syria-news.com
syria-news.comi
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
المساهمات في هذا الباب لاتعبر بالضرورة عن رأي المركز
نعم إنه قدسنا وأقصانا... مهما حاولوا .. لكنهم أقوياء .. بقلم محمد صديق
مساهمات القراء

آثارهم تبقى لنا بعد غيابهم.... تحاول أن تنصت للرياح التي حملت حروف وصيتهم وذهبت....

إذا ...قف بصمت ولا تحاول أن تبكي فالدموع معيبة بالرجال كما يقولون؟؟؟؟

هل تحاول أن تبحث عن راحتك النفسية عند آثارهم وذكرياتهم عند سماع الوصية؟؟؟؟


فلماذا لا تلصق نفسك بها وتبعد الخراب عنها كما أوصوا...؟؟؟؟

لا تظن أن أعدائك يحبونك أو يحبونها بل يحاولون قتلك وتدميرها فما أنت صانع؟! تبكي؟! أم تشتكي؟!! تصمت؟؟!!

أم تلعن حظ المنكوبين والضعفاء

ولكن إياك أن تفكر بالمقاومة فأنت حينئذ إرهابي أو أصولي

لا بأس بقبول دعوة للمفوضات لأنك ربما تكون بالنهاية سالبا لحق وغاب عن التاريخ سرقتك

لا تتعجب من ذلك ... فهذا نتيجة خوارنا ... لقد أصبحنا أشبه بجسد مطاطي مملوء بالهواء وهانحن نتطاير من كثرة ما ملئنا به نبحث على أي مستقر يحمينا من ألم الانفجار.....

نستقر عندما يحلو لهم ذلك ونتطاير عندما يملون من مشاهدتنا...

لا تحاول أكثر من البكاء

وإن لم تكتف فلا بأس من إلقاء النظرة الأخيرة على آثارهم.....

 

 

 


2010-09-23 10:00:31
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق