syria-news.com

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
قائد قوات الإنزال الجوي الروسية: يمكننا التوجه لسورية حال توفرت الإرادة السياسية لبوتين بالتنسيق مع مجلس الأمن
الاخبار السياسية

قال قائد قوات الإنزال الجوي الروسية, الفريق أول فلاديمير شامانوف, يوم الخميس, إن قواته "يمكن أن تتوجه إلى سورية في حال توفرت الإرادة السياسية للرئيس فلاديمير بوتين بالتنسيق مع مجلس الأمن", مشيرا إلى أن "إحدى المهام الموكلة إلى قوات الإنزال الجوي هي المساهمة في إجلاء العاملين في السفارات الروسية من المناطق الساخنة في حال دعت الحاجة إلى ذلك".


وأشار شامانوف, بحسب وكالة "ايتار تاس" الروسية, إلى انه "لكي تكون قوات الإنزال الجوي الروسية في سورية يجب أن نراعي شرطين وهما الإرادة السياسية لرئيس الدولة وموافقة مجلس الأمن على كافة المسائل", مشيرا إلى أن "إحدى المهام الموكلة إلى قوات الإنزال الجوي، هي المساهمة في إجلاء العاملين في السفارات الروسية من المناطق الساخنة إذا اقتضت الضرورة ذلك".

وسبق أن أعلن مسؤول عسكري روسي أن السلاح الجوي الروسي مستعد لتأمين سفن روسية قد تستخدم لإجلاء رعاياها من سورية إذا اقتضت الضرورة ذلك.

وأشار قائد المظليين الروس إلى أن "هذه القوات شاركت في إجلاء العاملين في السفارة الروسية بكابل بعد استلام حركة طالبان السلطة في أفغانستان، ويجب أن تكون قوات الإنزال الجوي جاهزة لحل مثل هذه المسائل، ولهذا لدينا في كل تشكيلة كتيبة تكتيكية، ولاحقا سيكون في التشكيلات الجديدة كتائب استكشاف تناط بها مهمة إجلاء العاملين في السفارات.

وأرسلت روسيا مؤخرا طائرات إلى سورية لإجلاء عدد من رعاياها هناك, في وقت أعلنت أنها لا تخطط لعملية إجلاء واسعة النطاق للمواطنين الروس من سورية، فهناك عشرات الآلاف من الروس متواجدين في البلاد، وفي حال رغبوا بمغادرة سورية فهي مستعدة لمساعدتهم.

ويتواجد الكثير من المواطنين الروس في سورية بقصد السياحة أو العمل، كما أن هناك العديد من الخبراء الروس الذين يعملون لصالح الحكومة السورية في العديد من المجالات.

ولروسيا قاعدة عسكرية في طرطوس على البحر المتوسط، تعتبر الوحيدة لها بالمنطقة، وتعد روسيا من الدول الداعمة للسلطات السورية, مشددة مرارا على ضرورة حل الأزمة السورية عبر إجراء حوار وطني بعيدا عن أي تدخل عسكري في شؤونها, كما أسقطت مع الصين ثلاثة مشاريع قرارات حول سورية في مجلس الأمن، قدمتها دول غربية، لأنها رأت أنها تفتح الباب أمام التدخل الخارجي.

سيريانيوز


2013-08-01 13:28:50
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق
احمد2013-08-01 22:14:16
لا للاحتلال الروسي
مو مكيفكم الشيشان وداغستان لا للامبريالية الروسية
-سوريا
العقيد ابو شهاب2013-08-01 18:38:56
كلام من الواقع
تعليقا على خطاب بشار الاسد كان الاحرى يقول لولا دعم الحزب وروسيا وايران لما جلس في الحكم يومان؟؟؟؟؟
-سوريا