syria-news.com
syria-news.com
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
المساهمات في هذا الباب لاتعبر بالضرورة عن رأي المركز
الروزانا و الدلعونا و الميجانا..  بقلم باسل محمد يونس  
مساهمات القراء

هناك مفردات كثيرة  لها  حيز هام في ثقافتنا   نتغنى بها منذ  الصغر  دون علمنا بمعناها، و ربما نعتقد أن لها معنى آخر؟

يخطر في بالي على سبيل المثال الروزانا و الدلعونا و الميجانا فهل فكر أحدنا بمعنى هذه الكلمات ؟

لا شك بأنكم تتفقٌون معي ؟ بأن الموضوع ليس مجرد كلمات بل جزء هام من ثقافة و محطات فرح ؟ لقد كبرنا معها و بات محفورة في الذاكرة لدرجه أنه و من دون معرفه معناها الحقيقي باتت ترمز لأمور كثيرة و لو وجدنا صعوبة  للتعبير عن معني هذه الكلمات.


فلا أستطيع أن  أصف هذا ألشعور الذي ينتابني عندما أستمع للسيدة فيروز و من ضمن هذه الأغاني الرائعة المتنوعة أغنيه عالروزانا و الميجانا و مع الوقت أصبح لدي فضول لمعرفه معنى و أصل هذا المفردة التي أحبها كثيراً و لكن لا أعرف على وجه الدقة عن معناها الأصلي و بفضل العولمة (يبدو أن لها فوائد) دخلت إلى شبكه الإنترنيت و وجدت ما يلي:

الروزانا

اسم سفينة ايطالية كان المفروض أن تصل  محملة بالقمح في وقت كانت فيه مجاعة ونقص في القمح في أسواق بلاد الشام وبينها فلسطين، وعندما خرج الناس لاستقبال سفينة الإنقاذ هذه وجدوها محملة بالتفاح بدل القمح! و لعدم حاجتنا للتفاح، أصيبوا بخيبة أمل ، لذلك غنوا لها وايش عملت الروزانا  .. الله يجازيها.

أما في المنجد فهي مفرده فارسية تعني النور وتحورت عربيا لتصبح  النافذة الصغيرة أو الكوة الصغيرة في السقف التي يدخل منها

النور، و هذا ربما يفسر لي مفرده نستخدمها ؟ في منطقتنا الساحلية و تحديداً في القرى،حيث كان يوجد في غالبيه المنازل  فتحه يمر منها الهواء و الشمس بحيث تمتد من أسفل المنزل حتى السطح و هو ما يطلق عليه بالروزنة.

 أما  العتابا

فهي كلمة مأخوذة من العتاب وهذه مشتقة بدورها من العتب، وعتب عليه يعتب عتْباً، وعتاباً، وتعتاباً، ومعتباً ومعتبة: لامه وخاطبه مخاطبة الإدلال طالباً حسن مراجعته ومذكراً بما كرهه منه ....

بنية العتابا : يتركب دور العتابا من بيتين، أو من أربعة أشطر على أن تكون الأشطر الثلاثة الأولى على قافية مجنّسة أي تتضمن جناساً، ( والجناس هو اتفاق لفظتين في النطق واختلافهما في المعنى )، وعلى أن ينتهي الشطر الرابع بالباء الساكنة المسبوقة بالألف أو الفتحة، هذا هو الغالب، أو بالألف.وفيما يلي نموذج من النوعين :

يا سمرا ليش عا قلبي ما تلفي°°°°° بعدك عيشتي صارت متلفة

صبح فينا متل شمس ومتل فيّ°°°°° منركض ما حدا بيلحق حدا

أما الميجنا :

تعددت الروايات والاختلاف بلغ أشده في المصدر الذي جاءت منه لفظة ميجنا أو  الميجانا ، أهي مأخوذة من كلمة ياما جانا أي ( ما أكثر ما جاءنا أو أصابنا ) كما يقول مارون عبود، أم هي عبارة عن ( يا ماجنة ) أيتها العابثة المستهترة المحبة للمزاح والدعابة

بنية الميجانا :

تبدأ بمطلع أو كسرة حسب التعبير الشعبي، وهو عبارة عن بيت شعري صدره شعري أي شطره الأول : ( يا ميجنا يا ميجنا يا ميجنا ) وعجزه، أي شطره الثاني، جملة تامة بمعناها ومستقلة استقلالاً تاماً في هذا المعنى عما بعده، على أن ينتهي بالمقطع الصوتي  نا  وعلى أن يتركب من اثني عشر مقطعاً صوتياً كما يتركب الدر ، وفيما يلي نماذج :

يا ميجانا يا ميجانا يا ميجانا °°°°° اعطيني عيونك تَنسل سيوفنا

نماذج من الميجنا لأنطوان السرعلي :

يا ميجنا يا ميجنا يا ميجنا °°°°° مرقت قبالي الورد حيّا وانحنى

مركب حبابي موج هالأزرق عبر  °°°°°    وياما عيوني بعدهم ذرفت عبر

وقلبي  تعلم  منجفا   حبابي   عبر  °°°°°    هنّي نسوني ليش ما بنسى أنا

 مع  تحياتي للجميع

باسل محمد يونس  

 


2010-09-30 00:31:08
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق
رام 2016-03-26 11:15:05
سؤال
السلام ، اخي الكريم ممكن نعرف لماذا ذكرت حلب بالأغنية ولكم جزيل الشكر
-سوريا
عبد الكريم بن يحي2014-02-12 18:46:58
بارك الله فيك يا أخانا
أشكرك يا أستاذ على هذا الجهد في تحديد هذه المصطلحات.. بالصدفة كنت أبحث عن هذه الكلمات فوجدت مقالك فأثلج صدري بعض الشيء خاصة أننا نحن في منطقة المغرب العربي تختلف كلماتنا عن المشرق.. خاصة اللبنانية وغيرها.. أجدد لك شكري
الجزائر
سوري انا2012-06-10 20:24:10
مشكور
يعطيك العافة استاد باسل على الأقل انت فتحت الموضوع ولي حابب يتوسع اكتر صار فيه
سوريا
باسل محمد يونس2010-09-30 21:34:29
توضيح
في البدايه أود شكر جميع الذين علقوا على المقال كون هذا يغني الموضوع؟ لكن أريد التنويه أني لم أقصد و لم أقول بان الروزانا لبنانيه فكوني استشهدت بفيروز فهذا لا يعني أني أريد القول أن الروزانا لبنانيه، كما أني لا استطيع أن أجزم بانها حلبيه بسبب عدم توفر الدليل كل ما سردته مجرد فرضيات و مشاركتكم و نقدكم للموضوع أسهم في الاضافه للمقال فانا لا ادعي أي شيء و انما أردت فقط الاضائه على هذا الموضوع أما بخصوص السيده فيروز فصحيح أنها لبنانيه الجنسيه و لكنها سوريه السمع فكلنا يعلم حجم الح
سوريا
سوري 2010-09-30 20:25:20
شكرا على النقاش المفيد حقا
حسب معلوماتي ان السفينه كانت تاخذ التفاح لبناني قسرا منالفلاحين بالسعر الذي يفرضه الاحتلال انا ذاك وكان تجار حلب يهربون التفاح ويضعون فوقه العنب الى سوريا دعما للبنان وكانت عقوبه تهريب التفاح ليست بسيطة ابدا وكان على متن السفينه مجندات فرنسيات وكانوا في غاية الجمال وكام للروزنا صيت رفيع لما فبها منفتيات
سوريا
shaza2010-09-30 14:12:27
-
مشكور. ولكن الروزانا ليست لبنانية على الإطلاق ..في تركيا يعرفون هذه الكلمة ويستخدمونها في مغنيات شعبية. أوافق السيد أبو حلب فيما قال. دمت بخير
-سوريا
أبو حلب 2010-09-30 12:42:42
نسب التراث الحلبي لفيروز خطأ
مع إحترامي و محبتي الكاملة للسيدة فيروز التي أعشقها حتى الثمالة ،، لكن نسب التراث الحلبي للسيدة فيرزو خطأ قاتل ،، فهذه فأغنية الروزانا تراث حلبي قديم ، و إن غنته فيروز فهذا لا يعني أن ينسب لها ، فلقد غنت فيرزو الكثير من الموشحات و القدود و هذا لا يعني أن تنسب لها !! كما وجدنا في محركات البحث أن أكلة الكبة على حسب محركات البحث أصبحت تنسبة للبنان و هذا خطأ فالكبة سورية و أشهرها الكبة الحلبية المميزة لذلك أرجو الإنتباه فهذا تراث يا أخي الكريم و لك جزيل الشكر و المحبة
-سوريا
متابع جدا 2010-09-30 12:36:20
أغنية الروزانا حلبية
أغنية الروازنا حلبية يا أخي الكريم و قصتها معروفة كما رواها الأخ قصي ، وكلمات الاغنية معروفة تماما وأعاد غنائها الأستاذ صباح فخري ،، ( عالروزانا عالروزانا ، كل الهنا فيها ، وش عملت الروزانا الله يجازيها ،، يا راييحين لحلب ، حبي معاكم راح ، يامحميلين العنب تحت العنب تفاح ، كلمين حبيبو معو ، وانا حبيبي راح ، ياربي نسمة هوى ترد الولف ليا ) لذلك أرجو منك التأكد من مصدر المعلومات فكما قيل لك سابقا ، محركات البحث ليست دائما تحمل معلومات دقيقة و شكرا لك أخي الكريم
-سوريا
عبده2010-09-30 10:17:36
مقال رلئع
شكرا جزيلا لك باسل على هذه المعلومات علين أن نحافظ على الارث الثقافي وشكرا على الشواهد الممتعة
-سوريا
حسان2010-09-30 09:41:49
شكراللكاتب.
مقالة حلوة وظريفة واضيف الى المقالة انني مرة قرات في احدى المجلات ان كلمة /الدلعونا/هي قديمة جدا وانها تعودالى الاراميين الذي كانوا يغنوا اثناء الحصاد/عالعونا/يعني على التعاون او الى التعاون.وذلك من اجل تحفيزالجميع للمساعدة والعمل في الحصاد.هذاوالله اعلم.
-سوريا
روزانة 2010-09-30 08:48:40
شكرا على المعلومة
بصراحة كتير سألت عن معنى اسمي وبحثت في النت عن معناهاووجدت الكثير لكن ما وصفته عن انه نافذة يدخل منها النور جدا اعجبني ويبقى اسمي مميز وشكرا لك
-سوريا
قصي2010-09-30 08:14:47
الروزانا,أخي باسل
الروزانا هي سفينة إيطالية أتت محملة بالتفاح إلى لبنان بقرار قسري من المتنفذين في الدولة و هكذا ذهب محصول المزارعين من التفاح في خبر كان , وعندها اتصل تجار من حلب بإخوانهم في لبنان لترحيل تفاحهم إلى حلب علما أن الحكومة اللبنانية آنذاك منعت خروج التفاح من لبنان,و هكذا تم وضع التفاح في صناديق التحميل و غطوه بالعنب من أجل تمريره عبر الحدود.و كلمات الأغنية تدلك على ما حدث.محركات البحث لا تعطي الحقائق كاملة مع الشكر.
قطر
وسام مخرز2010-09-30 04:54:59
مفيد
شكراً يا باسل مقال مفيد،مهضوم، نلاحظ عوده تعلقنا بهذه الأهازيج الشعبيه اتمنى أن لا تنساها الأجيال القادمه و أن يهتم بها القيمين على الفن كي نحافظ على ارثنا الثقافي كفانا أغاني تهريج و مطربين بلا صوت و كلام بلا معنى
سوريا
عصام رسطم2010-09-30 04:33:04
عجبتني
مقال رائع، لم يخطر بالي أبداً هذا الموضوع
سوريا
كرم فارس2010-09-30 04:28:47
فكره جميله
بصراحه فكره جميله جداً أنا أحب كثيراً تراثنا و أغانينا القديمه و خصوصاً دلعونا و لكني لم أفكر أبداً بمعناها و لم أكن أعلم، فشكراً للأخ باسل الذي فكر بهكذا موضوع
سوريا
syrian2010-09-30 02:14:53
thank you basel
very nice, thank you
-سوريا