syria-news.com
syria-news.comi
الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
المساهمات في هذا الباب لاتعبر بالضرورة عن رأي المركز
وما انتهكت ايمانكم الحلقة الاولى .. بقلم محمد زاهر الدين
مساهمات القراء

حسنا يبدو إني قد اتخذت قرارا بكتابة أول حلقة من المسلسل الذي كلمتكم عنه (ما انتهكت أيمانكم)وهو رسالة

ورد إلى من يشعر انه يمسه و مسبقا مع اعتذاري للجانب الايجابي في مجتمع الفن و أهله من فنانين محترمين


الحقيقة إنني هنا غير معني إلا بالنواحي السلبية الموجودة و أن كان من لوم علي فاعذروني لان المخرج المتميز السيد أنزور قد فتح أعيننا نحن الشعب الجاهل (المكبوت-المعقد)كما يصورنا و كأننا بحاجة لمن يرشدنا للطريق الصواب

هو من فتح أعيننا على هذه الطريقة الجديدة بالإصلاح و تسليط الضوء على السلبي فقط وفي النهاية هو رأي آخر, ووجهة نظر مني أنا  و رسالتي لمن يسير في هذا الطريق إننا بالمرصاد و بالمناسبة بالنسبة لي هذا سلاح من أسلحة القلم كنت قد أخفيته إلى أن استخدمه في هدف سامي و قد يفاجئ الكثير من القراء و يسعد القسم الأكبر و الآن ,فلنبدأ و لكم أنتم الحكم هل هذه الحلقة تكفي أم ترغبون باستكمال المسلسل الذي اكتبه مباشرة و بدون تخطيط حتى:

في ضوضاء لمت القاعة في ذاك الفندق الراقي من رتبة الخمس نجوم  جلست المذيعة (نرجس) و قد اكتست سحنتها بالعرق من

كاميرات التصوير و هي تجلس بانتظار ما هو مفروض أنها فنانة شاملة..ترقص و تغني  و تمثل و التي يبدو إنها من النجمات الصاعدات بقوة هذه الأيام بفضل إمكاناتها المذهلة...!!!

ما هذه الحرارة هل ترغب مني القيام بالتصوير في هكذا جو ؟؟؟صرخت الفنانة الشاملة (دودي) في المخرج المتوتر  و الذي

تسمر من الدهشة ليس بسبب سؤال ودي و إنما بسبب صاحبة السؤال نفسه و التي كانت لا ترتدي أكثر منقطعتين من القما ش  و تشكو من الحرارة....و تلعثم فجأة و أجاب- اااا سف ..يا نجمتنا الحقيقة إننا لم نستطع أن نؤمن مكانا أفضل أرجوك سامحينا على هذا الخلل...صرخ بالمذيعة هيا يا نرجس الفنانة على عجل من أمرها  ..فلنبدأ فورا!!!!!

وبعيدا عن الفندق والفنانة دودي و في منطقة راقية  من العاصمة دمشق و في بيت من بيوتها  الفاخرة جلس الدكتور كريم

الأربعيني و ذو الرأس الذي تساقط لشعر من جوانبه  ومن خلف نظارته الطبية اغرورقت عيناه بالدمع كطفل صغير أمام زوجته  السليطة  سيدة الأعمال  التي لطالما تحكمت فيه طوال سنوات الزوجية و التي كان يعتقد الدكتور كريم انه قد ملك الجنة بزوجته الباهرة الجمال و الحاصلة على الماجستير في العلوم التربوية من أرقى جامعة في فرنسا حيث تعرف عليها...وعناصر السعادة عنده كانت قد اكتملت بابنته دينا التي ورثت جمال أمها,و طموحها ذات العشرين عاما...كل هذه الأفكار مرت في عقل الدكتور و اندثرت  في لحظة مخلفة كابوس..

مخيف ..مهول....أمام كلمات  زوجته سيدة الأعمال (صوفي)و التي كانت من واجهات المجتمع البراقة وهي تقول بملل ...استقم لقد أصبتني بالاشمئزاز و أنت تبكي كالأطفال عليك أن تتقبل ما قلته عليك بعقل منفتح ...أنت تصعب الأمور و بلا فائدة ..أنا أحبه و لا مجال بيننا للاستمرار  طلقني ببساطة...ببساطة أدبية اعترفت سيدة الأعمال الناجحة بخيانتها لزوجها مع شخص  كان اسمه بمثابة كارثة بحد ذاتها لكونه من الأسماء اللامعة أيضا.

و لكن في عالم الفن انه الفنان الشاب كامل سامي :صوفي أرجوك لا تهدمي الصورة الجميلة لبيتنا أنا وأنت و دينا ...لم الطلاق ..لم؟؟

أنا مستعد أن أنسى ما حصل و نفتح صفحة جديدة سويا  في سبيل الحفاظ على كينونتنا....باستجداء مقزز جلس

كريم أمام زوجته  مستعطفا أن تعود الأمور بينهما إلى سابق عهدها حتى انفجرت كالعادة أمامه زوجته  فارتعد

أنت وأنا لا مجااااااال بيننا ..أكبر خطأ كان زواجنا أصلا ..لست أدري كيف تزوجت رجلا مثلك ...صرخت بعصبية و قد بدا عليها أنها قد فقدت أعصابها و هي حالة تنتفض

اهدئي ..اهدئي ..انتفض  الزوج المطعون ليخفف عن زوجته  المزاجية و التي أدمنت مؤخرا على الكحول لدرجة نصحها الأطباء بها بالتوقف و إلا سيحدث لها ما لا تحمد عقباه...

اسمعي يا صوفي أرجوك ..تريثي في القرار ...حسنا..حسنا ..ليس من أجلي أرجوك فكري بحلمنا و عمرنا

أحلى ثمرة  لزواجنا...دينا...ابنتنا....

هنا لم تمتلك الزوجة نفسها أكثر و انفجرت بوجهه بعنف هذه المرة لتتفوه بكارثة ....

كفى...كفى..بدأت بالصراخ...لا تكمل لا تقل ابنتنا...دينا ليست من صلبك ...ليست من صلبك...هههههههه

و انتابتها بشكل مفاجئ نوبه ضحك هستيرية ...هنا فقط لم يعد يحتمل المسكين أكثر و سقط على الأرض وقد خارت قواه و بعيدا سقطت دمعتان حارتان على خد وردي ..فمن فرجة الباب رأت دينا و سمعت كل الحديث .. وبحرقة جلست تبكي و تبكي...غير مصدقة ...ما سمعته من حديث  لم تصدق درجة الوحشيةالتي رأتها في والدتها و التي كانت قد اعتادت على عصبيتها و لكنها في هذه المرة انتابها شعور ضرب وجدانها بعنف ..شعور جديد..بالكراهية و الحقد على أمها و على كل ما حولها من كذب....كذب دمر حياتها و عائلتها و بصمت لملمت نفسها و أغلقت فرجة الباب و قد اتخذت في قرارة نفسها قرارا سيغير حياتها للأبد...

و في الفندق الراقي اقتربت المقابلة المباشرة مع الفنانة -دودي- من نهايتها

-فلسطين ...أأأهه بحرقة تنهدت الفنانة بألم مصطنع ...إنها في قلبي هنا و والله أنا لا أنام من التفكير و لكن مؤمنة أن النصر لنا نحن من سنفتح و ندحر الأعداء منها ..بعزيمة قالت :أو هكذا حاولت

-على سيرة الإيمان  فنانتنا كيف علاقتك مع الأمور الروحية...

سألت المذيعة بجدية أن لي علاقة خاصة جدا جدا مع ربي....أنا مؤمنة جدا بالقضاء و القدر و أدعو الله كل يوم أن يوفقني لكي أوصل رسالتي على أكمل وجه لجمهوري الحبيب....أجابت الفنانة و قد أثبتت فعلا أنها فنانة... و هكذا انتهت المقابلة مع الفنانة التي خرجت من الفندق و سألت سائق مركبتها:  كم الساعة يا هاني؟

إنها الواحدة يا نجمتنا ..

-اوووففف ما هذه المقابلة المملة  هل رأيت كيف كانت المذيعة تنظر إلي ...أعوذ بالله من نظراتها

-إنها تغار سيدتي من أصلا لا يغار من فنانة الفنانات -دودي...ابتسمت الفنانة لتلك العبارة من سائقها

و التي داعبت غرورها لتعود و تسأله فجأة...الم يتصل بي أحد؟؟

-ابتسم السائق بخبث من تقصدين؟؟ المخرج وجدي؟؟

-أجل و من غيره ..

-أجل لقد اتصل و قال انه بانتظارك في الفيلا الليلة للحديث عن المسلسل القادم ....

-اتسعت ابتسامتها و قالت هيا و ماذا تنتظر لم لم تخبرني من قبل هيا إلى الفيلا أوصلني و ارجع المنزل

فقد لا ننتهي من الحديث حتى الصباح ..المسلسل الجديد صعب صعب..اه لو تعلم يا هاني كم تعبت و كم

حاولوا أن يسرقوا مني هذه الفرصة  مع المخرج وجدي حتى اثبت له أخيرا أحقيتي بالبطولة فيه ..

ابتسم هاني بسخرية في قرارة نفسه و اظهر على وجهه الأسى و التفهم ...

أعلم ..أعلم ...الله يعينك يا ست الكل ...وفتح لها بابا المركبة  و اتخذ بدوره مقعده و انطلق...

متمتما الله يعفي عن أهلنا و يخلصنا من هذا العمل ...لقمة مغمسة بالدم

سار في طريقه المظلم...مسرعا و قد زاد من سرعة المركبة إلى المجهول...!!!!

و لنا لقاء في حلقة قادمة إلا إذا اكتفيتم بهذه الحلقة أنا شخصيا

مسرور بهذا الرد البسيط ...والذي

قد نزيد في جرعاته أو ننقص حسب ما نواجه به من ردود و الله ولي التوفيق و لنا لقاء....

 

 

 

 


2010-09-22 20:03:41
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق
اكرم حداد2010-09-29 14:32:45
عفوا
بعيدا عن كل التعليقات والمسلسلات ولكن بنفسي سؤال موجه للمخرج انزور هل تجرؤتصوير اخطاء افراد بالدين المسيحي اكيد لا لانه وقتها سوف يقوم عليك حتى الفاتيكان مع احترامي للدين المسيحي انالااقصد اس اساءة ومع اعترافي باخطاء افراد بالدين الاسلامي ولكن ليس بهذا الكم وتحية لكل من عمل بمسلسل ماوراء الشمس الهادف انسانية لك مني كل الاحترام لصاحي المقال
سوريا
مسعود باريخان2010-09-25 21:14:42
أستاذ محمد زاهر الدين
في البداية حين عرضت فكرتك,قلت في نفسي لن تؤثر وهي عبارة عن تفريغ و حتى بعد ان قرأت اول حلقة واعجبت بمستواها الفني كترابط أحداث و تشويق ,قلت لن تستمر,و آثرت أن أنتظر حتى نهاية الالمسلسل لاحكم,و لكن بعد قراءتي للكم الذي وخذته هذه الاحداث العادية ,أقول وفقك الله لهدفك و شتان بين هدفك من مسلسلك و بين مسلسلات ..أخرى و أعدك ان تيسر لي في كل حلقة سأعلق...فقط لترى التأييد و لعيونك كل مين بعرفو رح دلو على مسلسلك....للنهاية محمد لاخر حلقة..ايمتى التانية؟من هلا عم اتخيلا!!!
-سوريا
ناقد حر2010-09-25 15:07:05
جنون العظمة
ردي عليك بسيط..ليش الغرور!!لأ ويا ريت على شي موجود أصلاً..احذر منه!!!ها
-سوريا
عبد الله الشامي2010-09-25 13:18:35
المستوى الأخلاقي المتدني للمجتمع
يحاول بعض الناس تجاهل وجود الأمور السيئة في المجتع كالأمور التي صورها وكثفها لنا السيد أنزور بينمافي المجتمع أكثر من ذلك بكثير وهذأمر طبيعي في كل المجتمعات ولكن الغريب أن السيد أنزور يؤمن تماماباهمية إبراز مساوئ هذا المجتمع وتكثيفها وتوثيقها وتقديمها للناس كأساس يقوم عليه المجتمع الديني وخلق الربط الذهني بين الصور السيئة والتدين وذلك في ذروة ما يسمى الإسلاموفوبيا على مستوى العالم فهنيئا لك يا أستاذ أنزور مساهمتك في هذا التوجه العالمي
-سوريا
سوري للعظم2010-09-25 12:31:37
مع انو مابيستاهل ارد عليه بس لسوري غيور بقول
اللي متل هدول ياحبيب مابيحتاجو لشيخ لشو الشيخ ولشو كتب الكتاب اصلا ؟؟؟؟ وللاخت المغتربة بقلها الله ينصر الكاتب ويوفقو قولي امين هههههه ودمتم سالمين
-سوريا
رايق و لايق2010-09-25 09:47:40
والله انك رائع يا محمد
يعني انا برأيي ليش هيك عم تكتب ..بدون مقابل شو انت عم تستفيد؟؟يعني يكن كمان اللي عم تكتب عنن يستفيدو من أفكارك و يصير العكس...!!فكر فيا و روق..انا محلك بحسبا..و بالنهاية انا بجد بحترمك لاني فكرتك حلوة اسلوبك راقي.
-سوريا
السيف الدمشقي2010-09-24 02:21:40
طلب صغير اخي زاهر
شكر الك اخي زاهر ,بالفعل متل ما بقولوا ضربة من تحت الحزام وان شاء الله منربح بالقاضية,الي طلب صغير عندك,يا ريت بالحلقات الجايي يكون في شي حدمصلحجي وكذاب ومنافق كمان,والاهم انو يكون علماني من علمانيين البلد المعروفين ويلي الهن صولة وجولة,اي شبك شو فيها ولا بس المشايخ فيهن كذابين ومنافقين وارهابيين ومدري شو كمان والعلمانيين معصومين ما فيهن ولا حدا بيغلط,بعتقد ما بتكلفك شي هالحركة بس بتكون فشيتلي قلبي بغربتي,وتحية مرة تانية ومستني التكملة
-ألمانيا
مغتربة2010-09-23 23:40:06
؟؟؟؟؟
سيد زاهر الدين عندما قرأت مشروعك وتعليقاتك ومدى الغضب والتصميم الذي بداخلك للنيل ممن يزعجك ويخالف رأيك ذكرتني بشخصية توفيق في ماملكت أيمانكم وعملك هذا عمل بلبلي وسلبي .
-النمسا
مسلمة و محجبة2010-09-23 20:24:57
أثلجت صدورنا
بروح مرحة و بسلاسة ادبية لا تتوقف في العقل كثيرا تنساب كلمات مسلسلك الهادف ,سر و عين الله ترعاك اخ محمد و زاهر الدين و فائز أيضا...رائع هالمسلسل و من اولو والله يتمم ونشوف مصايب مخباية...و اعذرني على التأخر لم أتوقع هذه السرعة في النشر و اسمح لي ان اشكر موقع الرأي الحر سيريانيوز و للمدام هنا بالذات..يسعد مساكي و أحلى طلة.
-سوريا
محمد زاهر الدين2010-09-23 15:48:17
هههه...كلامي موجه خصيصا..لمن يعارض
أرجو أن يحافظ المعارضون على آراءهم ..في الحلقات القادمة و التي سيشتد عودها...كلما أحس الكاتب بأهمية الحلقات التي يتابعها القراء.. حتى اللحظة بالنسبة للكاتب هو عبارة عن رد بسيط و لكن على الجانب الاخر يرغب الكاتب بالتنويه بانه قبل ان يكتب اي مسلسل كان اختصاصه هو الرسائل النفسية في الاعلام و الافلام بشكل خاص..!!هذه المعلومة يقولها الان لانه يدرك تماما ما أراده صناع المسلسل من اول مرة..هه وهوفعلا سامي!!!أنصح بمتابعة المسلسل..يا ناقد حر..و وانسى المشايخ فأنا لست شيخ واجهني ..بالقلم..
سوريا
محمد زاهر الدين2010-09-23 14:49:08
أشكر المعلقين جميعا
سأستمر معكم و سنستمر الى ان تصل رسالتنا بقوة...و سأقوم بالتصعيد التدريجي و بالمناسبة قمت بتغيير اسم النجم كامل سامي الى وحيد سامي في الحلقة الثانية لاهداف فنية...ولنا لقاء...أسعدتني ضحكاتكم و سأسعد أكثر بآراءكم...والى لقاء..
-سوريا
ناقد حر2010-09-23 14:32:19
فظيع
أحسنت وأجدت،ما كتبته يصلح جزأ ثانيا لمسلسل/عدنان ولينا/ بالتوفيق!
-سوريا
رؤوس تحت التراب 2010-09-23 14:05:59
لاتريد أن ترى الحقيقة
قبل أن تتابع حلقاتك وانقادك للكاتبة والمخرج والمسلسل إقرأ خبر وكيل المعهد الأزهري في القاهرة ماذا فعل ب 11 تلميذة قاصر وثق أهلهم به وهو الآن يمثل أمام المحكمة بعد أن ثبتت التهمة عليه وكفاك عنادا يازاهر ,
-سوريا
إلى السيد زاهر: أؤيدك بإلقاء الضوء 2010-09-23 10:29:56
عسلبيات الوسط الفني الذي تحكمه المادة
والمصلحة والرغبات،دون التطرق إلى الجيد النادر،فحسب منطق أنزور يحق لك فضح نماذج موجودة بالمجتمع. وكلنا يعلم أنه قلّ من فنانة يوصلها مخرج ومنتج إلى الشهرة والنجاح دون أن توصله لما يرغب. وسواءً استمرّيت بكتابة مسلسلك أم لا فالفكرة وصلت إلينا،نأمل أن تصل إلى أنزور وأشباهه لكي يدركوا الخلل بأعمالهم التي تقدّم سلبيات الذين يدّعون التديّن أوخطايا البعض وتعمّمها على كل مؤمن صادق وتقدّم المتديّن الوسطي بطريقة مشوّهة للدين،ويؤدي ذلك لظهور جيل يسأل:حرام شيل الحجاب؟! بينما الحلال بيّن والحرام بيّن.
-سوريا
هلا2010-09-23 09:51:34
اللاذقية-سوريا
بظن إنو "ما ملكت أيمانكم" لفت كتير عالم لشغلات وقصص ما كانو بيعرفوهاوممكن الواحديعيش ويموت ولا يتعرض إلها ، وبرأي إنو هادا شي خطأ، لأنو كل ما شاف البني آدم أكتر، فهو رح يتشتت أكتر، والنفس ضعيفة ممكن تضيع وتوه ، باختصار الواحد ما لازم يزايد على نفسو لأنو ممكن يخسر المزايدة :( بالنسبة لمسلسلك سيد محمد ، بتمنى يصدمني ويعلمني شي جديد :)
-سوريا
زاهر 2010-09-23 09:42:49
حلو
مسلسلك شطله حلو.... بس رجاءً حاج تسأل إلا إذا اكتفيتم بهذه الحلقة , و إذا بدكم أو مابدكم... اترك تعليقاتنا ع المسلس بحلقاته حتى الحلقة الأخيرة وانت بس كمل كتابة .
-سوريا
برهان محمَّد سيفو2010-09-23 09:34:45
الورطة
سيدي الكريم : بإمكانك أن تكمل مسلسلك ،و هو حقاً نتاج فكر و ثقافة ،و موجه أيضاً،لكنني أتمنى منك أن تتحمل المسئولية و تقول أنك تكتب لك وحدك و ليس رداً على غيرك ،حينها سوف أُصفق لك كثيراً لو تجاهلوا- من يدَّعون حرصاً على الدين منذ ثلاثة عشر قرناً- عملك هذا رغم سويته الفنية العالية حقاً و حينها سوف تشعر بالغبن الذي يقع على سواك. بالمناسبة كلّ ما ورد في حلقتك، هو في الحياة هو أمر واقع حقاً ،فقط تحاول فاشلاً عدم الاعتراف به.
سوريا
محاسب قانوني2010-09-23 09:07:51
بوركت يداك
أشكرك من كل قلبي
-الولايات المتحدة
samer2010-09-23 08:57:44
يا هيك مسلسلات يا بلا
نحن معك والله يوفقك ولكن هل سيجرؤ أحد على تمثيلها (حيث يعتبر البعض منهم بأنهم حضاريين وأكابر ) 
-سوريا
وسيم2010-09-23 08:00:31
الخلف الفني
ضربة معلم .. لسه خفايا الوسط الفني ألعن من هيك بكتيييييييييييييييير. وبعتقد أنو السيد انزور لسه ماعرف أنو فتح على هذا الوسط طاقة جهنم
-سوريا
كمال2010-09-23 07:04:22
لكل واحد وجهت نظر
تسلم على هذه القصة والتي تعبر عن الفن والفنانين العظام في هذا البلد اكمل سرد القصص فأسلوبك جميل ورائع ويشفي الصدور
سوريا
KNK2010-09-23 05:19:48
عفوا... بس
إذا بتريد معلش... الوسط الفني عنا هادف و شفاف و كل رواده الون علاقة خاصة ( متل تبع التياب يلي ورا باب غرفة النوم) عند ربون... كل واحد يا سيادة المخرج ب"ينضح بما فيه" و ما توقعت يكون في حبة احترام بهالمسلسل تحفظ فيها ماء وجه المجتمع السوري يلي حضرتك عايش فيه كمان لانو "فاقد الشيء لا يعطيه" شكرا عالموضوع و عطريقة الطرح (;
-سوريا
سوري غيور2010-09-23 04:46:19
رح كمل معك
و بعدين بتوصل الفنانة دودي لعند المخرج وجدي و بيكون بالانتظار مع شيخ ملتحي بيقبض المعلوم ليكتب كتاب براني للفنانة و المخرج مقابل حفنة تافهة من الاوراق النقدية باع ايمانه ووجدانه وذات الشيخ يقوم بكتب كتاب صوفي على عشيقها قبل انقضاء العدة لقاء حفنة اخرى من النقود ! بالحلقة الجاية بتقلك العيار
-سوريا
مهندس - غيور على الوطن2010-09-23 03:41:41
شبهة
ومما يثير الشبهات أكثر هو مطالبة بعض مخرجي الدراما بمزيد من الحرية ..!! رغم الحريات الممنوحة لهم فهم منكرين لها ..!! فما هي الحرية بنظرهم ؟؟ إلى أين يريدون الوصول ؟؟ إلى مجتمع متفكك خالي من القيم والمبادئ والأصول ..!! فكل من يهدم المجتمع وقيمه وكل من يمس بسمعة الأمة فيشوه صورتها وكل من يتلاعب بالعقول .. فهو لا يمت لهذه الأمة ( بهويتها وأصالتها وعزتها وكرامتها ) بصلة , أخي الكريم محمد زاهر الدين : تابع فأنت لها , سلمت يداكَ وباركَ الله بكَ ..
-سوريا
مهندس - غيور على الوطن2010-09-23 03:40:22
ممتاز
هذا هو الإبداع .. قصة مفهومة وواضحة وتلامس الواقع المرير لبعض ممتهني الفن , وليست بحاجة للقراءة مرة أخرى لفهم مغزاها , بينما نجد البعض يطالبنا بإعادة مشاهدة عمله ظناً بنفسه بأنه من الأذكياء والعباقرة على عكس مشاهدي عمله , أطلب من هذا العبقري أن يصدر ملحق توضيحي لشرح عمله للبسطاء أمثالي .. حتى لا نسيء الفهم , فعلى ما يبدو بأن عمله يخص فئة معينة وقليلة جداً من المشاهدين في المجتمع والتي تتمتع بحس البداهة والفطنة .. ممن فهم حقيقة ما يرمي إليه المخرج الفذ ..
-سوريا
ألف شكر للكاتب2010-09-23 03:28:06
ألف شكر للكاتب وسيريا نيوز
على الأقل قصصك واقعية مئة في المئة بل هنالك أكثر من ذلك
-سوريا
HP2010-09-23 03:26:56
Bravo
Bravo :) looking forward for your next episode
-سوريا
م.بلال2010-09-23 03:27:14
حلووووو
ثابر والى الأمام
-سوريا
مهندس أكاديمي2010-09-23 03:02:02
إلى الأعزاء سورية نيوز
بارككم الله ونصركم وشد من أزركم و.............. و انشالله ورائكم و وراء هذا الفكر والطريقة الحضارية في النقاش التي تفردون لها بيض صفحاتنا لتحمر عيوننا وتسود أيامنا ... ورائكم و وراء هذا الفكر إلى تورا بورا
كندا
alaa2010-09-23 01:21:10
الله يكتر من أمثالك
لايسعني إلا أن أشكرك أستاذي وأطلب منك المزيد
-سوريا
قيد التسمية2010-09-23 00:59:39
http://www.syria-news.com/readnews.php?sy_seq=1220
الف شكر لصاحب المقال ذكرتني بالكاتب سهيل ادريس
سوريا
مراقب خارجي2010-09-23 00:13:47
عشرة على عشرة
عشرة على عشرة و عظمة على عظمة :)
-سوريا
ليلاس2010-09-23 00:12:09
بداية موفقة
خطوة حلوة منك اخي..وأنا كتيير سمعت عن الوسط الفني وسلبياتو..وطبعا سلبياتو أكتر بكتيير من ايجابياتو..(اذا كان في ايجابيات أصلا) كمل مسلسلك ونحنا متابعينك..
-سوريا
غانم حمصي من دبي2010-09-22 22:48:43
كتير حلو
عن جد و بصراحة أنا شفت كم حلقة بس من مسلسل أنزور ، و بدون مجاملة مسلسلك أحلى وواقعي أكتر يا ريت ما تتوقف عن الكتابة . بعدين على قولتك لازم نلقي الضوء على الوسط الفني مشان نلاقي حل لسلبياتو و مشاكلو . بانتظار الحلقة الثانية
-سوريا
راجو2010-09-22 22:31:20
اعفينا
أرجو ان تعفينا من الجرعات الزائدة فلقد عفّنت عيوننا...
-سوريا
عبد الكافي 2010-09-22 21:58:32
وين مخبي هالمواهب
بدك مخرج عبقري وبتصير حلقة كاملة , بس شايفك هجمت فورا, وبقلك يمكن لو تبلش بوقت فراغك تستثمر هالأسلوب وتألف مسلسل كامل هادف بكون عملت شي رائع بتمنالك التوفيق
-سوريا
علماني مسلم 2010-09-22 21:42:19
جود بالموجود
و الله كتير بحب كتاباتك يا استاذ محمد ابدعت بسخريتك و تفننت بكتاباتك , عم استنى الحلقة القادمة
-سوريا
Reda2010-09-22 21:39:26
ولي علينا بقى
لك كنت معجب بهالمسلسل ، وهلأ قرفت حياتي ، العمى شو هالحالة ؟؟؟ لسا الشاطر اللي بدو يحكي عن هالمسلسل وكأنو جاية من المريخ والممثلين من كوكب نبتون . . .لكل واحد حرية خاصة فيه بيعبر عن نظرته للمجتمع ، وهم ما غلطوا بحق حدا وبلا ما ننشر غسيلنا هلأ . . .مع احترامي الشديد الك يا زاهر الدين ولك أرق تحية لجهودك ، بس حاج بقى ، طلعت يدها المسألة
سوريا
معجب2010-09-22 21:21:03
ولكن عليك أن تهتم أكثر..
فبما أنك قد اتخذت هذا القرار فيجب ان تولي هذا العمل اهمية أكبر و تدقيق..أعجبتني عملية رسم الخطوط العريضة للعمل في هذه الحلقة و لكن عليك أن تعلم ان هناك الكثير لن تعجبه رسائلك المبطنة سيد محمد و في النهاية موفق..يا فنان.. أنتظر الحلقة الثانية و أن تكون كما وعدت على مستوى أعلى فقد عرفت الاجابة..معك للعضم.
-سوريا