syria-news.com
syria-news.comi
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
المساهمات في هذا الباب لاتعبر بالضرورة عن رأي المركز
جميع الحقوق محفوظة .. بقلم غالية طرابيشي
مساهمات القراء

حقوق تبحث عن حقوقها كان عنوان حلقتنا لهذه السنة, وربما كانت حقوق بلا مواطن لا تبحث عن شيء, ضائعة بين عمالة الطفولة وزحمة العمل المتراكمة للقضاء على ظاهرة البطالة, وللمطالبة بأقل الحقوق, وللأسف لم يبقى شواغر للمعاقين فأرجو العودة في السنة الماضية ...


بعد آخر جولة من معتقدات السلام الأخيرة الذي ترك فشلها أثر واضح في نفوس صانعيها الذين سهروا الليالي وهم يرسمون ملامحها, وانطلاقاً من الخطة الخماسية وتوظيف البطالة وإشادة الجسور والأنفاق وبقية المشاريع الاصطناعية, إلى تحسين مستوى معيشة رواتب الموظف الذي يمارس عمله من خلال منزله ليأتي راتبه إلى حضن جيوبه وحقه محفوظ ومحروس من العين, بينما الأكثرية من الشباب لا يجدون عمل لا عام ولا خاص, وهذا ما لاقى حزن شديد من المتأملين على تحقيقه..

 

 مع أن الجهد واضح جداً والعمل ينادي ولا مجيب, إذاً فالحق على الشباب الذين لم يلبوا نداء العمل والواجب, وعلى ظاهرة ارتفاع الأسعار وغلاء البيوت التي جعلت الشباب في تشاؤم ويأس دائمين منعتهم من سماع النداء, والتجربة أثبتت أن مئة بالمائة من الشباب يتدللون عندما تقف فرصة العمل أمامهم ويحتارون أي واحدة يختارون...

 

وبعد سنين من الكلام والتحدث بلا صدى لا بد أن تأتي أيام التنفيذ, لكن للأسف محكمة العمل الخاصة أصدرت قرار مع وقف التنفيذ لأسباب سرية يمنع الإفصاح عنها لظروف خاصة لكن لا يهمكم..؟؟ فجميع الحقوق محفوظة ومحروسة حتى إشعار آخر ......

 

ما بين العمل والشباب جسر وما عليهم سوى عبوره قبل آن ينقطع من ثقل فرص العمل التي تسير فوقه, فقد كثرت فرص العمل ولا يوجد عمل وعندما وجدنا العمل لم نجد الراتب الكافي لحياة مقبولة وعندما وجدنا الراتب لم نجد الكفاءات المناسبة, وفي الحقيقة هم لا يعتقدون المسالة بعد بل يضعونا في دوامة ومتاهة ألف ليلة وليلة كي نلعب معا لعبة البحث عن عمل بدل الملل وكلما وصلنا لحل نكتشف أننا ما زلنا في بداية المشكلة مما يؤدي إلى دخول كل أنواع الهموم الخاصة والعامة إلى حياة الشباب.

 

وبدل من فرض الحل نبطن المشكلة ونكسوها بالأماني والوعود التي لا تغني عن جوع, وكما هو حال كل برنامج فقد انتهى وقت العمل وقد طرحنا المشكلة هذا العام والعام القادم بإذن الله سنناقشها بكل أبعادها وأضلاعها وبكافة الحلول ولا ندري بأي عام سنطرح الحل عليكم لتجدوا الحل له, وهكذا نفهم بعد كل هذا الكرم أن جميع حقوق العمل محفوظة كل الحفظ في أكبر وأغلى ثلاجات الحقوق.

 


2010-10-01 00:51:09
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق
غالية طرابيشي2010-10-07 15:42:38
شكرا من كل قلبي
السلام عليكم ..... تحية عطرة للجميع وأنا اشتقت لكم كثيراً ..أشكركم من كل قلبي وأتمنى لكم دوام العافية والسعادة ...تحياتي لكم
-سوريا
الحمامة البيضاء2010-10-02 15:41:37
غالية اشتقنا
البيت الملك من ورثة او مساعدة اهل ببيع عقار قديم أما من شغلنا وتعبنا حتى مابنقدر نحلم فيه لان احلامنا لازم ماتكبر اكثر من انه نلاقي شغل نقدر نصرف منه وما نعتاز حدا وحتى هذا الحلم رح يصير عندي مستحيل لأن صارلي اكثر من سنة عم دور وعبث
-سوريا
شاب شريف 2010-10-02 13:46:47
إلى الأخ أبو محمد
ظلمتنا و ظلمت الشباب يا أخ أبو محمد يعني أنا مثلا بشتغل 10 ساعات و إيام أكتر مع إضافي وشهريتي بتوصل لل 35 ألف وطبعا أنا محظوظ لان في غيري بيشتغلو أكتر مني بكتير و ما عميحصلو متلي يعني راتبي ممتاز بالنسبة لغيري من المظاليم ومع هيك قصة أنو يصير عندي بيت ملك هاد حلم لن يتحقق إحسبها معي و قارن أسعار البيوت العادية ها مو الفاخرة العادية وشوف اذا بتزبط معك ،، بعدين في شغلة مهمة يعني اذا بتفكر أنو بصير عندي بيت بعمر ال50 بكون وقتها ماعاد يلزمني اساسا لان بكون راح عمري كلو هي اذا قدرت حصل بيت ها
-سوريا
sam2010-10-02 12:43:04
إلى أبو محمد
عم تحكي وكأنك عايش بعالم تاني. بإعترافات مجلس الوزراء أن أسعار البيوت والعقار بشكل عام بسوريا من أغلى البلدان في العلم فكيف للسوري أن يشتري بيت أو أي عقار وخصوصا" إن لم يكن لديه أي أساسات مالية أو دعم مالي أو ورتة كبيرة أيه والله لو بتتشتغل 200 سنة متواصل براتب 30000 ألف بالشهر ماحايطلع بأيدك شي. الله يكون بالعون
-سوريا
ابو محمد2010-10-02 11:02:28
الحق على الشباب
الغالية الكاتبة اول شكرا لما كتبت لكني اعتقد بان به الكثير من الافكار الخاطئة و انا اعمل في سوريا و مثلما ارى الناس اكثر الناس باتت تملك السيارات و تسكن بيوت ان لم تكن فاخرة فهي متوسطة و الجميع اصبح يشتري الفرش التركي و انتم بعد تبحثون عن فرص عمل يا غالية الفرص متوفرة و بكثرة لكن ان كان الشاب كسول ماذا نستطيع ان نفعل له هذه هي النقطة الحساسة لانه شبابنا بات يريد النوم و اخد راتب بطالة كما يفعل الكثير من العرب في اوربا
-سوريا
خالد حسن 2010-10-02 06:47:15
صباح الخير اخت غالية
هذه حال البلد منذ اقحمنا انفسنا بالانضمام الى الاتحادالاوروبي صدقيني فصناعاتنا المحدودة و الخفيفة لا تتماشى مع متطلبات السوق العالمية ولا تضاهي صناعات الدول الغربية . عذراان خرجت عن الموضوع قليلا لكن هي الحقيقة و لكل بلد خصائصه و بنيته التي تتماشى معه و لا يمكن الاندماج الا عبر مراحل متدرجة و مشكلتنا اننا فشلنا منذ المرحلة الاولى ماادى الى الحال الذي نحن عليه فأصبح ايجاد فرصة عمل حلم قبل ان نناقش الراتب في ظروف ارتفاع الاسعار ..الحديث يطول و اكتفي بما ذكرت عيد مبارك ان شاء الله موفقة
السعودية
شاب من هالشباب 2010-10-01 22:18:17
اقسم بالله
اقسم الله العلي العظيم أن 90 بالميه من الشباب في سوريا لا يملكن بيت و لن يملكو بيت حتى ولو عملو 24 ساعة متواصلة لن تملكو بيوتا يا شباب سوريا حتى لو عملتم 50 ساعة في اليوم لن تملكو بيتا فلا يحق لكم ان تملكو بيتا في وطنكم الذي احببتموه ااااااه كم انا مقهور اعمل 12 ساعة في اليوم ودون اي اجازة لا سنوية ولا اسبوعية ورغم ذلك البيت الملك حلم بل حلم مستحيل وصعب المنال فكيف ساتزوج وكيف ساعيش و هذا ليس حالي فقط بل حال 90 بالميه من شباب سوريا المقهورين اليائسين ، حسبنا الله ونعم الوكيل بس
-سوريا
جهينة2010-10-01 15:27:54
اشتقتلك غالية
انشالله تفرج وتنحل كل الامور والله يوفقك بحياتك ومستقبلك
-سوريا