syria-news.com

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
برلمانيون بريطانيون: الإطاحة بالرئيس الأسد قد يوقع أسلحة كيماوية بأيدي متشددين ما يجلب تداعيات كارثية
الاخبار المحلية

قالت لجنة المخابرات والأمن بالبرلمان البريطاني، إن "ترسانة سوريا من الأسلحة الكيماوية يمكن أن يمكن ربما ستسقط بأيدي متشددين حين الإطاحة بالرئيس بشار الأسد، وهو ما يمكن أن يكون له تداعيات كارثية".


وأضافت اللجنة في تقرير لها، نشرته وكالات أنباء، أنه "ليس لدى المخابرات البريطاني شك في امتلاك سوريا لمخزونات هائلة من الأسلحة الكيماوية، من بينها غاز السارين وغاز الأعصاب في اكس"، موضحة أن "وقوع مخزونات كيماوية بأيدي إرهابيين سيكون له نتائج وخيمة".

وأكدت روسيا الثلاثاء أن التحليل العلمي الروسي أشار الى ان مقاتلي المعارضة استخدموا غاز السارين في هجوم على مدينة حلب، فيما قالت واشنطن الشهر الماضي إن القوات النظامية استخدمت غاز السارين على نطاق محدود عدة مرات ضد مقاتلي المعارضة، وذلك بعد اتهامات بريطانية وفرنسية مماثلة.

ولفت تقرير اللجنة إلى أن "الأمر الاكثر إثارة للقلق بشأن موقف السلطات السورية من الأسلحة الكيماوية، هو الاتجاه لتخفيف القيود على استخدام هذه الأسلحة"، مشيرا إلى أن "هناك خطرا يتمثل في حدوث انتشار مزعج للغاية للأسلحة الكيماوية عند سقوط النظام".

وصدرت مواقف عديدة من مسؤولين غربيين وأمريكيين تحذر النظام السوري من استخدام السلاح الكيماوي، فيما أكدت الحكومة السورية أنها لن تستخدم هذه النوعية من الأسلحة إن وجدت في الأحداث الجارية، محذرة من قيام مجموعات مسلحة باللجوء إلى استخدام هذه النوعية من الأسلحة، واتهامها بها، مشيرة أن عندها أدلة على استخدامها من قبل مسلحي المعارضة.

سيريانيوز


2013-07-11 01:39:02
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق
Samy2013-07-12 02:53:17
You know the solution
Then move on and send some aircrafts to hit the regime. This is the only way you guarantee that no chemical weapon will go out to the extremists hands. This is the solution which is much better than arming the opposition
-سوريا