسَلَخَ الْأَشْهُرُ الْحُرُمُ فَاقْتُلُوا الْمُشْرِكِينَ ..
-سوريا
مسيحي دمشقي2014-01-22 01:46:59
إلى الواقعي
للأسف جهلك بالانجيل وبالدين المسيحي دفعك لعدم فهمك الأمثال التي ضربها السيد المسيح ولاجتزاء ما أردت من أيات الكتب المقدس بما يتوافق مع هدفك ..ياريت كنت توضحلنا قول المسيح . أحبوا بعضكم بعضاً ليس حب أكثر من أن يبذل الانسان نفسه في سبيل أحبائه. أحبوا أعداءكم وباركوا لاعنيكم وصلو من أجل الذين يسيئونإإليكم ويضطهدونكم . قال أيضاً رد سيفك إلى مكانه لأن كل الذين يأخذون السيف بالسيف يهلكون وأيضاً قال دوما سلامي لكم ..!!لماذا لم تر رسالة بولس كورنتثوس 13 اصحاح كامل عن المحبة والسلام!
-سوريا
واقعي2014-01-21 19:25:51
الى مسيحي
3-سالة بولس الى العبرانيين 12/29 لان الهنا نار آكلة 4-لوقا(22-36):"فقال لهم لكن الآن من له كيس فليأخذه ومزود كذلك.ومن ليس له فليبع ثوبه ويشتر سيف 5-لوقا(19-27):" أما أعدائي أولئك الذين لم يريدوا أن املك عليهم فأتوا بهم الى هنا واذبحوهم قدامي ,هذاغيض من فيض طبعاً لم أذكر العهد القديم الذي تؤمنون به كي لا ادع لك حجة وبهذا أكون قج أقمت عليك الحجة الدامغة ولا مفر لك الا بالتسليم لهذه الحقيقة أو الاستمرار بالمراوغة والتزوير
-سوريا
واقعي2014-01-21 19:22:16
الى مسيحي
تسألني عن أي عنف حسناً اليك بعض النماذج:1- نجيل متى الإصحاح 10 الأعداد 34 و35 لا تظنوا اني جئت لألقي سلاما على الارض.ما جئت لألقي سلاما بل سيفا. فاني جئت لأفرّق الانسان ضد ابيه والابنة ضد امها والكنة ضد حماتها2-نجيل لوقا الإصحاح 12 العدد 51 الى 53 أتظنون اني جئت لاعطي سلاما على الارض.كلا اقول لكم.بل انقساما. لانه يكون من الآن خمسة في بيت واحد منقسمين ثلثة على اثنين واثنان على ثلثة. ينقسم الاب على الابن والابن على الاب.والام على البنت والبنت على الام.والحماة ع
-سوريا
مسيحي دمشقي2014-01-21 15:20:04
الى الواقعي
أما عن تنفي حضرتك الحروب الاسلامية فهذا هو الغريب والخطأ ! فكم من الحروب قامت باسم الدين لاحتلال دول أخرى تحت مظلة الدعوة والجهاد؟؟ وإذا كان النجاشي سمح بنشر دعوتك فهذا لا يعني أنه سمح بتمليك أرضه للغير مثلاً !! وهذا ينطبق على أي دولة! ولهذا فنحن كسوريين رفضنا الاحتلال العثماني كما رفضنا الاحتلال الفرنسي تماماً وكما سنرفض القاعدة وأمراءها المزعومين
-سوريا
مسيحي دمشقي2014-01-21 15:11:07
الى الواقعي
للأسف أنت تحاول ربط العنف بالدين المسيحي لتبرأ نقاط كثيرة من التاريخ الاسلامي القديمى والمعاصر ولتي أخذ فيها العنف مأخذاً واضحاً ..المسيحية لم تقم على أفكار الصليبيين ولم تنتشر بجيوشهم .. بل كانت قبلهم بكثييير والسيد المسيح لم يبشر بالعنف ولا بقوة السلاح حتى تأتي حضرتك وتقول لي أني أنفي العنف عن المسيحية!!!وجميع القديسيين المسيحيين لم يقودوا جيوشاً بل لقوا حتفهم رجماً أو صلباً من أجل إيمانهم فأي عنف تتكلم عنه؟؟؟!!!
-سوريا
واقعي2014-01-18 13:15:43
الى مسيحي
مع ان الكثير من الاحباش ظلوا على دينهم والاهم الحقيقة التي تتهرب منها انهم لم بجبروا احد على الاسلام وعاملوا الجمبع بالحسنى والعدل لا كما فعل كل شعوب الارض وعلى رايهم الصلببيون الجدد والقدماء فالمسلمون لم بقبموا محاكم تفتبش ولم يقاتلوا الا من بدأهم القتال وعاملوا الاسرى بالحسنى ولم بقتلوا امراة او طفل ولم بهدموا كنبسة او كنبس وكانت قاعدتهم دائما وقاتلوا الذين يقاتلوكم ولاتعتدوا . اما ان خالف احد هذه الاوامر فهذا يدين نفسه لا امته والنصوص التي تتكلم عنها فهي عند الدفاع
-سوريا
واقعي2014-01-18 13:05:16
الى مسيحي
يا صديقي انت من تتهرب الامثلة التي ذكرتها لك كي أثبت لك ان الحروب الصليببة الدبنية لم ولن تنتهي ثم من خولك ان تصف شخصا ما بانه متدين او لا فقط حتى تنفي صفة العنف عن المسبحبة .اما الاسلام فمهمته نشر التوحيد وعبادة الله وحده لا عبادة مخلوقاته وتنزيه الله عن عن ما لا يليق به من صفات تختص بها مخلوقاته كالولد والجهل والجبن وغبرها لذلك انتشرت الدعوة ولم يقاتل المسلمون الا من منعهم عن التبليغ ورساءل الرسول الى زعماء العالم خير دليل فالمسلمون لم بفتحوا الحبشة لان النجاشي سمح لهم بالدعوة مع ان
-سوريا
مسيحي دمشقي2014-01-17 22:37:22
الى الواقعي
لقد تهربت من الإجابة! أن لا أتكلم عن تصرفات لسياسيين ولا عن أهداف ومكاسب سياسية لا أساس ديني لها .. بل من قلوها صلاً هم ناس لا علاقة لهم بالتدين !!أنا أتحدث عن فكرة موجودة في الأساس الديني الاسلامي وهي فكرة الجهاد والحروب الدينية وهنا احتلال دولة يقوم على أساس ديني مبرر وهنا المشكلة!أما ما قاله غورو أو بوش لم يلق أي اهتمام من أي شخص !وما مجيء صلاح الدين إلا تكريساً لهذه الفكرة
-سوريا
واقعي2014-01-12 12:52:07
الى مسيحي
يا صديقي تقول ان الحملات الصليبية انتهت ولكن الواقع عكس كلامك فهي لم تنتهي من 1400 سنة واذكرك بما قاله غورو عند قبر صلاح الدين ها قد عدنا يا صلاح الدين فمن هم الذين ذهبوا وقد عادوا اليس هم احفاد الصليبيين وما قاله جورج بوش الابن عن عودة الحرب الصليببة واضح لا لبس فيه وهذا قولهم بأفواههم ولم أتي به من كتب التاريخ الاسلامية
-الجزائر
مسيحي دمشقي2014-01-08 00:57:50
الى واقعي 2
أما في الحملات الاسلامية فكانت تتم على أساس قرأني او على الاحاديث النبوية والسنة وما أكثرها في هذا!! ولهذا انتهت واندثرت فكرة الحروب الصليبية أما الحروب الجهادية فكما ترى مازال الكل يعاني منها لأنها متأصلة في العقيدة!وهي لا تخدم الدين الاسلامي بتاتاً بل تسيء إليه .. على كل حال سعدت بالحوار معك وأتمنى أن تكون كل الحوارات من هذا النمط ببلدي على الاقل ما كان نزل حيط واحد فيها
-سوريا
مسيحي دمشقي2014-01-08 00:57:12
الى واقعي1
قبل كل شيء أنا لم أشتم أحداً! .. أنت الذي قللت من أهمية تاريخ دمشق العريق وثقافتها وحضارتها!وأنت الذي تشتمني وتسميني جاهل في اخر تعليق! على كل حال أنا لا ألف ولا أدور ..هذه حقائق والتاريخ موجود وما أكثر الكتب!بالنسبة للحملات الصليبية نعم قامت على ستار ديني .. ولكن الفرق كبير وانتبه هنا! هذا الستار لا علاقة له بالمسيحية أبداً هم استخدموا المسيحية كغظاء لسياساتهم وحملاتهم ولهذا لم ينجحوا أصلاً !لأنه لاوجود في المسيحية لم يسمى الجهاد الديني أو الحرب المقدسة !!!
-سوريا
واقعي2014-01-07 15:48:08
الى مسيحي
لن التفت الى شتائمك فكل اناء بما فيه بنضح ولكن سأرد عليك كما علمني ديني واذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما لذلك لك مني ألف سلام أما بعد فكم تمنيت أن ترد بالحجة والمنطق وان ترد على اسئلتي بالمنطق لا باللف ةالدوران ولكن هذا ديدن من أسقط في يده وحشر في مكان ضيق فيلجأ الى الاتهامات والتضليل ويتهم غيره بالجهل بالتاربخ ليبرر قلة حيلته سأسلك سؤال واحد الحروب الصليبية الم تكن دينية
-سوريا
مسيحي دمشقي2014-01-07 12:09:02
الى الواقعي3
فالدين المسيحي لم يأتي ليشكل دولة مسيحية !بل حمل رسالة الخلاص للبشرية من الذنوب والخطايا وكان دعوة للايمان ..الدول الغربية وحروبها هي عبارة عن مصالح سياسية بحتة .. وهي تختلف عن الحروب الاسلامية التي تخلط بين السياسة والدين وتقوم على أساس الخلافة والحروب باسم الله !!! وما داعش والقاعدة إلا مثال صغير على هذا !!
-سوريا
مسيحي دمشقي2014-01-07 12:00:15
الى الواقعي2
وأهذوا أملاك السوريين وسموها غنائم واستحلوا نساءهم وسموهم سبايا !!وسرقوا الاموال وسموها جزية .. الخ وطبعاً السورييون لم يناصروا المسلمين بدليل أن خالد وجيشهه خيروهم بين الصلح والقبول بالجزية وبين الحرب أو التبدل للاسلام . فقبلوا مكرهين الجزية ومن لم يقبل قتل! . طبعاً لفشلك في نقل التاريخ تدعي قتل الاريوسين وما شابه وقدانتهت بدعتهم في اتفاق مجمع نيقية الذين اعترفوا بكل نفاطه وكذلك تذهب للتاريخ الحديث وتتكلم عن القنابل الذرية وغيرها وأسألك ماعلاقة هذا بالمسيحية؟هذه سياسة دول !!
-سوريا
مسيحي دمشقي2014-01-07 11:54:15
الى الواقعي 1
لست أنت أو غيرك من الدواعش من يقرر ما كان تاريخ دمشق خصوصاً وسوريا عموماً قبل الغزو الاسلامي لها!فدمشق كانت مركزاً حضارياً عظيماً ولهذا لهفت إليها أعين المسلمين لما فيها من خيرات وثروات وجمال وهذا ليس من عندي بل من كتبكم. وإن لم تكن تر في الفن المعماري والهندسي حضارة فلم أخذتم كنيسة يوحنا المعمدان الرائعة وجعلتموها مسجداً أليس لجمالها المعماري ؟؟وهذا قمة الجهل وطبيعي فالعرب كانوا يعيشون في الخيم ويلحقون الرعي والكلأ فقط. المسلمون دخلوا سوريا واستحلوا كل شيء فيها من وسموا ذلك فتحاً
-سوريا
واقعي2014-01-07 11:06:54
الى مسيحي
لننتقل الى تاريخ حديث لا خلاف عليه بماذا تبرر جرائم الدول الغربية تجاه السكان الاصليين في امريكا واستراليا حيث قتلوا عشرات الملايين منهم وفرضوا عليهم دينهم وما رايك بالحربيين العالميتين التي راح ضحيتهما 70 مليون انسان وقامت بهذه الحروب دول ترفع الصليب وماذا عن القنبلتين الذريتين هل القاهما مسلم هذا هذا غيض من فيض جرائم من يدعون الانسانية ولكن صدق المثل فيكم رمتني بدائها وانسلت
-سوريا
واقعي2014-01-07 10:51:10
الى مسيحي
أكيد شخص عادي لن يقيم جرائم قسطنطين وأمثاله واذا فرضنا أن الارسية بدعة فهل هظا يبرر ذبحهم كالنعاج من قبل دولة عظمى وهم لا حول لهم ولا قوة اما صفات المسيح عليه السلام الحقيقية فانا اعرفها اكثر منك
-سوريا
واقعي2014-01-07 08:59:52
الى مسيحي
وكل حسب امكانيته وهي بديل لخدمة الجيش وتقابل الآن الضرائب وكثير من الأوقات كان يتم أعفاء غير المسلمين منها وخصوصاً الفقراء منهمأما بالنسبة للأجداد فالمسألة ليست قناعات بل هناك علم اسمه علم الأنساب ولا دخل للعواطف به ولكن معنى كلامك اذا اقتنعت بأني عربي واقتنع أخي بأنه آرامي فكل منا يحتفظ بنسبه (يحيا الذكاء) ولم تجبني في حال تأكدت من أن أصلك عربي فما موقفك أرجو الاجابة من دون لف ودوران ورجاءً بلا كذب فكما قلت لك كل شيء مكشوف
-سوريا
واقعي2014-01-07 08:54:13
الى مسيحي
كلامك فكل شيء مكشوف واذكرك بالمذابح التي قام بها الرومان بعد مجامعهم المقدسة مثل مجمع نيقية عندما تم ذبح مئات الآف من الأريوسببن لأنهم يخالفون معتقد الأمبراطور في طبيعة المسيح وألوهيته هذا عدا مجازر اليهود والوثنيين أما عندما دخل المسلمون الشام فلم يعملوا محاكم تفتيش ولم يرغموا أحد على ترك دينه كما فعل الغرب في افريقيا والأمريكيتين واستراليا وشرق آسيا عندما قتلوا عشرات الملايين من السكان الأصليين وأرغموهم على ترك دينهم ولغتهم أما الجزية فيقابلها الزكاة عند المسلمين وكل حسب
-سوريا
واقعي2014-01-07 08:48:38
الى مسيحي
تقول أن دمشق كانت حضارية بل كانت مستعبدة من الرومان وتفتخر بالتماثيل فهل هذه هي الحضارة أما أن العرب خلصوا الشام من الرومان فهذه ليست من اختراع العرب ولكن أفكارك هي من اختراع المستشرقين وبالمناسبة فدمشق لم تصبح عاصمة العالم وأهم مدنه الا بعد دخول المسلمين لها عندها فقط وفي ظل الدولة الرومانية أصبحت مركز العالم واشعاعه العلمي والحضاري بكل ماتعنيه كلمة حضارة لا تماثيل وخزعبلات أما بالنسبة لقسطنطين وأمه فراجع المراجع الغربية لا الاسلامية للتأكد من كلامي ولا داعي لتزوير التاريخ لاثبات
-سوريا
مسيحي دمشقي2014-01-06 22:50:18
الى واقعي
للأسف هناك البعض ممن لايقبل الحقيقة المرة ويعزوها لتزييف بالتاريخ مع أن أخرين هم من زوروا التاريخ! قسطنطين لا يقيمه شخص عادي بل يقيمه تاريخ بأكمله ..والبدعةالأريوسية معروفة بالتاريخ ولا حاجة لتدعي المعرفة فيها فهذه القصة يتشبث بها المسلمون كثيراً ونحن لسنا أتباع أريوس أو غيره بل أتباع المسيح والانحيل يوضح تماماً صفات المسيح ومن هو والذي يعرف التاريخ يعرف الاريوسيين وأعمالهم ويعرف أيضاً أعمال من يشابههم في القتل والتدمير
-سوريا
واقعي2014-01-06 09:34:14
الى مسيحي
التاريخ المزور هو ما تستند اليه أنت وهو ماكتبه المستشرقون والمستغربون من أمثال الدجال جرجي زبدان وأشباهه حبث اعتمدوا على الكذب والروايات الموضوعة كي ببثوا الافتراءات على الاسلامه وهناك صغار عقول بصدقوا كل ما ياتي من الغرب أما من ناحية مذهب الدولة الرومانية فكلامك دليل جهلك راجع مجمع نيقية وغبرها والمجازر التي ارتكبتها المسبحية باﻵريوسبين عندما ذبحوا مئات الالوف منهم
-سوريا
مسيحي دمشقي2014-01-05 12:02:32
الى واقعي3
أما عن اضهاد المسيحين فحدث ولا حرج بدءاً من الدخول الاسلامي وحتى السيطرة العثمانية والمذابح أنذاك ومن بقي هو من استقوى على قاعدة أسلم تسلم ودفع الجزية وهو صاغر !!أما قصة أجدادك وأجدادي فهي تتعلق بمدى قناعتك بالتاريخ الذي تم تزييف حقائقه لتتناسب مع واقع تم فرضه تحت قرع السيوف والدروع !!!
-سوريا
مسيحي دمشقي2014-01-05 11:56:50
الى واقعي 2
والامبراطور قسطنطين أمن بالمسيحية وهو شاب ولم يكن له أي مذهب مختلف كما تعتقد بل كا مشرعاً في الدولة الرومانية ومنظماً لها وأمه كانت مسيحية أصلاً.. أما العرب الغساسنة فقد أتوا من شبه الجزيرة العربية بعد انهيار سد مأرب باليمن ووصلوا الاردن وجنوب سوريا وكانوا حلفاء للروم يحمون حدودهم الجنوبية عن طريق بسط مملكة الغساسنة في الجنوب وقد هاجمهم العرب في معركة اليرموك وأسقطوا مملكتهم! أما بنو تغلب فهم أيضاً من شبه الجزيرة العربية من قبل الاسلام وانتقلوا للعيش في العراق وسوريا على ضفاف الفرات
-سوريا
مسيحي دمشقي2014-01-05 11:51:10
الى واقعي 1
عندما دخل المسلمون سوريا كانت دمشق مدينة حضارية بكل ما تعنيه الكلمة . مدينة تعم بالهندسة الرومانية من أعمدة وأبنية وأسواق وأقواس وثماثيل أفتقرها أهل شبه الجزيرة الذين كانوا يومئذ بعيدون كل البعد عن هذا!.!والكثير من تلك الحضارة مازال حياً ومستخدماً بالرغم من التدمير الذي لحق بها وقطع الرؤوس للتماثيل على يد العرب!وقصة أن الاسلام جاءوا ليخلصوا السوريين من الرومان فهذه قصة اخترعها العرب ليحتلوا سوريا ويسيطروا على خيراتهافالمسيحية كانت منتشرة في سوريا منذ القرن الميلادي الاول
-سوريا
واقعي2014-01-04 08:54:03
الى سورية دبي المحترمة
لماذا الهروب من السؤال باعادته الي وسأجاوبك بأني لا أهتم اذا كان جدودي عرب أم بربر أم أي عرقية لأننا كلنا لآدم وآدم من تراب ولأنا أكرمكم عند الله أتقاكم هكذا علمني ديني ولمعلوماتك فان سورية خليط من كل شعوب الأرض ولا أبالغ وقد يكون العرب أقل أو أكثر من النصف ولكن الشيء المؤكد والباقي باذن الله الى الأبد أن ثقافة هذا البلد عربية اسلامية واللي مو عاجبو يروح يحكي آرامي أو فينيقي أو سنسكريتي
-سوريا
سوريه دبي 2014-01-02 21:45:31
الى واقعي وامثاله
للسيد واقعي الواضح من عنوانك الى امثالهما انك لا تحترم وجهات نظر تختلف عن وجهة نظرك لذلك النقاش معك غير مجدي وانا بالتالي احيل اليك سؤالك هل انت واثق من ان جدودك كانوا عربا؟
-سوريا
واقعي2014-01-02 16:41:10
الى مسيحي وسورية دبي
سؤال لكما ولأمثالكما هل أنتم متأكدون بأن أجدادكم قبل 1400 عام كانوا سوريين أي اصولهم من هذه البلاد هل ستغيرون آراءكم اذا علمتم أن أجدادكم آتوا من الجزيرة العربية أو مصر أو المغرب أو غيرها
-سوريا
واقعي2014-01-02 13:21:24
الى مسيحي وسورية دبي وأمثالهما
ثانياً من قال بأن العرب لم يكونوا موجودين في سوريا وقبل الاسلام بمئات المسلمين ومنهم الغساسنة الذي شكلوا دولة خاضعة للرومان وبنو تغلب وربيعة ومضر وبكر وبهم سميت ديار بكر وديار ربيعة قبل الاسلام بكثير. ثالثاً المسلمون عندما دخلوا دمشق عاملوا أهلها بالحسنى وتركوا لهم حرية العبادة ولم يرغموا أحد على اعتناق الاسلاموالدليل وجود المسيحيين الى الآن في هذه الديار ولو كانوا يريدون أن يرغمواهم على اعتناق الاسلام لما منعهم أحد وهم الأقوى في العالم ولكننا لا نكره أحد في الدين .
-سوريا
واقعي2014-01-02 13:12:46
الى مسيحي وسورية دبي وأمثالهما
أولا دمشق عندما دخلها العرب لم تكن مستقلة وحضارية كما تدعون انما كانت مستعمرة رومانية وقبلها مقدونية يعني اغريقية وقبلها كلداانية وبابلية وفرعونية وحثية وكان الرومان يعاملونهم كالعبيد وليس بحضارة كما تزعمون وكانوا أكثر عدداً وعتاداً من المسلمين ولكنهم لم يقفوا مع الروم لأنهم كانوا يأملون بالخلاص منهم مع أنهم من نفس الدين المسيحي الذي فرض بقرار من الامبراطور الروماني جوستنيان بعد أعتناقه للمسيحية هو وأمه هيلانة وفرض مذهبه الخاص في المسيح رغماً عن أنف أهل الشام ومصر
-سوريا
مسيحي دمشقي2014-01-02 00:20:41
الى سورية
تقولين أن الحاكم الروماني سارع كجبان يطلب الصلح ؟؟! أي أكيد بدو الصلح ولو بيدفع الجزية.. ألم تسمعي عن خالد بن الوليد وأعماله اللطيفة .. حتى الرسول قال يوماً؛ \"اللهم إني أبرأ إليك مما صنع خالد\"، وذلك عندما ضرب أعناق بنو جذيمة بعد أن أسلموا لأنه لم (يثق) باسلامهم وله كثير م الانتقادات وصلت للعزل فتخيلي شو كان عم يصير بالشام وهم لم يكونوا بمسلمين!!
-سوريا
سوريه دبي2013-12-31 14:14:24
امجادهم واعادوا بلادنا الى عصور الانحطاط
يا اخت سوريه مع احترامي لوجهة نظرك بس بحب ذكرك ان كل هؤلاء العلماء اللذين نشروا الحضاره على العالم لم يكونوا من اعرابك اللذين غزوا سوريا بل معظمهم كانوا من الشعوب التي تم احتلالها ونهب خيراتها باسم الدين الاعراب لم ينشروا سوى ثقافة السيف والسبايا وحتى تاريخه وبرغم ثرواتهم الطائله لم يتقدموا علميا ولا خطوه واحده سوى بتبذير ثروات شعوبهم على مجونهم ومتعهم الجنسيه بمختلف صنوفها والمبكي ان هناك من يترحم على العثمانيين اللذين احتلوا ايضا باسم الدين وساقوا شبابنا الى الموت المجاني في سبيل
-سوريا
مسيحي دمشقي2013-12-31 01:01:15
الى من يعلق ضدي3
نحن الان في سوريا كلنا في عز الازمة والتفجيرات والخوف والهلع .. فقط تحيلوا الرعب الذي دب في سوريا وساكنيها عندما دخل العرب بجيوشهم وسيوفهم لاحتلال( فتح كما تسمونه) سوريا !!ا
-سوريا
مسيحي دمشقي2013-12-31 00:58:13
الى ابراهيم الديري
تأكدتماماً أني أعرف التاريخ جيداً وأعرف أصل الجامع الاموي كله .. ولكن أنت الذي لم تستغرب وضع عين العرب على تلك الكنيسة بالتجديد لأخذها بدل أن يبنوا جامع جديد مثلاً!!فالمسيحية لم تكن مندثرة لما دخل العرب دمشق كما اندثرت الوثنية بحضور المسيحية وأصبح المعبد وقتها فارغاً من الوثنين!أما تسميتك للعرب بالفاتحين تجعلنا نبرر كل احتلال لأراض الغير ونسميه فتحاً من وجهة نظرهم .. يعني حكم القوي على الضعيف !
-سوريا
سوريه دبي2013-12-30 22:50:32
يستيقظ ما تبقى من امة الاسلام من غيبوبتهم
لللاخ الا ديني مع احترامي بتمنى ان يتحد العالم كله رغم قناعتي ان هؤلاء الوحوش هم من صناعتهم فلماذا اوسخ يداي وهناك من ينوب عني ليس بالتوسيخ فقط ولكن بالتدمير والخراب واعادة بعض البشريه الى العصر الحجري ولن يرتدع الغرب حتى يرتد الخنجر الى نحرهم عند ذلك ربما يصحو ضميرهم ويتحدوا لازالة هذا الوباء من فوق الارض وهم من يجب ان يطلبوا ليس الاعتذار ولكن الغفران من كل الشعوب المستضعفه التي اطلقوا عليها جحافل التتر والضباع لتنهش لحومها وتقضي على احلامها ومستقبلها وربما عند ذلك يفيق ما تبقى من
-سوريا
دمشقي لاديني للعضم2013-12-30 20:09:41
تعقيب
أنا بدوري من أصل مسلم أيضاً للأسف، وفي ظل ما يشهده العالم من ارهاب وقتل وتدمير بايدي مسلمين أو محسوبين على الاسلام، لا أدري كيف يمكن صياغة رسالة اعتذار للعالم أجمع عما فعلناه في الماضي ونفعله الآن حول العالم، فلا شك أننا جميعاً نحصد ما جنته ايدينا من عنصرية ونظرات ازدراء بحقنا اينما حللنا، فاستفيقوا قبل أن يتحد العالم باسره لازالتنا!
-سوريا
اردني عاشق دمشق 2013-12-30 13:04:05
لن انسى
مقال جميل جدا وياريت نشر مقالات كثيرة عن ابواب دمشق - استفدت منها وزرت والحمدلله كامل الابواب وللاسف لم اتمكن لغاية اللحظة من تحصيل معلومات كثيرة عنها- ان شالله تفرج على سوريتنا الحبيبة وزيارات اخرى
-سوريا
سوريه دبي2013-12-30 12:01:15
عودة الوعي السوري
وبالمناسبه لا الوم المسيحيين على كراهيتهم وحقدهم على ديننا ليس بسبب الفتح اياه ولكن لان حضرات الفاتحين الجدد من الافغان والشيشان والباكستان يخطفون ويقطعون رؤوس المسيحيين السوريين اصحاب الارض منذ ما قبل الاسلام بحجة الدين الاسلامي والكارثه ان هناك من السوريين للاسف من يؤيدهم ويهلل لفتوحاتهم كما قلت لن نعود لسوريتنا واصالتنا الا عندما نعود لوعينا ونعرف ان ولاءنا يجب ان يكون لارضنا وليس لمكه وبتصور الكثيرين من السوريين بعد ما وجدوه من استقبالات مخزيه بوجودهم من حولهم قد بدأ وعيهم يعود
-سوريا
سوريه دبي2013-12-30 11:51:30
الدين والان الديمقراطيه وحقوق الانسان
للاخوه المعلقين تعتقدون ان كل دفاعكم وهجومكم هو دفاع عن الاسلام لماذا ادنا حرب الصليبيين على بلادنا وسميناها باسم الصليب وعلى فكره انا مسلمه مشان ما يروح فكركم لبعيد اما احتلال العربان لبلادنا فهي فتح لاافهم هذا التناقض باي حق شو ما كانت الحجه يغزو الاخرين بلادا وينهبون ثرواتها ويحكمونها معناها نحن نبرر الان الشيشاني والباكستاني والافغاني وكل هالحثالات باحتلال بلدنا بحجة انهم مسلمين شو صاير لعقولكم وين المنطق دائما كانت هناك على مر التاريخ حجج لتبرير اغتصاب ثروات الاخرين بلماضي بحجة
-سوريا
سوبر تعبان2013-12-30 09:49:37
إلى مسيحي دمشقي
المسجد الأموي قبل أن يكون كنيسة بأمر الامبراطور كان معبد للآله جوبيتير وقبلها معبد آرامي. وعلى كل حال لم يكن جاهزاً إذ انفق عليه بين 600 ألف إلى مليون دينار وتم جلب حرفيين مهرة وعمال يقدر عددهم بـ 12 ألف لتشييده.
-سوريا
إلى مسيحي دمشقي وإلى لا ديني2013-12-30 08:11:48
ليش عم تفتحوا دفاتر عتيقة
أن أجزم بأن هذه التعليقات مدسوسة وإن كان ذلك صحيحاً فأتأسف جداً للكم الهائل من الكراهية والحقد في بعض النفوس. ما رأيكم أن نعاملكم مثلما عاملنا الصليبيون أثناء ما يسمى بالحملات الصليبية. وللعلم لم يحدث أي قتل وتنكيل أثناء الفتح الإسلامي فدمشق سقطت بأيدي المسلمين بعد أن قام أحد الأساقفة باٍبلاغ خالد بن الوليد أنه من الممكن خرق أسوار المدينة ومهاجمة موقع معين أثناء الليل. عندما قام خالد بالهجوم من البوابة الشرقية قام توماس، قائد الحامية البيزنطية بالتفاوض على الاٍستسلام السلمي مع عبيدة بن الجراح
-سوريا
ابراهيم الديري2013-12-30 08:06:44
إلى مسيحي دمشقي
لقد قلت أن المسجد الأموي كان كنيسة قبل أن يأخذها العرب على البارد المستريح , يبدو أنك تقرأ من التاريخ ما يعجبك وتترك ما لا يعجبك , يبدو أنك لم تقرأ أو لا تريد أن تقرأ بأن المسجد الأموي كان معبداً للشمس قبل أن يتم تحويله إلى كنيسة ولم تعلم بعد ذلك بأن عمر بن الخطاب قد عرض على مسيحيي دمشق التخلي عن الجامع الأموي مقابل بناء 7 كنائس في دمشق كتعويض لهم ولم تعلم بأن هناك وثيقة من عمر بن الخطاب لايزال يحتفظ بها أهل دير مشهورقرب قلعة الحصن تظهر عدل الفاتحين العرب وهي وثيقة واضحة حتى الآن.
-سوريا
مسيحي دمشقي2013-12-29 22:26:42
الى د. زكريا
من قال لك أنا كنا كمسيحيين نعاني الاضطهاد؟؟هل اشتكى أحد لخالد بن الوليد أم هو دخل إلى بلد متحضرة جاهزة بدون تعب ولا جهد ليصنعها دولة للعرب ؟! الجامع الأموي بهندسته الرائعة كان كنيسة يوماً ما وأخذ جاهزاً!فأي جهد بذله العرب في سوريا وأي تقدم مان على أيديهم؟
-سوريا
ابراهيم الديري2013-12-29 12:44:50
إلى دمشقي لاديني للعضم
من مساوئ الديمقراطية أننا نضطر إلى الاستماع إلى رأي الجهلاء. تقول أنك رأيت مئذنة تفتقر إلى فن العمارة في باب شرقي ولم ترى المسجد الأموي وعشرات الأبنية الإسلامية الرائعة في دمشق وغيرهامن البلاد العربية والإسلامية؟ وصدقت كذب النظام الأسدي بخصوص الإخوة الدروز في إدلب ولم تصدق براميل الإرهاب والقتل اليومي الأسدي في طول البلاد وعرضها؟ لا أعتقد أنك دمشقي لأن الدمشقي الحقيقي يعشق بلده ولا يشوه تاريخه وهو ما تفعله أنت.
-سوريا
د.ماجد زكريا2013-12-28 17:23:21
دمشق ارتفعت بالاسلام
أهكذا يفكر إخوتنا المسيحيون في سوريا أهكذا ينظرون لمن حررهم من العبودية اليونانية والرومانية وعاملهم واحترم دينهم .... سوريا ظهرت كقوة عظمة في التاريخ من خلال الدولة الأموية وهذا هو العصر الوحيد لمدينة دمشق الذي حكمت به العالم ... لن اقول الا أن الاسلام يتعرض لحملة صليبية جديدة ولكن للأسف هذه المرة من خلال اخوتنا في الرطن
-سوريا
سوريه دبي2013-12-28 06:40:38
يعود ولاءنا المغيب لسوريا وليس لمكه
يجب ان نعترف ان غزو بدو الصحراء للشام لم يكن فتحا ولكنه احتلال باسم الدين ولا يختلف عن حروب الصليبيين على منطقتنا كذلك باسم الدين فالدين دائما كان الحجه لاحتلال ونهب البلدان وطبعا كانت بلاد الشام التي يعرفها بدو الصحراء بخيراتها وثرواتها في قوافلهم مطمعا يسيل له لعابهم وهم اللذين كانوا يغزون بعضهم البعض بسبب طبيعة حياتهم القاحله وصحراءهم القاسيه ومن ذلك التاريخ احتلت ثقافتهم الصحراويه القائمه على السيف عقول الكثيرين من ابناء سوريا ولن تنصلح اجوالنا حتى نعيد وعينا المغيب ويعود ولاءنا
-سوريا
سورية والحمد لله2013-12-27 20:25:09
كفاكم كذبا
إلى كل طائفي حاقد على الاسلام كفاكم كذبا اولا خالد بن الوليد دخل المدينة اولا لكن عندما احس حاكمها بدخوله سارع كجبان وفتح الباب لبي عبيدة بن الجراح وصالحه قبل ان يصل خبر فتح خالد للمدينة لبي عبيدة وهذا مثبت في التاريخ لمن يقرأ ولا يخدع باكاذيب اعلام الصليبين فالجبن من الحاكم الرومي والعرب المسلمين جلبوا الحضارة لكل الدنيا فمنهم ابن سينا وجابر ابن حيان وابن الهيثم وغيرهم ممن غيروا العلوم في كل الدنيا فكفا حقدا على الاسلام والمسلمين
-سوريا
مسيحي دمشقي2013-12-27 02:24:34
ماذا استفادت دمشق؟
ماذا استفادت دمشق من دخول العرب إليها؟؟كانت دولة متحضرة ممتلئة بالقلاع والحصون دولة ممتلئة بنياناً وعمراناً و زراعة وغيره.بينما جاء العرب بدون أي حضارة أو علم أو حتى حرفة .. جاءوا بالسيوف من جزيرة العرب . بعادات قبلية وفرضوا اسلوب حياة بدائي بالقوة فعادت البلد فروناً للخلف ونشر فيما بعد العثمانبن التخلف والجهل
-سوريا
مسيحي دمشقي2013-12-27 02:17:08
الى دمشقي لا ديني
للأسف الحقائق التي ذكرتها واضحة ومسجلة تاريخياً وللأسف للأن نجد شعوباً ودولاً تمجد بالغزوات الاسلامية! وهي اليوم في عرف الدول المتحضرة احتلالاً وحرباً على دول الغير! في وقت يشجبون الاحتلال الاسرائيلي وينعتونه بأقبح الصفات لأنه غزا (أرضهم).. ترى هل فكر هؤلاء بشعور أهل دمشق عندما احتل العرب أرضهم ودخلوا أبواب مدينتهم بالسيوف ( فاتحين)!!
-سوريا
واقعي2013-12-24 14:30:51
الى لاديني للعضم
لماذا الكذب والافتراءفقتال خالدبن الوليدكان مع محاربين ولفترة بسيطة حتى وصله خبر الصلح وليس مع السكان ولكن يبدو أنك قد خلطت بين الفتح الاسلامي وبين الحملات الصليبية التي لم تكن تميز بين صغير وكبير ولا بين امرأة ورجل ولكن حقدك هو الذي دفعك للافتراء أو لتزوير الحقائق ثم هل سمعت أن العرب قاموا (بمحاكم تفتيش)ليجبروا الناس على تغيير دينهم كما فعل الرومان عندما اعتنقوا المسيحية باليهود والأراميين الوثنيين أو كما فعل الاسبان بالأندلس والفلبيين وغيرها
-سوريا
مواطن 2013-12-24 13:16:19
لا ابو هذا تبع للعظم
كمية الكراهية في كلامك اكبر من ان يرد عليك في 500 حرف. بس يفضل تتاكد من اصلك . لانو يا اما عم تضحك على القراء بانك دمشقي. يا اما مضحوك عليك.
-سوريا
كمال مبارك2013-12-24 10:08:34
الى لاديني للعضم
المقال رائع ويتحدث عن تاريخ وحكاية ترويها أبواب دمشق إلى اليوم، والحقيقة أنك طائفي وحاقد للعضم لتقوم بكل هذا التجييش والتحريض الطائفي .....
-سوريا
دمشقي لاديني للعضم2013-12-23 20:52:41
نقطة ثانية
لننظر إلى التشوه الذي أصاب باب شرقي جراء بناء العثمانيين مئذنة بصورة تفتقر إلى أدنى معايير الحرفية فوق الباب،طبعاً المئذنة لم تكن ذات فائدة حقيقية بالنسبة لهم لكون الحي مسيحي بالكامل، وهذا يندرج في إطار الارهاب الذي كانت تمارسه دولة بني عثمان ومن لف لفها على مكونات الشعب السوري، طبعاً مئذنة تبقى أفضل بكثير من إرغام 8 قرى درزية على اعتناق الاسلام في ريف إدلب!
-سوريا
دمشقي لاديني للعضم2013-12-23 20:41:42
مقال يصلح لمجلة حائط
معظم المعلومات الواردة في المقال مرت عبر "مرشح" ايديولوجي، فلا يبدو مفهوماً أبداً الإشارة إلى قيام المغول باستباحة المدينة دون الإشارة لاستباحة خالد بن الوليد للمدينة؟فالتاريخ يذكر أن أباعبيدة دخل من باب الجابية صلحاً فيما دخل خالد من باب شرقي حرباً وقد نكل بالسكان على طول الطريق الواصل مابين باب شرقي حتى حارة اليهود والمريمية، ثم لماذا علينا أن نسمي دخول البدو العرب إلى دمشق فتحاً وكتب التاريخ الاسلامي تسمي هذا النوع من الحروب غزواً؟
-سوريا