syria-news.com

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
الجامعة العربية ترحب بإعلان كيري ولافروف تفعيل "اتفاق جنيف" لحل أزمة سوريا سياسياً
الاخبار السياسية

عبرت الجامعة العربية, يوم الأربعاء, عن ترحيبها اعتزام وزيري الخارجية الأمريكي جون كيري, والروسي سيرجي لافروف "إعادة تفعيل مبادرة جنيف لحل الأزمة السورية سياسياً بعيداً عن الحل العسكري".


ونقلت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) عن المتحدث باسم الأمين العام للجامعة العربية السفير ناصيف حتي في تصريح صحفي "نحن نؤيد كل طرح لإحياء تفاهمات اجتماع جنيف".

وأضاف المتحدث حتى إن " الحل الوحيد للأزمة السورية هو حل سياسي على أساس مبادرة جنيف لأنه ليس هناك حل عسكري لهذه الأزمة".

وأعلن وزيرا الخارجية الروسي والأميركي سيرغي لافروف وجون كيري خلال اجتماع ,يوم الثلاثاء, عقد في موسكو، أن البلدين اتفقا على حث النظام السوري ومعارضيه على إيجاد حل سياسي للنزاع المستمر منذ أكثر من سنتين على أساس ,اتفاق جنيف, كما اتفقا على عقد مؤتمر دولي نهاية أيار الجاري للبناء على اتفاق جنيف, وذلك بعدما تدهورت الأوضاع بحدة في الأشهر الأخيرة.

وعقدت مجموعة العمل الدولية التي تضم الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن (الولايات المتحدة، الصين، روسيا، فرنسا، بريطانيا) ودول إقليمية, اجتماعا في جنيف أواخر ,حزيران الماضي, بناءا على اقتراح المبعوث الأممي السابق كوفي عنان من اجل إنقاذ خطته بشان سورية.

ونص اتفاق جنيف على تشكيل حكومة انتقالية بـ"صلاحيات تنفيذية كاملة" تسمي "محاورا فعليا" للعمل على تنفيذ الخطة الانتقالية، على أن تضم الحكومة أعضاء في الحكومة الحالية وآخرين من المعارضة"، دون التطرق إلى مسالة تنحي الرئيس بشار الأسد، وهو الأمر الذي نسف الاتفاق كونه الخلاف الرئيسي بين المعارضة والنظام.

وسعت عدة دول إلى إنهاء الأزمة السورية عبر تقديمها مبادرات وخطط, إلا أن الجهود فشلت في ايجاد مخرج لهذه الازمة, وسط تبادل الاتهامات بين السلطات والمعارضة بعدم الالتزام بتطبيق تعهداتهم في بعض منها, كما فشل مجلس الامن مرارا في تبني قرار موحد بشان سورية.

ودخلت الأزمة السورية عامها الثالث، وسط احتدام المواجهات والعمليات العسكرية بين الجيش ومسلحين معارضين، في وقت قدرت تقارير أممية عدد الضحايا منذ بدء الأزمة بنحو 70 ألف شخص، في حين اضطر ما يزيد عن 1.4 مليون شخص للنزوح خارج البلاد هربا من العنف الدائر في مناطقهم.

سيريانيوز


2013-05-08 23:40:12
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق