2018-01-12 14:17:59
زاخاروفا: التصريحات الأمريكية تؤثر سلباً على مواقف المعارضة السورية تجاه سوتشي

قالت وزارة الخارجية الروسية، يوم الجمعة، أن تصريحات بعض المسؤولين الأمريكيين تؤثر سلبا على موقف المعارضة السورية من مؤتمر الحوار السوري المقرر عقده في سوتشي.


 

 

لتصفح أفضل  لسيريانيوز الرجاء زيارة الموقع في حلته الجديدة

اضـغـط هـنا

 

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا في مؤتمر صحفي "لقد قلنا أكثر من مرة أن عمليات جنيف، وأستانا، ومؤتمر سوتشي مرتبطة ببعضها البعض. وكلها تعتبر عناصر عملية التسوية".

وأشارت زاخاروفا الى تصريحات القائم بأعمال مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأوسط، ديفيد ساترفيلد، الذي أعلن يوم الخميس، أن "الولايات المتحدة تعتزم القيام بخطوات بشأن سوريا عبر الأمم المتحدة باتجاه معاكس لمؤتمر الحوار الوطني".

وأردفت "والآن أصبح من الواضح، لماذا تعلن بعض مجموعات المعارضة السورية عن عدم وجود مواقف واضحة لديها بشأن المؤتمر. ومن الواضح من يقف وراء المعارضة ومن يعرقل (التسوية)".

ومن المقرر, أن يعقد مؤتمر "الحوار الوطني السوري" في منتجع سوتشي بروسيا يومي 29- 30 كانون الثاني الجاري بمشاركة جميع أطياف الشعب السوري.

وكانت أوساط معارضة أعلنت عدم نيتها المشاركة في مؤتمر سوتشي، في حين أشارت تصريحات حديثة إلى ان المعارضة لا تستبعد تماماً المشاركة في سوتشي.

وفي سياق، آخر، قالت زاخاروفا "يوجد في وسائل الإعلام الغربية والأوساط السياسية مؤامرة واضحة للصمت عن الوضع الحقيقي في الرقة، فمن الصعب إطلاق اسم آخر عليها، وذلك من أجل عدم التشكيك بإجراءات واشنطن وحلفائها، التي لا تملك أساسا قانونيا دوليا للوجود في سوريا".

وأشارت زاخاروفا إلى أن "الأوضاع في الرقة لا تزال معقدة للغاية، حيث هناك ألغام وقذائف لم تنفجر في الكثير من أحياء المدينة، وألحقت أضرار بـ 80 بالمئة من المباني ولا تعمل منظومة إيصال المياه، ولا يوجد كهرباء، إلا في بعض الأحياء. كما لا يزال كم كبير من الجثث تحت الأنقاض، ما يهدد بانتشار الأوبئة، ولا تزال الوكالات الأممية المختصة غير قادرة على تقييم الوضع".

وكان مجلس الأمن الدولي عقد قبل يومين، جلسة خاصة لمناقشة الوضع في الرقة بطلب من روسيا، حيث قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا، ان  الوضع الإنساني في الرقة مرعب، والجميع يتظاهر بأن كل شيء عادي هناك.

وسبق للمندوب الروسي في مجلس الأمن نيبينزيا ان اتهم التحالف الدولي، بمحاولة إخفاء "العواقب الوخيمة" لعمليته العسكرية الخاصة بتحرير الرقة.

وسيطرت "قوات سوريا الديمقراطية" بدعم من التحالف الدولي على مدينة الرقة، بعد أن كانت معقلاً لتنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش).

سيريانيوز


copy rights © syria-news 2010