syria-news.com

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
ضحايا جراء انفجار عبوة ناسفة في جرمانا بريف دمشق .. وأنباء عن "مجزرة" ببلدة جنيد بريف حلب
الاخبار المحلية

مصدر عسكري: الجيش يعيد انتشاره في ريف دمشق استعدادا لعملية واسعة فيه

سقط ضحايا، يوم السبت، جراء انفجار عبوة ناسفة في ساحة بجرمانا بريف دمشق، فيما تواردت أنباء عن "مجزرة" وقعت في بلدة جنيد بريف حلب راح ضحيتها عشرات الأشخاص، حيث تم "إعدامهم ميدانيا"، في وقت تواصلت فيه الاشتباكات في محيط مطار منغ العسكري الذي تعرض لقصف.


انفجار عبوة ناسفة في جرمانا يودي بحياة اثنين ويصيب آخرين بجروح

وقال ناشطون إن "عبوة ناسفة انفجرت في ساحة السيوف وسط مدينة جرمانا بريف دمشق، ما أسفر عن 12 إصابة خمسة منها في حالتهم خطيرة".

وكانت جرمانا تعرضت قبل أشهر، في ذات الساحة لعدة تفجيرات راح ضحيتها العشرات من الأشخاص.

بالمقابل، قالت وكالة الأنباء الرسمية "سانا" إن "إرهابيين فجروا مساء اليوم عبوة ناسفة زرعوها في ساحة السيوف بمدينة جرمانا في ريف دمشق ما أدى إلى استشهاد وإصابة عدد من المواطنين بجروح بينهم نساء وأطفال".

وذكر مصدر في قيادة شرطة ريف دمشق للوكالة أن "التفجير الإرهابي أسفر عن استشهاد مواطنين اثنين وإصابة ثمانية آخرين بجروح إضافة إلى وقوع أضرار مادية في بعض المحال والمنازل في الساحة".

 

مصادر معارضة: قصف من الطيران الحربي واستمرار المعارك بأطراف دمشق

وقالت مصادر معارضة، بحسب وكالات، إن "قصف من الطيران الحربي طال أحياء القدم والعسالي ومنطقة المادنية ومناطق في بلدة السبينة، ما أدى إلى سقوط ضحايا وجرحى، إضافة إلى قصف مدفعي طال حي جوبر وسط اشتباكات على أطراف الحي".

وتابعت المصادر أن "طائرات حربية قصفت مدينتا زملكا ودوما بريف دمشق، إضافة الى مناطق في بلدات مديرا والسحل ويبرود وبيت سوى وعدة مناطق بالغوطة الشرقية".

وأضافت أن "اشتباكات دارت في حي القابون بالقرب من كراجات البولمان، وفي التضامن على أطراف شارع نسرين، كما شنت حملة دهم في أحياء الميدان ونهر عيشة والقزاز".

كما أفادت سانا أن "وحدات من الجيش ألحقت خسائر فادحة في صفوف مجموعات إرهابية مسلحة في سلسلة عمليات نوعية نفذتها اليوم ضد تجمعاتهم في ريف دمشق وأسفرت عن تدمير عدد من سياراتهم وأوكارهم بما فيها من أسلحة وذخيرة".

وأضافت سانا أن "وحدة من القوات المسلحة اشتبكت فجر اليوم مع مجموعة إرهابية حاولت الاعتداء على الأهالي والمواطنين وإحدى محطات الوقود العسكرية في مدينة النبك وأوقعت في صفوفها خسائر كبيرة".

 

مصدر عسكري: الجيش يعيد انتشاره في ريف دمشق استعدادا لعملية واسعة فيه

قال مصدر عسكري، بحسب قناة "روسيا اليوم"، التي لم تسمه، إن "الجيش النظامي يعيد الانتشار في بعض المناطق الريفية المتاخمة لدمشق، خصوصا الغوطة الشرقية والزملكا وجوبر وعربين والبلدات المجاورة لها، في ما يبدو أنه تحضير لعملية واسعة تشمل مساحة واسعة من الريف الدمشقي الشرقي".

وأضاف المصدر، أن "الجيش استفاد من السيطرة على حرستا فقسم الجبهة إلى قسمين، قسم يمتد على كامل مساحة دوما، وآخر يمتد على بقية البلدات منها زملكا وعربين وكفر بطنا ليصل بذلك إلى الجهة الجنوبية من الغوطة الشرقية وخصوصا المليحة".

وكانت مدن وبلدات ريف دمشق المتاخمة لشرق دمشق، شهدت نهاية الأسبوع الماضي ارتفاعا في وتيرة الاشتباكات بين الجيش ومسلحين معارضين، الذين أعلنوا سيطرتهم على عدة نقاط عسكرية على أبواب دمشق.

 

ناشطون: مجزرة في بلدة جنيد قرب مدينة السفيرة بريف حلب

وقال ناشطون، عبر صفحاتهم على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، ان "عشرات الاشخاص قتلوا في مجزرة ببلدة جنيد قرب مدينة السفيرة بريف بحلب، حيث تم إعدامهم ميدانيا قبل أن تحرق جثثهم"، متهمين القوات النظامية بذلك.

وأفادت مصادر معارضة عن "ورود انباء عن استشهاد 38 مواطنا بينهم اطفال"، مشيرة إلى أن "القوات النظامية استعادت السيطرة على المنطقة في اليومين الماضيين".

وشهد محيط السفيرة اشتباكات عنيفة في الايام الماضية، ادت الى سقوط ضحايا، بحسب تقارير.

ولفتت المصادر إلى أن "الطيران الحربي قصف محيط مطار منغ العسكري، ترافق مع اشتباكات عنيفة بين الجيش ومسلحين معارضين في محيط المطار"،

وكانت تقارير أفادت في وقت سابق اليوم إن "مسلحين معارضين اقتحموا اجزاء من مطار منغ العسكري في ريف حلب إثر اشتباكات عنيفة مع القوات المتمركزة داخل المطار".

إلى ذلك أشارت المصدر إلى أن "شخص قتل وأصيب العشرات بجروح جراء قصف بالطيران الحربي على بلدة تل رفعت في ريف حلب"، مضيفة أن "اشتباكات دارت بين الجيش ووحدات حماية الشعب الكردي في حي الشيخ مقصود".

بدورها، قالت سانا أنه في حلب وريفها، أن "قواتنا المسلحة واصلت عملياتها النوعية حيث استهدفت مقرات وأوكارا للإرهابيين وقضت على أعداد كبيرة منهم ودمرت عددا من آلياتهم".

 

اشتباكات وقصف بريف ادلب وحمص

وقال ناشطون أن "الطيران الحربي قصف محيط بلدة حيش، في حين تجددت الاشتباكات في محيط معسكري وادي الضيف والحامدية في ريف معرة النعمان".

وأضافوا أنه "في محافظة حمص قتل اربعة مسلحين معارضين في قرية كفرعايا على اطراف مدينة حمص التي يتعرض حيا جوبر والسلطانية فيها للقصف".

ولفت ناشطون إلى أن "أحياء درعا البلد تعرضت لقصف، إضافة إلى قصف طال مدينة بصرى الشام وبلدة معربة فيما وقعت اشتباكات في الحراك وبصر الحرير".

وأوضحوا أن "اشتباكات دارت في محيط كتائب عسكرية بريف دير الزور، وسط سقوط ضحايا، فيما تجدد القصف على أحياء بمدينة دير الزور بالتزامن مع اشتباكات في حي الحويقة".

بدورها، قالت سانا إنه "في ريف إدلب نفذت وحدات من الجيش سلسلة عمليات نوعية ضد مجموعات إرهابية في محيط وادي الضيف والحامدية، أسفرت عن إيقاع عدد من الإرهابيين بين قتيل ومصاب".

وأضافت أن "وحدات من القوات المسلحة دمرت عدة أوكار للإرهابيين في قرى أم جرين والحميدية وأبو الظهور بما فيها من أسلحة وذخيرة وإرهابيين".

وأوضحت سانا أنه "في حمص دمرت وحدة من القوات المسلحة الليلة الماضية عدة أوكار للإرهابيين في بلدة الحصن بريف تلكلخ وأوقعت إصابات مباشرة في صفوفهم".

وتقترب الأزمة السورية من دخول عامها الثاني، وسط احتدام المواجهات والعمليات العسكرية بين الجيش ومسلحين معارضين، في وقت قدرت تقارير أممية عدد الضحايا منذ بدء الأزمة بنحو 60 ألف شخض، في حين اضطر ما يزيد عن 700 ألف شخص للنزوح خارج البلاد هربا من العنف الدائر في مناطقهم.

سيريانيوز


2013-02-09 23:48:45
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق
مواطنة2013-02-10 13:13:03
شهداءنا فدى الوطن
كل الرحمة لأرواح الشهداء , ونقف وراءك ياجيشنا العظيم بالروح وبالدم,وكم كنا نتمنى لو لم تضيع القيادة الوقت بأوهام السلام واستعدت لحرب التحرير الحقيقية
سوريا