syria-news.com
syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
المساهمات في هذا الباب لاتعبر بالضرورة عن رأي المركز
من سيحمي أطفالنا؟؟ .. بقلم: م.ليلى دادوخ
مساهمات القراء

في مشاهد...هي الأعنف ....

 ظهرت طرق التربية السورية, على شبكة الإنترنت و الفيسبوك بأنها طرق عفا الزمان عنها و مضى, ولها من العمر من عهد السفربلك أو ربما قبل!


أعترف..... بأني عندما رأيتها..آلمني شعور أن يحتوي مجتمعنا السوري على أمثال هاتين المعلمتين اللتين عذبتا طلابهما بالضرب المبرح و الفلقة, وما إلى هنالك من أساليب لا تدع مجالا للشك, بأن المرء لا يجرب إلا ما جرب به...وهذه حكمة معروفة منذ الأزل!

قديما كانت وزارة التربية تسمى وزارة المعارف....

ربما لأن هدفها الأساسي كان هو أن تكون منارة للعلم و المعرفة! ثم سميت بعد ذلك وزارة التربية...

ولكن ليس ليمارس أشباه البشر عقدهم النفسية و مخلفات مجتمعاتهم البالية على أطفال ..أكثر ما يمكن تسميتهم بالأطفال!

في فرنسا يتلقى معلم المرحلة الابتدائية أعلى الرواتب..لأنه يحوز على مؤهل علمي عال يمكّنه من تدريس الأطفال و التعامل مع عقولهم!

ويخضع المدرسون في بريطانيا لدورات تدريبية طويلة, قبل ممارستهم مهنة التدريس.

ولن نقول بأننا سنشابه فرنسا و بريطانيا..مع أننا لا نقل عنهم في شيء..

ولكن....أن يتولى مهمة تدريس أولادنا شخصيات أقل ما يمكن تسميتها بالوحشية...وأن تتحول غرفة الصف إلى غرفة تعذيب يتشارك فيها المعلم و أعوانه من الطلاب (الذين يخشون أن ينالوا نصيبهم من العقاب التعذيبي) فيجدون أهون الشرور هو مساعدة المعلمة على ممارسة ميولها السادية على براعم يافعة

هو أمر يحتاج لوقفة ووقفة طويلة....أيضا

 ليس فقط لمعاقبة المعلمتين أو من شابههن

ولكن لنقول

ما هذا الانحطاط الفكري الذي وصلنا إليه؟؟

ومتى أصبحت المدارس معتقلات تعذيب؟؟

ومن سيرسل أولاده بعد اليوم لتلقي العذاب على أيدي مجانين لا يمتون لا للتربية و لا للتعليم بصلة... لا من قريب و لا من بعيد!

إلى متى سيعاقب المسيء بعقوبات إدارية كحسم راتب أو تسريح من المهنة؟؟أو نقل لمكان آخر... ليعود بعد أشهر من انقضاء القصة يعيث فسادا بعقلية و تعليم جيل بأكمله؟؟

متى سنعلم بأن التربية و التعليم هو مجال حساس له اختصاصيون ,وأن من لا يجد في نفسه القدرة والكفاءة فليكف بطشه عن أطفالنا و ليلزم منزله...

وأن غرفة الصف ليست مجالا لاستعراض العضلات على أطفال لا يملكون حتى حق الرد أو الاعتراض!

ثم ..ما الفرق بين ضرب الطالب وهو على مقعد الدراسة و الاعتداء على طفل في مكان ما؟؟

كلاهما اغتصاب لحرية الطفل و شخصيته.

كلاهما جريمة يجب أن يعاقب عليها القانون ليس فقط بالحسم أو النقل أو التسريح؟!

من سيحمي أطفالنا بعد اليوم؟؟؟؟

وما الضمانة لجيل ... يتلقى العلم على أيدي جزارين و معتوهين و فاقدي خبرة؟؟

بقي أن أتساءل

متى سنرتقي لأساليب البشر؟؟

أتساءل فعلا ..متى؟؟


2010-10-02 15:38:57
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق
مغتربة2010-10-03 16:31:40
ذكريات المدرسة
انا بتذكر انستين مميزتين مرو بحياتي..الاولى بالمرحلة الابتدائية والي لهلا بتواصل معها وبعتبرا اروع انسة وكان صفها الاول بكل سنين تدريسها مع انو كانت معروفة بقسوتها ومعروفة بالفلقة الي هددتني مرة فيها لاني ما حفظت جدول الضرب..وانا مو الوحيدة الي بحبا كل الطلاب حتا الي تعاقبو على ايدها.اما الانسة التانية لما كنت بالصف السابع كنت حسا انسمة مجردة من المشاعر الانسانية وكانت تعاقب الطلاب من دون اي سبب وكانت شوفتها تعملي رعب ولهلا ما بنساها..الفرق بين الانستين هو الضرب الي الو داعي والي بدون سبب
-سوريا
مضروب سابقا دكتور جامعي حاليا2010-10-03 14:40:10
أولياء الامور لازمهم هالضرب
مع احترامي للجميع بس يا جماعه كمان نحنا ما عم نعرف نربي ولادنا والله العظيم انه هالجيل وقح و عم منشوف الاولاد كيف عم بيطلعو و أهاليهن غير مبالين و كل واحد فيهم شايف أضواء باريس من ..... و الله شي بخجل اذا الاهل لازمهن تربايه فما بالك الاولاد . انا ما عم دافع عن الضرب بالمدارس بس كمان الله يكون بعون المدرسين شو بدن يلحقو  
-سوريا
دريد سلوم2010-10-03 13:46:00
شو دخل الاغتصاب
أنا معك الضرب كتير شي سيئ بمدارسنا ولكن أنا مافيني أنسى لما كنت أدرس وأحفظ خوفاً من قتلة الآنسةإذا سمعتلي وماكنت حافظ وبعدين طلاب هاد الزمن أحوج مايكونوا بحاجة الى التربية(بالضرب) لحجتى يهابوا المدرس وبالتالي تلقي العلم ومابقصد بالضرب الوحشي اللي حضرتك تحدثتي عنوا وبعدين لنما بنعرف نربي أكيد مابنخاف على أولادنا بالمدارس لأن أكيد مابساووا شي بيطلب أنن ينضربوا مع احترامي للجميع
سوريا
محمد زكريا2010-10-03 11:44:43
هناك فرق كبير بين اغتصاب طفل وبين ضرب طفل
أنا لست مؤيداً لثقافة الضرب ،فالضرب كما كان يقول أساتذتنا للحمير . ولكن هذه الثقافة أنبتت في بلدنا كبار المثقفين والشعراء والمبدعين الذي لم نعد نراهم.لأن المشكلة ليست بالضرب أو عدمه بل بدخول الرعاع إلى طبقة التدريس حين أصبحت دور المعلمين تقبل جميع المتقدمين إليها من حملة الشهادة الثانوية. أما بالنسبة للاغتصاب فأنا أخالفك الرأي كثيراً فالضرب بالمدرسة يحبط الطالب ويشعره بالمهانة .أما الاغتصاب فهو يجعل الطفل يرى فجأة ودون مقدمات أدنس حالات البشرية ويتركه مدمرا يتقاذفه العار الذي لايرحمه
-سوريا
سوري بالخارج2010-10-03 11:00:52
تعليم العنف
انا بصراحة أتفق مع الكاتبة حول خوفنا من إرسال أبنائنا إلى المدارس لا شيء يبرر للمعلم العنف وإلا فالمعلم ماذا يعلم أبنائنا؟العنف؟ وعدم وجود عقوبات رادعة تجعل الموضوع مستباح شكرا للكاتبة عرضها للموضوع
-الإمارات
كان الضرب من زمان2010-10-03 10:57:52
سوري
من زمان كان المعلمون يضربون طلابهم طبعا ليس هذا الضرب المبرح الهمجي وكنا وما زلنا نحترم معلمينااينما صادفناهم اليوم المعلم يضرب لانه ضعيف الشخصية و لا يستطيع ضبط الصف إلا بالعصا والطالب إذا شاف معلمو بالشارع بيبطل يسلم عليه من عمايلو جوا الصف
-سوريا
احمد2010-10-03 10:50:17
شكرا
شكرا عالمقال الرائع لمن يستطيع أن يفهمه أما من لا يستطيع أن يقرأ من السطور سوى إلقاء اللوم و العتب والكلام الجارح للكاتبة فليعيد نظره في طريقة فهمه للأمور فهذا ما ينفصه
-سوريا
واحد2010-10-03 10:48:00
طريقة تربية
فعلا المشكلة مشكلة عقليات وطريقة تربية لا المعلم مربى ليربي و لا الطالب مربى ليحترم و مين بدك تربي لتربي
-سوريا
طالب مهذب يقدر من علمه2010-10-03 03:08:54
هذبي أطفالك تحمينهم
( في فرنسا يتلقى معلم المرحلة الابتدائية أعلى الرواتب..لأنه يحوز على مؤهل علمي عال يمكّنه من تدريس الأطفال و التعامل مع عقولهم!) أعتقدأنك أجبتي على اسئلتك بنفسك لكن دون ان تشعري!!. حين يربي الأهل أولادهم على احترام المدرس ومن هو أكبر منهم ومن هو يحرق عمره ليعلمهم وحين لا يفسدونه بالدلال المفرط ولا يكبرون برأسه ويقفون معه حتى لو كان على خطأ عندهاسيضع المدرس ابنهم على رأسه ويعامله كطفله..المدرس ليس له ثار مع اطفالك..ومن يريد ان يعطيه محاضرات عليه ان يكون مدرسا وليس مهندسا
-سوريا
جهينة2010-10-03 03:14:00
كل كلامك صحيح
للاسف بكل انحاء الوطن العربي مو بس بسورية تفتكري ابدا ...الآنسات والاساتذة اغلبهم كانهم معقدين مابيضحكوا والبسمة كانها شحادة والموظفين والدكاترة وووووو كلهم بصراحة نحنا العرب ماعم نفهم شي انه المعاملة اساس التدريس والتربية بالبيت وبرى البيت والضحكة مطلوبة وطولة البال واللطف ليش هيك كلهم مابعرف والله لو عطوهم جبل مصاري مارح يتغيروا مجبولين بالمقت طبعا ليس الكل ....ببلاد برى بيضحكوا للكل وبيعاملوا الكل متل بعض من المعلم للطبيب للمسؤول ل.الخ. بتحسي كل الناس حلوة حتى القبيحة
-سوريا
يونس2010-10-03 01:38:15
ليش المدارس
كوني أب و عندي أولاد بالمدرسة دائما بيخطر على بالي هالسؤال:انو ليش المدارس؟ اذا كنا نحنا اللي عم نعلمن للأولاد و مضطرين كل يوم نوصلن عالمدرسة بسبب مخاطر الطريق و كمان الأولاد عم يعانو من الرهبة بالمدرسة من كل شخص هناك هادا غير الحوادث داخل سور المدرسة و غيرو كتير... وماعم بالغ. فكل هادا الشي صار مع أولادي. فللتوفير يسكروا هالمدارس و يعطونا المنهاج المطلوب و علينا الباقي و يعملوا امتحانات لأولادنا بنهية السنة وصلى الله وبارك . مو حل ؟
-سوريا
محاسب قانوني2010-10-02 18:41:52
مقالة رائعة
أتفق معك أختي الكاتبة , وجامعاتنا مليئة بالناس المعقدين أيضا !!! 
-الولايات المتحدة
ابوليلي2010-10-02 16:17:10
ليش كل هالقصة
يعني ليش كل هالضجة, طول عمنا كنا ناكل مساطر وفلقات من اساتذتنا و هي ما شاء الله علينا ما صرلنا شي بالعكس في احترام للاساتذة, شوفي طلاب هالجيل ما عندهم احترام لحدا بنوب , اذا كتير مزعوجة عليك بالمدارس الخاصة ما بتلاقي فيها هيك قصص او بعت ولدك ع المدرسة الامريكية لسا ماسكين هالقصة و فاعدين عم تحكو فيها طيب بدنا البديل عن المسطرة و الفلقة في بديل, شوفي الطلاب شو بيحكو مع اساتذتهم و بعدين قولي و هاجمي الضرب خلي الاساتذة يحكو القصص يلي بتصير معهم
-سوريا